غرفة الأحساء تنظم لقاءً مفتوحًا مع مدير مصلحة الزكاة والدخل
آخر تحديث GMT13:26:34
 العرب اليوم -

غرفة الأحساء تنظم لقاءً مفتوحًا مع مدير مصلحة الزكاة والدخل

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - غرفة الأحساء تنظم لقاءً مفتوحًا مع مدير مصلحة الزكاة والدخل

غرفة الأحساء
الأحساء - واس

نظمت غرفة الأحساء مؤخرًا لقاءً مفتوحًا مع مدير عام مصلحة الزكاة والدخل إبراهيم بن محمد المفلح،  بحضور عددٍ من رجال الأعمال وممثلي مكاتب المحاسبة والماليين ، وذلك في مقر الغرفة الرئيسي بالأحساء.

واستعرض المفلح خلال اللقاء أهداف ومهام المصلحة في جباية الزكاة الشرعية من مواطني المملكة ومن يعامل معاملتهم من رعايا دول مجلس التعاون ممن يمارسون أنشطة تجارية وفق الأنظمة والتعليمات الصادرة في هذا الشأن، وفقًا لما تقضي به الأنظمة والتعليمات بما في ذلك تحصيل الضريبية من شركات البترول والشركات العاملة في مجال الغاز الطبيعي في المملكة.

وأشار مدير مصلحة الزكاة والدخل إلى أن عدد المكلفين المسجلين بالمصلحة يبلغ نحو 600 ألف مكلف ، مبينًا أن حوالي 60 % من إيرادات المصلحة تأتي من كبار المكلفين رغم أن عددهم لايتجاوز 20 % من إجمالي المكلفين.

وقال : إن معظمهم ملتزمون بتقديم إقراراتهم الزكوية وتسديد الزكاة المتوجبة عليهم , مؤكدًا أن مشروع نظام جباية الزكاة الجديد سيمّكن المكلفين من التعرف بشكل واضح على الالتزامات الملقاة عليهم والحقوق التي يكفلها لهم النظام .

ولفت المفلح النظر إلى نجاح المصلحة في تطبيق الأنظمة الإلكترونية، حيث تم تسجيل جميع المكلفين الجدد عن طريق البوابة الإلكترونية ووصلت نسبة الإقرارات المقدمة عبرها 86% من جملة الإقرارات في عام 2014م، مبينًا أن البوابة الإلكترونية الجديدة ستتيح للمكلفين العديد من الخدمات مثل : تسجيل المكلف والاستعلام عن شهادة المصلحة ، وإطلاع المكلف على حسابه وتسجيل طلبات وملاحظات المكلفين ،وغيرها من الخدمات الأخرى التي تتواصل تباعًا حتى يتم الوصول إلى تطبيق الحكومة الإلكترونية بمفهومها الشامل.

ونوه مدير عام مصلحة الزكاة والدخل بتوقيع المملكة 35 اتفاقية من أصل 55 اتفاقية في مجال تفادي الازدواج الضريبي مع عدة دول حول العالم، مبينًا
 أن هذه الخطوة من شأنها معالجة قضايا مهمة جداً على مستوى العالم تتعلق بالضرائب ، خاصة موضوع التهرب الضريبي ، الذي يشغل دول مجموعة العشرين ،مشيراً إلى أن هذه الاتفاقيات من شأنها أن تمنح رجال الأعمال والمستثمرين السعوديين، والمستثمرين من خارج المملكة فرصة الاستفادة من اتفاقيات تفادي الازدواج الضريبي لكونها تمنحهم مزايا استثنائية مهمة.

وتناول المفلح خلال اللقاء جهود المصلحة المتواصلة لتطوير أساليب العمل بإداراتها وفروعها المختلفة بما في ذلك تسخير التقنية لسرعة وتسهيل خدمة المكلفين، وتبسيط الإجراءات والنماذج بما يتماشى مع ما تقضي به الأنظمة والتعليمات وبما يسهم في إنهاء مواقف المكلفين بالزكاة والضريبة دون تأخير، مبينًا أن هذه الجهود التطويرية أسهمت في رفع مستوى الأداء في كافة مجالات العمل في المصلحة بصفة عامة وفي المجال الزكوي والضريبي بصفة خاصة وأدت إلى تحقيق مبدأ سنوية المحاسبة الزكوية والضريبية.
وفي ختام اللقاء تم إجراء عدد من المداخلات والمقترحات والأسئلة من رجال الأعمال والمحاسبين والحضور .

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

غرفة الأحساء تنظم لقاءً مفتوحًا مع مدير مصلحة الزكاة والدخل غرفة الأحساء تنظم لقاءً مفتوحًا مع مدير مصلحة الزكاة والدخل



النجمات يتألّقن على السجادة الحمراء لمهرجان "بياف" ونادين نجيم الإطلالة الأجمل

بيروت ـ العرب اليوم

GMT 07:57 2024 الإثنين ,22 تموز / يوليو

كيفية استخدام الموضة للتعبير عن شخصيتك
 العرب اليوم - كيفية استخدام الموضة للتعبير عن شخصيتك

GMT 10:10 2024 الإثنين ,22 تموز / يوليو

أفكار لمواكبة الموضة في ديكور فصل الصيف
 العرب اليوم - أفكار لمواكبة الموضة في ديكور فصل الصيف

GMT 21:19 2024 السبت ,20 تموز / يوليو

مقتل قائد الدعم السريع في النيل الأزرق

GMT 00:19 2024 الأحد ,21 تموز / يوليو

عادة" خلال الأكل تهدد بخطر الوفاة بالقلب

GMT 18:35 2024 السبت ,20 تموز / يوليو

استشهاد الصحفي محمد جاسر وأسرته في غزة

GMT 18:30 2024 السبت ,20 تموز / يوليو

مطارات أوروبا تعود إلى العمل تدريجيا
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab