حيفا دربك خضرا احتفالية المواهب الشبابية العربية
آخر تحديث GMT03:49:19
 العرب اليوم -

"حيفا دربك خضرا" احتفالية المواهب الشبابية العربية

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - "حيفا دربك خضرا" احتفالية المواهب الشبابية العربية

القدس المحتلة ـ وكالات

بدعوة من السلطة البلدية للشباب، وبالتعاون مع مجلس الشبيبة البلدي، غصت قاعة مسرح الميدان في حيفا بمئات الحضور، الذين شاركوا في احتفالية المواهب الشبابية العربية تحت العنوان "حيفا دربك خضرا". تخلل الاحتفالية التي تنظم للسنة الثانية على التوالي، عدد من العروض الفنية المميزة، لعدد من طلاب المدارس الاعدادية والثانوية العربية في حيفا. حمل يوم المواهب الشبابية بين طياته رسالة السلام، المحبة والعمل على التغيير، خدمة للمجتمع العربي الشبابي، حيث هدفت الاحتفالية الى اعطاء منصة للمواهب الواعدة، تذويت قيم من خلال تعزيز المناخ الفني، خلق محور مشترك بين ابناء الشبيبة العرب، تعزيز عنصر المنافسة الايجابية والبناءة، التواصل الفني مع الآخر، ومكافحة العنف من خلال الفن والابداع. افتتحت الاحتفالية بدقيقة صمت لذكرى ضحايا العنف، المخدرات وحوادث الطرق، من الشباب الذين لقوا حتفهم في السنوات الاخيرة في حيفا. تلتها كلمة لمركزة الشباب في المجتمع العربي في بلدية حيفا نوال ابو عيسى، التي اشارت من خلالها الى "دور الشباب الفعال في بناء وصياغة البرنامج، واخراجه الى حيز التنفيذ"، كما اردفت ابو عيسى ان "العمل على مضامين هذا اليوم اكد رغبة الشبيبة في القيادة، والنهوض من اجل مصلحة حيفا والجيل الصاعد". ومن بعدها انتقلت المنصة الى الشبيبة، حيث تولى عرافة الاحتفال كل من الشابيّن احمد جبيلي، وعساف اسمير. وعرضت على خشبة المنصة جميع المواهب المشاركة على النحو التالي: معزوفة على البيانو قدمها الطالب ميشيل الحاج، معزوفة على التشيلو لالياس شاهين، من مدرسة راهبات الناصرة، اغنية هاليلويا باللغة الانجليزية قدمها الطالب ايدي شقحة، رقصة وتمثيل الثنائي جميل شلهوب ورابعة بوبو من مدرسة رهبات الكرمليت. الطالبة سحر مغربي أتحفت الجمهور باغنية "يسمحولي الكل"، والطالب انس شناوي باغنية "عندك بحرية"، من مدرسة المتنبي، وقدمت الطالبة آية قبلاوي من مدرسة الكرمة، عرضا رياضيا مميزا. واخيرًا، عزف الطالب ميشيل حبيب من مدرسة مار الياس على الساكسافون، في حين قدمت طالبات من المدرسة لوحة راقصة. جولي دكور رئيسة مجلس الشبيبة البلدي، أكدت في كلمتها "بأن عليهم كشباب أخذ زمام الأمور للانطلاق نحو التغيير"، وقالت في كلمتها: "نحنُّ للتغيير، وعليه يجب البدء بالتغيير" . هذا وقد قام عساف اسمير بتأليف اغنية خاصة بعنوان "حيفا دربك خضرا"، حيث انها رسالة الاحتفالية، ورسالة الشباب، وقام كل من احمد جبيلي، امير عودة، ورشا نحاس الى جانب عساف اسمير بالتلحين الغناء والعزف. وقد أثارت كلمات الأغنية الحماس والتفاعل في صفوف الحضور، نظرا لكلماتها السامية التي تعبر عن حال الشبيبة ورغبتهم الكبيرة في إحراز التغيير. من مطلع الاغنية: "وقع القمر عسطوح الحزن والسهر طلع الفجر, عالجبل والبحر يا حيفا دربك زهور وخضر رفرف جوز الحمام فوق السطوح تحت الغمام صحاني من المنام غرد عاوتار المحبة والسلام يا حيفا دربك خضرا يا سلام" وجدير بالذكر، بان ختام نعامنة ساهمت في الإنتاج الفني، وقام بتصوير الاحتفالية ثابت اكتيلات - خريج مدرسة المتنبي.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

حيفا دربك خضرا احتفالية المواهب الشبابية العربية حيفا دربك خضرا احتفالية المواهب الشبابية العربية



تعُدّ واحدة من أكثر النجمات أناقة في الوطن العربي

موديلات فساتين باللون الأبيض مستوحاة من إطلالات درة زروق تعرفي عليها

القاهره_العرب اليوم

GMT 18:01 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

5 وضعيات للجماع لن تصدقي تأثيرها على علاقتكما الجنسية

GMT 16:18 2018 الأحد ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرف على أهمية "جوان كيلاس" في سيارتك

GMT 11:16 2015 الجمعة ,20 آذار/ مارس

تعرفي على طرق علاج العظيم عند الأطفال

GMT 04:46 2020 الثلاثاء ,01 أيلول / سبتمبر

عالم فلك يقيم خطورة الكويكب الذي يقترب من الأرض
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab