قرار وزارة التعليم المصرية بخصوص المدرس الذي قام بجلد تلميذ
آخر تحديث GMT14:13:39
 العرب اليوم -

قرار وزارة التعليم المصرية بخصوص المدرس الذي قام بجلد تلميذ

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - قرار وزارة التعليم المصرية بخصوص المدرس الذي قام بجلد تلميذ

قيام مدرس بجلد تلميذ في المرحلة الإبتدائية
القاهره - العرب اليوم

انتشرت في خلال الأيام القليلة الماضية خبر قيام مدرس بجلد تلميذ في المرحلة الإبتدائية، في محافظة المنوفية و هو ما سبب غضبا كبيرا بين رواد مواقع التواصل الإجتماعي ومواقع السوشيال ميديا، وطالب الجميع بضرورة توقيع العقوبة المناسبة على المدرس صاحب الواقعة وفي رد فعل عاجل من وزارة التربية و التعليم، فقد أصدر وزير التعليم قرار رسمي بإنهاء تعاقد المدرس مؤكد على أن الفعل الذي قام به المعلم لا يتفق مع الأخلاقيات التي تقوم عليها مهنة التدريس.

وقد صرح أحمد خيرى، المتحدث الإعلامي لوزارة التعليم، أن وكيل المديرية قد اتخذ قرار  نهائي بإنهاء تعاقد المدرس صاخب الواقعة المذكورة وذلك  بعد إنتهاء كافة الإجراءات الخاصة بالتحقيق مع المعلم ” صبحي هشام صبحي ” والاطلاع على كافة التوصيات.

تبدأ أحداث الواقعة التي سببت ضجة في مواقع التواصل عندما قام  ولى أمر أحد تلامذة مدرسة في مدينة الباجور بمحافظة المنوفية، بتحرير محضر في مركز الشرطة و مرفق به تقرير طبى يثبت الحالة الصحية للطفل، بعد أن تم الاعتداء على الطفل وجلده في داخل الفصل رغبة من المعلم في مجاملة معلمة أخرى زميلة له وقام المعلم بسحب الطفل وإهانته ثم ضربه بـ“الشلوت” في أثناء وجود مديرة المدرسة وطاقم التدريس .
كما أكد ولى أمر الطالب فى محضر الشرطة، على أنه فور علمه بالواقعة بعد مرور يومين كاملين ، توجه مع ابنه إلى المدرسة لكنه فوجئ برد فعل صادم حيث قامت إدارة المدرسة بمنعه من الدخول وطرده ، بعد أن وجهوا له تهديدا بمنع ابنه من الدراسة ، وعدم عودته للمدرسة ثانية إلا بعد أن يتم التنازل عن محضر الشرطة الذي حرره ضد المعلم 

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

قرار وزارة التعليم المصرية بخصوص المدرس الذي قام بجلد تلميذ قرار وزارة التعليم المصرية بخصوص المدرس الذي قام بجلد تلميذ



تُعدُّ غرفة "كوتيليون" في فندق "بيير" مكانًا رائعًا لعرض حيوي

تعرفي على مجموعة أزياء "بروك" لربيع 2020 البسيطة والأقل غرابةً

باريس - العرب اليوم

GMT 05:52 2019 الثلاثاء ,17 أيلول / سبتمبر

تفاصيل أطول رحلة بحرية تزور 51 دولة وعمرها 245 يومًا
 العرب اليوم - تفاصيل أطول رحلة بحرية تزور 51 دولة وعمرها 245 يومًا
 العرب اليوم - فيفي عبده تطُل من جديد على شاشة "إم بي سي" بعد طول غياب

GMT 02:16 2019 الإثنين ,16 أيلول / سبتمبر

مجموعة من أجل "ثيمات" حفلات الزفاف لشتاء 2020
 العرب اليوم - مجموعة من أجل "ثيمات" حفلات الزفاف لشتاء 2020

GMT 04:02 2019 الأحد ,14 إبريل / نيسان

بريشة : هاني مظهر

GMT 06:58 2019 السبت ,14 أيلول / سبتمبر

مقتل ثلاثة من الجيش الليبي في هجوم قرب طرابلس

GMT 12:30 2019 الأحد ,31 آذار/ مارس

بريشة : هاني مظهر

GMT 04:01 2019 الأحد ,14 إبريل / نيسان

بريشة : هاني مظهر

GMT 09:41 2019 الخميس ,01 آب / أغسطس

تعيش أجواء مهمة وسعيدة في حياتك المهنية

GMT 16:04 2019 الخميس ,01 آب / أغسطس

تمتع بالهدوء وقوة التحمل لتخطي المصاعب

GMT 00:31 2019 الإثنين ,09 أيلول / سبتمبر

دراسة تكشف طريقة لوقف الشيخوخة و"عكسها"

GMT 20:57 2019 السبت ,14 أيلول / سبتمبر

سعر الذهب في فلسطين اليوم السبت 14 سبتمبر

GMT 01:18 2019 الخميس ,12 أيلول / سبتمبر

اكتشاف مثير يُساعد على إطالة أمد خصوبة النساء

GMT 03:49 2019 الثلاثاء ,10 أيلول / سبتمبر

السرطان يُهاجم نيويورك والمتهم "هواء 11 سبتمبر"

GMT 03:07 2019 الأربعاء ,11 أيلول / سبتمبر

سماع تدفق الدم في الشرايين يحرم فتاة من الهدوء
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab