غضب الروس من قانون الطاقة يعطل المحادثات مع الاتحاد الأوروبي
آخر تحديث GMT03:33:07
 العرب اليوم -

غضب الروس من قانون الطاقة يعطل المحادثات مع الاتحاد الأوروبي

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - غضب الروس من قانون الطاقة يعطل المحادثات مع الاتحاد الأوروبي

بروكسل ـ وكالات

عطل غضب الروس من قانون بشأن الطاقة، تقدم المحادثات بين الرئيس الروسي فلاديمير بوتين وزعماء الاتحاد الأوروبي. وكان في استقبال بوتين في أول زيارة له لبروكسل بعد انتخابه رئيساً لولاية جديدة في أيار/مايو الماضي، أربع نساء عاريات، احتجاجاً على تقييد الحياة المدنية في روسيا، وترددت هتافات تقول “بوتين اذهب إلى الجحيم”. وأبعدتهن الشرطة. وتتضرر العلاقات بين الاتحاد الأوروبي وروسيا الموردة الرئيسي للطاقة والشريك التجاري المهم للاتحاد منذ فترة طويلة بسبب خلافات بشأن خطوط أنابيب الغاز. وتعتمد أوروبا على روسيا في تلبية نحو ربع احتياجاتها من الغاز الطبيعي، لكن خلال السنوات العشر الماضية شهدت روسيا خلافات عدة مع أوكرانيا وروسيا البيضاء جارتيها، وهما من الجمهوريات السوفيتية سابقاً، الأمر الذي أدى إلى تعطيل صادرات الغاز إلى أوروبا. والطاقة هي القضية الأهم لروسيا التي تضم أراضيها أكبر احتياطيات من الغاز الطبيعي في العالم، وتمد الاتحاد الأوروبي بأكثر من ربع وارداته من الغاز. وفي تصريحات افتتاحية، وصف بوتين قانون الطاقة بأنه “غير متحضر”. وقال للصحفيين على هامش قمة روسيا والاتحاد الأوروبي في بروكسل “لا شك أنه من حق الاتحاد الأوروبي اتخاذ أي قرار، ولكن كما ذكرت من قبل ... تذهلنا حقيقة أن هذا القرار يطبق بأثر رجعي”. وكان يشير إلى التشريع الأوروبي بإقامة سوق موحدة للطاقة، ومنع من يسيطرون على الإمدادات مثل شركة جازبروم الروسية التي تسيطر كذلك على شبكة توزيع ضخمة.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

غضب الروس من قانون الطاقة يعطل المحادثات مع الاتحاد الأوروبي غضب الروس من قانون الطاقة يعطل المحادثات مع الاتحاد الأوروبي



تميَّز بقَصَّة الصدر المحتشمة مع الحزام المُحدّد للخصر

أحلام تخطف الأنظار بفستان فضيّ في عيد ميلادها

بيروت - العرب اليوم

GMT 02:02 2020 الثلاثاء ,18 شباط / فبراير

تعرف على بديلة ناردين فرج في برنامج "ذا فويس كيدز"
 العرب اليوم - تعرف على بديلة ناردين فرج في برنامج "ذا فويس كيدز"
 العرب اليوم - أفضل الدول لشهر العسل في شباط 2020 من بينها تنزانيا

GMT 02:32 2016 الثلاثاء ,12 إبريل / نيسان

تعرفي على موعد نزول الدورة بعد ترك حبوب منع الحمل

GMT 02:51 2017 الأحد ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

الجنس في عمر الأربعين أفضل منه في عمر العشرين

GMT 09:36 2017 السبت ,28 تشرين الأول / أكتوبر

4 طرق مميّزة تحفّز الشريكين على ممارسة الجنس بشغف

GMT 11:16 2015 الجمعة ,20 آذار/ مارس

تعرفي على طرق علاج العظيم عند الأطفال

GMT 22:54 2019 الثلاثاء ,05 تشرين الثاني / نوفمبر

الرقص والعيون من طرق إغراء الزوج قبل ممارسة العلاقة الحميمة

GMT 09:39 2018 الأربعاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

أفضل 5 أشكال شبابيك حديد خارجية للمنازل

GMT 02:52 2019 الأربعاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

ياسمين صبري تُشعل مواقع التواصل بمواصفات فتى أحلامها

GMT 00:17 2014 الأحد ,05 تشرين الأول / أكتوبر

سبّ الزوج لزوجته يولّد الكراهيّة ويحطم نفسية المرأة

GMT 05:25 2017 الخميس ,22 حزيران / يونيو

وضعيات الجماع الافضل للأرداف وخسارة الوزن

GMT 01:25 2016 الأحد ,21 شباط / فبراير

خبراء يذكرون 5 فوائد للجنس غير بقاء البشرية
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab