إنشاء كيانات للبحث بالمؤسسات الإجتماعية والإقتصادية الجزائرية
آخر تحديث GMT04:21:12
 العرب اليوم -

إنشاء كيانات للبحث بالمؤسسات الإجتماعية والإقتصادية الجزائرية

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - إنشاء كيانات للبحث بالمؤسسات الإجتماعية والإقتصادية الجزائرية

وهران - واج

يجري حاليا التفكير على مستوى المديرية العامة للبحث العلمي والتطوير التكنولوجي لإنشاء كيانات للبحث بالمؤسسات الإجتماعية والإقتصادية بهدف تشجيع التنمية والإبتكار وفقا لما أفاد يوم الأحد بوهران مدير التنمية التكنولوجية والابتكار بذات المديرية مختار سلامي. وخلال لقاء نظم في إطار الأسبوع العالمي للمقاولاتية بجامعة العلوم والتكنولوجيا محمد بوضياف لوهران وصف سلامي ب "الكارثي" غياب مثل هذه الكيانات بالمؤسسات الإجتماعية والإقتصادية الجزائرية. وأوضح قائلا "إرادتنا الحالية هي التوجه نحو إنشاء كيانات للبحث على مستوى المؤسسات الإجتماعية والإقتصادية غير المتوفرة حاليا. وفي هذا الصدد نقوم بتحضير جملة من النصوص لإرساء البحث في المؤسسات من خلال إنشاء أقسام للبحوث". ومن بين هذه النصوص الرامية إلى تشجيع الشباب على الإبتكار تلك التي تتضمن منح مكافأة للأشخاص الذيم يودعون براءات الإختراع كإجراء تحفيزي حسب نفس المصدر. وفي هذا السياق أبرز المتحدث ذاته أنه يتم التفكير حاليا بالمديرية العامة للبحث العلمي والتطوير التكنولوجي التابعة لوزارة التعليم العالي والبحث العلمي حول "الأطروحة بالمؤسسة" حيث يمكن لطلبة الدكتوراه إعداد أطروحات نهاية الدراسات على مستوى المؤسسات الإجتماعية والإقتصادية مع منحة دراسية أكبر. وأضاف "إذا تمكنا من تنفيذ هذه الأطروحة بالمؤسسة فستكون فرصة حقيقية لحاملي شهادتي الماستر أو الدكتوراه من أجل إيجاد حقل لتجريب ما تعلموه". وفيما يتعلق ببراءات الإختراع قال سلامي "إننا بعيدون جدا عن المؤهلات المتوفرة. وقد تم إيداع سوى 110 براءة اختراع على المستوى المعهد الوطني الجزائري للملكية الفكرية". وأفاد بأن موقع إلكتروني متخصص يسجل جميع براءات الاختراع الصادرة من الجزائريين قد أحصى 2.872 براءة اختراع مودعة وموزعة على 22 بلدا منها 54 بالمائة مودعة بالولايات المتحدة الأمريكية وحوالي 30 بالمائة بفرنسا مع العلم أن براءات الاختراع تسجل على أساس البلد الأصلي للمخترع. واستطرد قائلا "ليس لدينا خيار آخر سوى تشجيع الابتكار بجامعاتنا. وعلى الرغم من إنشاء أكثر من 1.300 مخبرا للبحث فمن النادر وجود مخابر ذات أداء جيد أين يمكن إيجاد فعلا الإبتكار" . و من جهتها أشارت الأستاذة قناش خديجة مديرة مخبر الأخطار الصناعية والتكنولوجية والبيئية لجامعة العلوم والتكنولوجيا محمد بوضياف لوهران ومنسقة الأسبوع العالمي للمقاولاتية بنفس الولاية إلى أن "الابتكار ليس مسؤولية الجامعة لوحدها مقدمة كمثال خريجي مراكز التكوين المهني لوهران الذين تفوقوا في إعادة الرسكلة وتصنيع منتجات للتزيين عن طريق الاسترجاع والإقتصاد الأخضر".

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

إنشاء كيانات للبحث بالمؤسسات الإجتماعية والإقتصادية الجزائرية إنشاء كيانات للبحث بالمؤسسات الإجتماعية والإقتصادية الجزائرية



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

إنشاء كيانات للبحث بالمؤسسات الإجتماعية والإقتصادية الجزائرية إنشاء كيانات للبحث بالمؤسسات الإجتماعية والإقتصادية الجزائرية



أثناء احتفالها بقُرب زفافها في أحد نوادي إسيكس

أمبر دافيس تتألّق في توب بقَصّة منخفضة وبنطال واسع

لندن ـ ماريا طبراني

GMT 01:23 2019 الثلاثاء ,23 إبريل / نيسان

تعرّف على أفضل 10 صنادل للرجال في موسم صيف 2019
 العرب اليوم - تعرّف على أفضل 10 صنادل للرجال في موسم صيف 2019

GMT 02:26 2019 الأربعاء ,24 إبريل / نيسان

أردوغان يتنحى رمزيًا عن منصبه لصالح طفل
 العرب اليوم - أردوغان يتنحى رمزيًا عن منصبه لصالح طفل

GMT 15:38 2019 الإثنين ,22 إبريل / نيسان

752 يورو سعر فستان إليسا خلال حفلة في السعودية
 العرب اليوم - 752 يورو سعر فستان إليسا خلال حفلة في السعودية

GMT 05:24 2019 الإثنين ,22 إبريل / نيسان

مذاق خاص لـ"الغولف" داخل ملاعب الدومنيكان
 العرب اليوم - مذاق خاص لـ"الغولف" داخل ملاعب الدومنيكان

GMT 02:07 2014 الإثنين ,30 حزيران / يونيو

زينات صدقي من أصعب الرسومات التي رسمتها

GMT 05:36 2014 الثلاثاء ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

السورية عهد ديب في دور جرئ في مسلسل "عناية مشددة"

GMT 18:59 2018 الأربعاء ,21 آذار/ مارس

"السراويل العريضة" آخر موضة لربيع وصيف 2018

GMT 07:25 2016 الجمعة ,26 شباط / فبراير

طاجن الجمبري (الروبيان) على الطريقة المغربية

GMT 00:10 2015 الأحد ,01 تشرين الثاني / نوفمبر

أهالي هدمة محافظة العيص ينتظرون البلدية منذ 20 عامًا

GMT 17:33 2018 الأربعاء ,17 كانون الثاني / يناير

تفاصيل مثيرة في سرقة ليال عبود وكيفية توقيف الجاني
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab