شرائح ذهب يسهل تكسيرها إلى جرامات منفصلة كبديل للنقود في الطوارئ
آخر تحديث GMT02:56:26
 العرب اليوم -

شرائح ذهب يسهل تكسيرها إلى جرامات منفصلة كبديل للنقود في الطوارئ

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - شرائح ذهب يسهل تكسيرها إلى جرامات منفصلة كبديل للنقود في الطوارئ

واشنطن ـ وكالات

أقبل مستثمرون من القطاع الخاص في سويسرا والنمسا وألمانيا على شراء شرائح ذهب في حجم بطاقة الائتمان يسهل تكسيرها إلى قطع كل قطعة تزن غرامًا واحدًا وتستخدم كبديل للنقود في أوقات الطوارئ. والآن يريد مصهر فالكامبي السويسري - وهو وحدة تابعة لشركة التعدين الأميركية العملاقة نيومونت - طرح سبائكه الجديدة «كومبي بار» في الأسواق الأميركية وبناء شبكة مبيعات في الهند أكبر سوق للذهب في العالم، حيث يستخدم المعدن النفيس بديلاً للنقود منذ أمد بعيد. وعلى مدى الأعوام العشرة الماضية تدفقت أموال المستثمرين الخائفين من أن يقوض التضخم والاضطرابات المالية قيمة ما بحوزتهم من سيولة على شراء الذهب. وارتفعت أسعاره نحو 500% منذ عام 2001 بالمقارنة مع زيادة بنسبة 12% في مؤشر مورجان ستانلي أم. أس. سي. أي للأسهم العالمية. وبلغت قيمة مبيعات العملات والسبائك الذهبية نحو 77 مليار دولار في عام 2011 بالمقارنة مع 3.5 مليارات دولار فقط في عام 2002 وفقاً لبيانات مجلس الذهب العالمي. وقال مايكل ميزاريك الرئيس التنفيذي لمصهر فالكامبي "الأغنياء يشترون السبائك التقليدية أو لديهم ودائع من الذهب. وأصحاب الثروات الأقل يشترون ما يصل إلى مئة غرام".

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

شرائح ذهب يسهل تكسيرها إلى جرامات منفصلة كبديل للنقود في الطوارئ شرائح ذهب يسهل تكسيرها إلى جرامات منفصلة كبديل للنقود في الطوارئ



بدت ساحرة بفستان مع الكاب بألوان باستيل ناعمة

إيفانكا ترامب تخطف الأنظار بإطلالاتها الساحرة في الإمارات

دبي ـ العرب اليوم

GMT 18:01 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

5 وضعيات للجماع لن تصدقي تأثيرها على علاقتكما الجنسية

GMT 09:00 2016 الأحد ,31 تموز / يوليو

كيف تعرف أن زوجتك تمارس العادة السرية ؟

GMT 00:09 2016 الإثنين ,20 حزيران / يونيو

فوائد عشبة القلب

GMT 18:11 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

لماذا تبكي كثيرات أثناء ممارسة العلاقة الحميمية أو بعدها

GMT 02:36 2018 الخميس ,27 كانون الأول / ديسمبر

كاديلاك اسكاليد 2020 تظهر لأول مرة أثناء اختبارها

GMT 23:20 2019 الثلاثاء ,24 كانون الأول / ديسمبر

تطبيق "ToTOk" للمكالمات المجانية مازال متاحا على هذه الهواتف
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab