عودة تدفق التمور لمزاد مهرجان الأحساء بإحصاءات تصاعدية
آخر تحديث GMT06:02:58
 العرب اليوم -

عودة تدفق التمور لمزاد مهرجان الأحساء بإحصاءات تصاعدية

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - عودة تدفق التمور لمزاد مهرجان الأحساء بإحصاءات تصاعدية

مهرجان الأحساء للتمور
الأحساء – العرب اليوم

عاد تدفق كميات التمور لمزاد مهرجان الأحساء للنخيل والتمور 2014 في مدينة الملك عبدالله للتمور بعد التوقف لعيد الأضحى المبارك، مسجلاً إحصاءات تصاعدية في البيع والشراء. ووصف عدد من المختصين فترة العيد بأنها استراحة المحارب للعودة من جديد بقوة للمزاد وتدفق كميات التمور ذات الجودة النوعية والسعرية، مؤكدين أن هناك كميات من التمور في طريقها من المزارع إلى المزاد خلال الفترة القادمة.

وأكد وكيل أمانة الأحساء المدير التنفيذي للمهرجان المهندس عبدالله العرفج أن «الفترة المقبلة تعتبر الفترة النوعية، التي يترقبها عديد من التجار وباحثو التمور ذات الجودة، مشيراً إلى أن فترة التوقف أعادت الأنفاس من جديد للبيع والشراء واستعدادات المزارعين المنتجين بعمل الفرز والتدرج في كميات التمور، مبيناً أن المزاد مستعد في كامل قوته لاستقبال الكميات عبر آليات تنظيم وبيع إلكتروني مقنن».

وأشار العرفج في معرض حديثه إلى أن التمور المخالفة لمواصفات الجودة، التي تعم تعميمها للمزارعين كضوابط واشتراطات لدخول التمور للسوق أصبحت في انحسار كبير، وربما نصل إلى أن المهرجان استطاع أن يقضي على تلك الظاهرة، ولعل جهود لجنة الغش التجاري كان لها دور بارز وفاعل في الحد من المخالفات، التي تصل لمرحلة الغش أحياناً في خلط نوعين من التمور أو وضع الجيد في أعلى العبوة، بينما الضعيف والرديء في أسفل، مؤكداً أن ضبطيات حالات الغش هي في الأساس مخالفات لمعايير الجودة المشترطة لدخول السوق وهي هدف أساسي للمزاد بوصول التمور إلى المستهلك بحالة جيدة.

واحتفل مزاد التمور بمعايدة التجار والمزارعين ورواد المهرجان صباح أمس بحضور وكيل الأمانة والمدير التنفيذي للمهرجان المهندس عبدالله العرفج واللجان الإشرافية والتنفيذية. في حين واصل جهاز فرز التمور الآلي عروضه اليومية للمزارعين داخل ساحة المزاد بهدف إطلاع المزارعين على كيفية عمل هذا الجهاز، الذي يعتبر خطاً من خطوط الإنتاج الذي يحقق ثقافة الفرز آلياً. في حين قال التاجر باقر الهبدان، الذي ترجع ملكيته للجهاز إن هناك تطوراً واضحاً لمصانع التمور في الأحساء، نظير سعيها إلى استخدام التقنيات الحديثة المتبعة في فرز التمور وإنتاجها، التي تهدف إلى الارتقاء بمستوى جودة التمور، وضمان الظهور المشرف لها على مستوى العالم، مبدياً سعادته من النجاح الذي حققته الفترة الأولى من المهرجان، وأن أي نجاح يحققه المزاد ما هو إلا نجاح لقطاع التمور بشكل عام.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

عودة تدفق التمور لمزاد مهرجان الأحساء بإحصاءات تصاعدية عودة تدفق التمور لمزاد مهرجان الأحساء بإحصاءات تصاعدية



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

عودة تدفق التمور لمزاد مهرجان الأحساء بإحصاءات تصاعدية عودة تدفق التمور لمزاد مهرجان الأحساء بإحصاءات تصاعدية



خلال حفلة لإطلاق ساعات للنساء في تايوان

أليساندرا أمبروسيو تلفت الانتباه بفستان باللون الخوخي

برازيليا ـ رامي الخطيب

GMT 23:09 2019 الخميس ,25 إبريل / نيسان

وصايا خبراء الديكور لاختيار باركيه المنازل
 العرب اليوم - وصايا خبراء الديكور لاختيار باركيه المنازل

GMT 23:41 2019 الخميس ,25 إبريل / نيسان

شريف يكشف تفاصيل مرضه وخضوعه إلى فحوص طبية
 العرب اليوم - شريف يكشف تفاصيل مرضه وخضوعه إلى فحوص طبية

GMT 11:52 2019 الأربعاء ,24 إبريل / نيسان

أمجد شمعة يوضح دور الإضاءة في ديكور المنزل
 العرب اليوم - أمجد شمعة يوضح دور الإضاءة في ديكور المنزل

GMT 02:32 2016 الثلاثاء ,12 إبريل / نيسان

تعرفي على موعد نزول الدورة بعد ترك حبوب منع الحمل

GMT 22:11 2014 الثلاثاء ,23 أيلول / سبتمبر

درجات اللون الرمادي الأفضل والأجمل لمعظم الغرف

GMT 02:38 2017 الأربعاء ,17 أيار / مايو

مناديل تخدير لعلاج سرعة القذف عند الرجال

GMT 07:33 2016 الأربعاء ,30 آذار/ مارس

طرق علاج تأخر الكلام عند الأطفال بالأعشاب

GMT 10:04 2019 الجمعة ,18 كانون الثاني / يناير

شركة "Xiaomi" الصينية تُطلق هاتفها الأحدث "Redmi Note 7"

GMT 02:47 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

علا الفارس تنافس مي عز الدين في تصميم زينة زكي

GMT 03:03 2015 الإثنين ,26 تشرين الأول / أكتوبر

سوق المواشي في المدينة المنورة يعالج خمس سلبيات
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab