الرقص الشرقي البلدي من خلال راقصي البالية الرجالي
آخر تحديث GMT07:07:07
 العرب اليوم -

الرقص الشرقي "البلدي" من خلال راقصي البالية الرجالي

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - الرقص الشرقي "البلدي" من خلال راقصي البالية الرجالي

باريس - أ.ش.أ

تجربة فريدة من نوعها قدمها راقص البالية التونسى المعاصر / رضوان – المديب / البالغ من العمر 44 عاما بالاشتراك مع زميله اللبنانى / الكسندر – بوليكوفيتش / البالغ من العمر 32 عاما فى العرض الذى يقدم حاليا من خلال مهرجان / سى دى سى/ فى مدينة تولوز الفرنسية بعنوان / زمن الرقص لدى العرب /. ويحاول الراقصان تقديم نفس حركات الرقص الشرقى والمعروف باسم / الرقص البلدى / لدى الراقصين والتى تقوم بها النساء وليست الرجال ولكن فى هذا العرض يحاول الرجال إثبات مقدرتهم على القيام بالرقص الشرقى من خلال الحركات التى يقدمونها بالأيدى والجسم. يعيش الراقص التونسى / رضوان / فى باريس منذ 1996 ، وقد اشتهر فى وسط الرقص المعاصر برقصاته الصغيرة خاصة الرقص الشرقى التى تعلمها من الأفلام المصرية فى الفترة من 1940 حتى 1960 والتى تعد العصر الذهبى للرقص الشرقى فى الدول العربية ، ويرى أن كل رجل بداخله جزء أنثى يريد أن يخفيه ولكن اليوم وبعد ثورات الربيع العربى أصبح من اليسير الكشف عنها ببساطه وسهوله وتحرير الجسم من القيود .

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الرقص الشرقي البلدي من خلال راقصي البالية الرجالي الرقص الشرقي البلدي من خلال راقصي البالية الرجالي



تعتبر واحدة من أكثر النجمات جمالًا وأناقة في الوطن العربي

إطلالات صيفية تُناسب أجواء البحر على طريقة ياسمين صبري تعرفي عليها

القاهرة - العرب اليوم

GMT 12:53 2020 الأربعاء ,16 أيلول / سبتمبر

باحث يخترع "تابوتًا حيًا" مثيرًا للجدل لأغراض هادفة

GMT 12:38 2020 الأربعاء ,16 أيلول / سبتمبر

سوني تفرح عشاق التصوير الاحترافي بكاميرا مميزة

GMT 23:34 2020 الجمعة ,11 أيلول / سبتمبر

دراسة تزعم اكتشاف كيف بدأت الحياة على الأرض

GMT 23:42 2020 الجمعة ,11 أيلول / سبتمبر

عالم سعودي يفسر سبب انشطار "صخرة تيماء"
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab