ترقب لإغلاقات أسواق الأسهم خلال الجلسات المتبقية في الإمارات
آخر تحديث GMT17:54:30
 العرب اليوم -

ترقب لإغلاقات أسواق الأسهم خلال الجلسات المتبقية في الإمارات

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - ترقب لإغلاقات أسواق الأسهم خلال الجلسات المتبقية في الإمارات

أبو ظبي ـ وكالات

يولي المستثمرون في أسواق الأسهم المحلية أهمية كبيرة لإغلاقات الأسواق خلال الجلسات المتبقية من تداولات العام الحالي، بحسب تقرير صادر عن بنك أبوظبي الوطني. وقال زياد الدباس المستشار في بنك أبوظبي الوطني، إن المستثمرين يولون أهمية لإغلاقات أسعار الأسهم في نهاية كل عام سواء على أداء الشركات المساهمة العامة والتي تستثمر جزءاً من فوائضها المالية في أسواق الأسهم أو أداء المحافظ الاستثمارية التي يملكها كبار المستثمرين والشركات الخاصة وشركات الاستثمار. وأضاف أن إغلاقات نهاية العام تبدو تبدو مهمة أيضاً على تقييم البنوك لضماناتها من أسهم الشركات المدرجة في الأسواق المالية، حيث تستحوذ هذه الأسهم على حصة هامة من الضمانات التي تحتفظ بها البنوك، مقابل تقديمها قروض وسلفيات للمستثمرين في مختلف القطاعات الاقتصادية. وأوضح أن البنوك تطلب من المقترضين زيادة قيمة ضماناتهم، إذا انخفضت الأسعار عن مستوياتها المتفق عليها، عند منح ضماناتهم القروض. وتابع الدباس أن شركات الوساطة والتي تقدم تقارير دورية للجهات الرقابية عن قيمة التسهيلات التي تقدمها لعملائها، أو ما يطلق عليه البيع على المكشوف أو الشراء بضمان الأسهم، تفرض على عملائها بيع هذه الأسهم قبل نهاية العام، إذا كانت مخالفة للقوانين والتعليمات. وأضاف أن شركات الوساطة تضطر إلى ذلك، بإجبار عملائها على التسييل قبل نهاية العام، حتى لا تظهر هذه التداولات في البيانات السنوية لهذه الشركات، مما يفرض عليها غرامات من قبل هيئة الأوراق المالية، ومن هذا المنطلق يتوقع حصول عمليات بيع مكثفة على أسهم شركات المضاربة في تداولات الجلسات الأخيرة من العام الحالي. وأفاد بأن بعض الشركات المساهمة العامة، والتي تستثمر جزء من أموالها في أسواق الأسهم، عادة ما تلجأ إلى البيع قبل نهاية العام، إذا ما حققت أرباحاً مجزية من هذه الاستثمارات، لإضافتها إلى أرباحها التشغيلية، بحيث تساهم هذه الأرباح المحققة في رفع سعر أسهم هذه الشركات في الأسواق المالية. وبين أن عمليات البيع التي تقوم بها بعض شركات المساهمة العام تساهم في زيادة توزيعات الشركات النقدية، مما يحفز الطلب على أسهمها من المستثمرين الذين يبحثون عن عوائد نقدية، كما أن ارتفاع قيمة الأرباح المحققة من ارتفاع أسعار أسهمها، يساهم أيضاً في رفع مستويات الثقة في إدارة الشركات، وفي حصولها على مكافآت عالية تتناسب وقيمة ونسبة الأرباح المحققة. وأكد الدباس ان أسواق الأسهم المحلية اعتادت قبل بداية التأثيرات السلبية للأزمة المالية العامة عام 2008،على أن تشهد نشاطاً مكثفاً وقوياً خلال الأسبوعين الأخيرين من العام، إلا أن ظروف ارتفاع مخاطر الأسواق، نتيجة عوامل مختلفة، أدى إلى تراجع كبير في قيمة التداولات وبالتالي تداول متواضع في نهاية العام.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

ترقب لإغلاقات أسواق الأسهم خلال الجلسات المتبقية في الإمارات ترقب لإغلاقات أسواق الأسهم خلال الجلسات المتبقية في الإمارات



لمشاهدة أجمل الإطلالات التي تستحق التوقف عندها

نجمات خطفن الأنظار خلال أسبوع الموضة في ميلانو

ميلانو - العرب اليوم

GMT 12:20 2016 الجمعة ,22 تموز / يوليو

جنون المداعبة الجنسية للرجل

GMT 17:15 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

الفتيات ينافسن الشباب في استعمال " علكة الإثارة الجنسية "

GMT 22:07 2016 الإثنين ,05 أيلول / سبتمبر

كيف تعرف أن زوجتك تمارس العادة السرية ؟

GMT 08:11 2020 الأربعاء ,15 كانون الثاني / يناير

عودة إنستجرام للعمل بشكل طبيعى لكل مستخدميه حول العالم

GMT 16:00 2018 الخميس ,04 تشرين الأول / أكتوبر

كيفية تعامل الزوجة مع الزوج الخاين الكذاب المخادع

GMT 03:13 2019 الإثنين ,23 كانون الأول / ديسمبر

مجموعة ديكورات غرف نوم بالزهري الباستيل مودرن ومميز

GMT 23:57 2019 الإثنين ,13 أيار / مايو

أشكال سيراميك حمامات 2019 باللون الأسود

GMT 19:49 2018 الخميس ,04 تشرين الأول / أكتوبر

شركة جوجل تطلق نقاط توزيع إنترنت مجانية فى نيجيريا

GMT 07:11 2019 الخميس ,17 كانون الثاني / يناير

توقّعات باحتواء "آيفون 11" على كابل شحن "USB-C"

GMT 20:32 2018 السبت ,16 حزيران / يونيو

روس كوسموس توسع تعاونها مع الصين
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab