إيرلندا بحاجة الى المزيد من الوقت لتسديد ديونها
آخر تحديث GMT14:07:06
 العرب اليوم -

إيرلندا "بحاجة الى المزيد من الوقت" لتسديد ديونها

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - إيرلندا "بحاجة الى المزيد من الوقت" لتسديد ديونها

برلين ـ أ.ف.ب

أعلن حاكم البنك المركزي في ايرلندا باتريك هونوهان السبت عبر الصحافة الالمانية ان ايرلندا "بحاجة الى المزيد من الوقت" لتسديد الاموال التي استخدمتها لتعويم مصارفها.واعتبر هونوهان في مقابلة مع صحيفة فرانكفورتر الغماينه تسايتونغ ان "الحكومة تحاول استعادة ثقة الاسواق المالية وان خطة التسديد الحالية تعقد الامر".وفي نهاية 2010 اضطرت ايرلندا التي تعرضت مصارفها لضربة قوية جراء الازمة المالية، الى طلب مساعدة من الاتحاد الاوروبي والبنك المركزي الاوروبي وصندوق النقد الدولي.وخطة الانقاذ هذه تنص على 85 مليار يورو من المساعدات على مدى ثلاثة اعوام مقابل تطبيق اجراءات تقشف صارمة جدا. وتضمنت اكثر من 30 مليار يورو لتعويم المصرفين اللذين يواجهان صعوبات مالية وهما انغلو ايرش بنك وايرش نيشون وايد بيلدينغ سوسايتي اللذين تم تاميمهما ثم دمجهما.واكد هونوهان انه "سيتم تسديد هذه الاموال بالتاكيد، لكن ذلك سيحصل في فترة اطول".وردا على سؤال حول المهلة الاضافية الضرورية للتسديد، دعا حاكم البنك المركزي الايرلندي الى البحث عن "حل دائم" لا يتطلب تعديلا جديدا في ما بعد.واضاف انه "يتعين بالتالي تمديد مهلة التسديد بشكل كبير"، من دون اعطاء اي توضيحات اخرى.واوضح هونوهان وهو عضو في مجلس حكام البنك المركزي الاوروبي ايضا، ان الاخير يبدي شكوكا حيال منح مثل هذه المهلة لانه يريد ان يضمن ان هذا الامر لا يتعلق بتمويل مباشر لدولة ما، وهو ما يمنع عليه القيام بذلك. وقال "الامر معقد، لكنه برايي ممكن".وايرلندا التي عادت هذا الصيف الى الاسواق المالية واثبتت نجاحها بين الدول الاوروبية التي تمر بصعوبات مالية، عرضت الاربعاء موازنتها التقشفية السادسة على التوالي.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

إيرلندا بحاجة الى المزيد من الوقت لتسديد ديونها إيرلندا بحاجة الى المزيد من الوقت لتسديد ديونها



أكملت إطلالاتها بزوج من كعوب جلد المارون

الملكة ليتيزيا تتألق بفستان من الورود ارتدته العام الماضي

مدريد - العرب اليوم

GMT 19:20 2018 الثلاثاء ,10 إبريل / نيسان

معلومات لاتعرفها عن قصة نبي الله لوط مع قومه

GMT 22:07 2016 الإثنين ,05 أيلول / سبتمبر

كيف تعرف أن زوجتك تمارس العادة السرية ؟

GMT 03:09 2016 الجمعة ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

"خفقان القلب" أبرز علامات ارتفاع مستويات التوتر

GMT 19:56 2018 الإثنين ,17 أيلول / سبتمبر

قصة اغتصاب 5 أشخاص لسيدة أمام زوجها أسفل كوبري

GMT 12:05 2018 الأربعاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

سعر تويوتا راف فور 2019 الجديدة كليًا ينكشف رسميًا على الانترنت

GMT 18:54 2018 الأحد ,17 حزيران / يونيو

تعرف على مميزات وعيوب شفروليه ماليبو 2019

GMT 07:33 2016 الأربعاء ,30 آذار/ مارس

طرق علاج تأخر الكلام عند الأطفال بالأعشاب

GMT 21:40 2016 الثلاثاء ,08 آذار/ مارس

أعراض تسمم الحمل في الشهر التاسع

GMT 22:00 2018 الجمعة ,05 كانون الثاني / يناير

أغرب 6 قصص عن اغتصاب نساء لرجال بالقوة

GMT 05:52 2017 الأربعاء ,20 كانون الأول / ديسمبر

حلقة مطاطية صغيرة تقلل من احتمال الولادة المبكرة

GMT 01:44 2016 الثلاثاء ,01 تشرين الثاني / نوفمبر

جورج وسوف ينفصل عن زوجته الثانية ندى زيدان
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab