تقع على عاتقك مسؤوليات كثيرة وتبدو الأعباء ثقيلة وضاغطة
آخر تحديث GMT13:41:49
 العرب اليوم -
المحكمة الأردنية تكشف تهمة القيام بعمل إرهابي لمنفذي جريمة فتى الزرقاء اليونان تصدر إنذارا بحريا مضادا لإنذار تركي شرق المتوسط ستيفاني ويليامز تعلن إطلاق الحوار السياسي بين الفرقاء الليبيين عن بعد الاتحاد الأوروبي يتضامن مع الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون ضد التصريحات التركية إصابة 37 مدنيا و14 من القوات الأمنية في مواجهات بين المتظاهرين والقوات الأمنية في بغداد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين يؤكد أن تواجد القوات الأميركية في أفغانستان إيجابي وانسحابها يزيد المخاطر إيطاليا تشدد من إجراءات الإغلاق بعد أن وصلت الإصابات بفيروس كورونا لأعداد غير مسبوقة الخارجية السودانية تعلن توصل السودان وإسرائيل الى قرار بانهاء حالة العداء وتطبيع العلاقة بينهما وبدء التعامل الاقتصادي والتجاري رئيس وزراء إسبانيا يدعو لفرض حالة طوارئ جديدة لوقف تصاعد الإصابات بفيروس كورونا التحالف العربي في اليمن يعلن عن اعتراض وتدمير طائرة بدون طيار مفخخة بالأجواء اليمنية أطلقتها المليشيا الحوثية باتجاه السعودية
أخر الأخبار

19 كانون الثاني / يناير - 17 شباط / فبراير

تقع على عاتقك مسؤوليات كثيرة وتبدو الأعباء ثقيلة وضاغطة

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - تقع على عاتقك مسؤوليات كثيرة وتبدو الأعباء ثقيلة وضاغطة

برج الحوت

أبرز أحداث الأسبوع الأخير من شهر أيلول/سبتمبر 2017:
بداية الارتياح
مهنيًا: بداية فترة مهمة وافضل بكثير من الاشهر السابقة تحملك الى شط الامان سوف تتمتّع ابتداء من هذا الأسبوع بدعم فلكي مميّز يبعد عنك العواصف والغيوم السوداء والمنافسات القوية التي كانت تعمل ضدك انها فترة داعمة مثمرة وواعدة بالربح  تعطيك المزيد من النجاح الارتياح والتفوق كما التجارب الجديدة مع وجود القمر في العقرب الذي يزودك بالتفاؤل والاشراق ويسمح لك بإيجاد الحلول الإيجابية وحلّ المشاكل بموضوعية تامة. يبقى ان تحذر من يافترة بين 25و27 لانها متقلبة ومعاكسة تطلب منك الدقة في التعاطي مع الخسائر المعنوية والمالية او الصحية مع تواجد القمر في القوس.

عاطفيًا: تحمل الطوالع الفلكية بعض التقلبات وقد تشكو من بعض البلبلة مع انتقال القمر الى العذراء فتتبدل الاحوال والظروف وقد تطرأ احداثا كأن يترك شخص عزيز على قلبك الوطن لكي يلاحق احلاما في الخارج او لكي يتزوج بعيدًا منك فلا تسمح لأحد بالتدخل في أمورك الشخصيّة، فقد يقوم أحد الأشخاص بدسّ الغيرة والشكوك بقصد مشبوه. للمتزوج لا تعاتب الشريك ولا توجّه إليه الاتهامات، فانفعالاتك ثائرة وهي تأخذك والحبيب على حين غرّة.

أبرز الأحداث الفلكية عن شهر أيلول/سبتمبر 2017:
تأثيرات فلكية متناقضة
مهنيًّا: لا تتورط هذا الشهر بأمر لا تعرف عنه الكثير وخفف من التعليق على بعض المواضيع ولا تتدخل بشأن لا يعنيك عزيزي الحوت  فالأوقات صعبة ومواقع الكواكب معاكسة ومعقدة الشمس وعطارد في العذراء  كما ان كوكب المريخ يواجهك ويواجه نبتون في برجك ويشكل مربعا من زحل في القوس ما يعني جوا من القلق والتوتر وعدم الاستقرار وتراجع في المعنويات كذلك سوف تقع على عاتقك مسؤوليات كثيرة وتبدو الأعباء ثقيلة وضاغطة. تجد نفسك معظم أيام الشهر مشغولًا ومرهقًا بمشاكلك الخاصة والعائلية. قد تشحن الأجواء بالتوتر والانفعال والمزاجيّة  الأمر الذي يزيد من حدّة طباعك. ويشحن الجوّ بالعدائية والمشاحنات. ولحسن الحظ ان هناك تأثيرات ملطّفة من الكواكب الحليفة والصديقة لبرجك والتي تساهم في ايجاد الحلول والتسويات المناسبة من خلال الحوار والتواصل مع الآخرين.
 تكون العشرة ايام الاخيرة مثمرة شرط التحرك في الاتجاه الصحيح. تبدو متحمسًا لمواجهة الحقائق بثقة وتتخلّى عن التردّد الذي يجعلك تخسر فرصًا ثمينة. تتفهمّ الرأي الآخر كما يتفهم الزميل وربما المسؤول موافقتك واهتمامك. تقوم بإنجازات صعبة وتبرع في حقل اختصاصك ولن تجد صعوبة تعترض دربك، لذلك لا تلم سوى نفسك إذا قصرت أو فشلت في إنجاز الأعمال المطلوبة.

عاطفيًّا: قد تشكك بنفسك او تخشى من ارتكاب الاخطاء او من اتخاذ رار غير مناسب في ظل هذه الاجواء المظلمة عاطفيا فحاول ان تحافظ على اسرارك مع وجود كوكب الحب في مكان غير مناسب في برج الاسد من ثم في العذراء ملتحقا بعطارد والمريخ ما يشير الى فترة انتقالية والى انفصال اذا كنت تمر بعلاقة غير مستقرة المواجه لبرجك يجعل امورك الشخصية والعائلية متعبة ومتقلبة جدًا حيث تكثر النقاشات الحساسة والتي تثير عصبيتك واستياءك. قد تبادر الى معاملة الحبيب باستخفاف او كبرياء وربما ترسل إشارات سلبيّة حول علاقتك معه. تبدو انانيًا ومتملكًا بعض الاحيان وتأكلك الغيرة أحيانًا أخرى. حاذر إثارة الخلافات فقد لا يتفهّمك الحبيب أو قد لا يميل الى استيعاب مشاعرك الجيّاشة.

أبرز الأحداث اليوميّة عن شهر أيلول/سبتمبر 2017:
1-مهنيًا: يدعوك هذا اليوم إلى الحذر والابتعاد عن مواجهة أحد الزملاء الخبثاء والقادر على إيذائك.
عاطفيًا: إهمال الشريك سيكون مكلفًا جدًا، فسارع الى تصحيح الأوضاع قبل فوات الأوان.
صحيًا: لا تتردد في حزم حقائبك والانطلاق في رحلة ترفيهية بحرًا تزور خلالها بعض البلدان.

2-مهنيًا: مشكلة إدارية كبيرة في العمل سببها تقاعسك الدائم عن ملاحقة الأمور المهمة.
عاطفيًا: تشعر بألم كبير بسبب ترك الحبيب لك بعد توجيه كلام قاسٍ إليه جرح كرامته وشعوره.
صحيًا: أنت نهم وشهيتك على الطعام مفرطة، فتسبب لك البدانة، لذا ضع حدًا لها .

3-مهنيًا: تتحسن أوضاعك تدريجًا، وخصوصًا بعد القرارات الحاسمة التي اتخذتها لتوضيح موقعك على الصعيد العملي.
عاطفيًا: حضورك بشخصيتك القوية أمام الشريك مهم جدًا في الفترة المقبلة، لكن التواضع واجب أحيانًا.
صحيًا: أبذل قصارى جهدك للتخلص من الدهون سواء باتباع حمية أو برنامج غذائي طبي مدروس.

4-مهنيًا: نجاحك باهر لأنك تبنيه على أسس صلبة تساعدك على التقدم والتألق والترقي وتحقيق الإنجازات الكبيرة.
عاطفيًا: تعيش أجواء سعيدة مع الحبيب فانتهز الفرصة لتطوير العلاقة به وتثبيتها على أسس مكينة.
صحيًا: الأجواء الجميلة أو السيئة التي تعرفها ربما تنعكس على وضعك الصحي، لكن لا تخف.

5-مهنيًا: يتسبب أحد الزملاء بمشكلة إدارية لم تكن في الحسبان لكنك تتمكن من التخلص منها سريعًا.
عاطفيًا: لا تقحم نفسك في شؤون الحبيب الخاصة جدًا، فذلك قد يسبب لك بعض الخلافات معه.
صحيًا: تبدو أمام ناظري الآخرين صاحب رشاقة وصحة جيدة يحسدونك عليهما.

6-مهنيًا: تعرف طريق النجاح جيدًا وتملك السحر الكافي لتحقيق أهدافك بسرعة.
عاطفيًا: يتردّد الشريك في قبول ما تعرضه عليه من اقتراحات تتعلق بتحسين العلاقة، على الرغم من تنازلاتك الكثيرة.
صحيًا: تحصد ما زرعته على الصعيد الصحي، جسم رشيق، نشاط غير معتاد ونفسية مرتاحة.    

7-مهنيًا: اقتراحات الجديدة تساعدك على تخطي الكثير من المصاعب، وهذا يمهد لك الطريق لكسب ثقة الزملاء.
عاطفيًا: يسعى بعضهم إلى توريطك في مشكلة كبيرة مع الشريك، فكن جاهزًا للردّ وتوضيح الأمور.
صحيًا: حاول التخلص من كل من الهموم والمتاعب، وقم بنشاطات ترفيهية تريحك.

8-مهنيًا: يحعلك هذا اليوم تعيش حالة من الاكتفاء الذاتي إلا أن هذا الأمر لا يبعد القلق والتوتر عن أجواء العمل.
عاطفيًا: ابتعد عن أحد الأصدقاء المقرّبين جدًا فهو قادر على قلب علاقتك بالشريك رأسًا على عقب بسبب غيرته.
صحيًا: لا تحاول العودة إلى نظامك الغذائي السابق العشوائي، فإنك تهدم كل ما بنيته بسرعة.

9-مهنيًا: يخف عنك الضغط هذا اليوم، ويعدك بسلاسة أكثر في تعاملك مع الزملاء أو أرباب العمل.
عاطفيًا: تتعرض لصدمة تحزنك كثيرًا وتجعلك تفقد الثقة بالطرف الآخر، وينقلب وضعك العاطفي رأسًا على عقب.
صحيًا: أنت صاحب رؤية صائبة وتخطيط ناجح، وهذا ما يتجلى للجميع من خلال ما توصلت إليه على الصعيد الصحي.

10-مهنيًا: بانتظارك يوم عمل طويل ومرهق فلا تضيّع وقتك على أمور غير مهمة.
عاطفيًا: تقع في مشكلة كبيرة ومعقدة مع الشريك لكن بوعيكما تتوصلان إلى حلها بالحوار والمنطق.
صحيًا: يثير نشاطك اللامعهود استغراب المحيطين بك، وقد فاتهم أنه ثمرة الرياضة اليومية المكثفة.

11-مهنيًا: تتمتع بموهبة مميزة، لكنك لا تبذل أي جهد لتحقق خطوة استباقية على الآخرين.
عاطفيًا: رحلة طويلة من الحب والأحلام والسفر والعلاقات المشوّقة تستمر حتى أواخر الشهر.
صحيًا: لا تضعف أمام أي عارض، وتعتبر أن وضعك الصحي متأزم جدًا، بل استشر طبيبك بشأن المفيد لك.

12-مهنيًا: يصلك مبلغ من المال عن طريق ميراث يساعدك على الانطلاق في أحد مشاريعك.
عاطفيًا: حان الوقت للتخلي عن حبيب سابق وبدء علاقة جديدة على أساس صلب.
صحيًا: حاول عدم الانفعال وتمالك نفسك إذا أردت المحافظة على صحة سليمة.

13-مهنيًا: احذر هذا اليوم افتعال المشاكل مع الزملاء في العمل، الوقت غير ملائم لذلك إطلاقًا.
عاطفيًا: تطالك بعض الانتقادات بشأن العلاقة المتراخية، لكنها في الواقع موجهة إلى الشريك المقصّر تجاهك.
صحيًا: تقاوم كل المغريات التي قد تسيء إلى صحتك، وتتخلى عن عاداتك السابقة.

14-مهنيًا: لا تتوقع الكثير ولا تغامر ببدء مشاريع صعبة قد تكون نتائجها سلبية.
عاطفيًا: وضعك العاطفي في تحسّن فلا تتذمر ولا تكن متشائمًا وانظر إلى الحياة بأمل.
صحيًا: تمر بيوم عصيب وتشنّج وانفعالات تتركك في حالة صحية غير مريحة تستمر أيامًا.

15-مهنيًا: تتلقّى إشارات واعدة وربّما تحقّق إنجازًا كبيرًا، وتتسارع الأحداث فتشعر بسعادة أو بارتياح.
عاطفيًا: الحبيب يشكك في قدراتك الإبداعية، فحاول أن تثبت له جدارتك لتزداد حظوة في قلبه.
صحيًا: تحاول قدر المستطاع الاستفادة من أوقات فراغك للترفيه أو القيام ببعض التمارين الرياضية المفيدة.

16-مهنيًا: يشير هذا اليوم إلى تغييرات طارئة تحصل في حياتك المهنية كما الشخصية، لكنها تكون في مصلحتك على المدى المنظور.
عاطفيًا: كن هادئًا في عواطفك لأن الحبّ العاصف والسريع قد يكون على موعد معك.
صحيًا: جاهد وثابر في سبيل تحقيق ما خططت له صحيًا، ولا تدع أي شيء يقف في طريقك.

17-مهنيًا: يدقّ النجاح بابك مجددًا وبانتظارك مشروع عمل كبير يعرض عليك سيغيّر مجرى حياتك.
عاطفيًا: تعيش علاقة عاطفية جديدة ولكن تفضّل أن تبقي الأمر سرًا عن العائلة والأصدقاء.
صحيًا: تظهر بعض الصعوبات التي تمتحن صلابة أعصابك، كن جاهزًا  لمواجهة الأمور بهدوء وتنبّه، وتشعر بالإرهاق والتعب.

18-مهنيًا: يجب أن تتجنب خلالها المناورين والكاذبين أو خوض غمار المشاريع الكبرى.
عاطفيًا: عاطفتك ورومانسيتك تقرّبان الشريك منك وتمضي معه لحظات من الحب الصادق لا تنتسى.
صحيًا: قد لا تتقبل بعض الملاحظات بشأن وضعك الصحي من قبل الطبيب، لكن هذا هو الواقع، وعليك التقيد بإرشاداته.

19-مهنيًا: يركّز هذا اليوم على ضرورة الانتباه إلى عملك وقد يزفّ إليك خبرًا سارًّا.
عاطفيًا: مهما سمعت من انتقادات بشأن تصرّف الشريك معك لا تعرها آذانًا صاغية، أنت وحدك الأدرى بمعالجة الأمور.
صحيًا: حاول أن لا تهتم لكلام الآخرين بشأن عدم جدوى ممارسه الرياضة يوميًا، الأيام ستبرهن لهم خطأ كلامهم.

20-مهنيًا: القمر الجديد في برج العذراء يتحدث عن عرض أو اقتراح أو عقد، أو عن دعوة مغرية تتلقاها، وتحتفل بحدث ما وتلبي بعض الدعوات.
عاطفيًا: يوم مناسب لترسيخ علاقتك بالحبيب والارتباط به رسميًا بعد تكوينك فكرة واضحة عن طبعه وطريقة تفكيره.
صحيًا: لا تتناول الأدوية المتعلقة بقطع الشهية أو ما شابه عشوائيًا، بل استشر أصحاب الاختصاص.

21-مهنيًا: إحذر نفقات لم تتوقعها لدفع بعض المستحقات، أو لتغطية عملية شراء لم تحسب لها كل هذا الحساب.
عاطفيًا: مؤهلاتك تلفت أنظار الشريك وتثير إعجابه، فأنت قادر على تنفيذ كل ما يطلبه منك من دون أن تشعره أنك خاضع له.
صحيًا: وضعك المهني والعاطفي لا بد من أن يترك أثره على وضعك الصحي.

22-مهنيًا: لا تتمادَ كثيرًا في تعاطيك مع المسؤولين أو تتطاول على الزملاء فقد لا يروقهم ذلك ويبتعدون عنك.
عاطفيًا: كفّ عن التغاضي عن مشاعر الحبيب وعبّر له عن مشاعرك الحقيقية تجاهه وحبك الصادق له.
صحيًا: غير نمط حياتك، وخصص لكل شيء وقتًا معينًا، ولا سيما للرياضة المفيدة للجسم والصحة.

23-مهنيًا: ربما تعدً لشيء مميز وتعبّر عن نفسك بصورة جيدة، فتقدم عرضًا مهما يلفت نظر بعض النافذين من خلال  بعض المشاريع الفنية.
عاطفيًا: خلاف مع الشريك على بعض الأولويات، لكن الأمر بسيط ولا يستحق الذكر وسرعان ما تعود المياه إلى مجاريها بينكما.
صحيًا: إياك وإهمال صحتك من أجل ولائم لن تعود عليك إلا بالبدانة والصحة السيئة.

24-مهنيًا: إحذر التراجع المهني ونظّم جدول أعمالك وسيطر على انفعالاتك وتكتم على أسرارك.
عاطفيًا: لا تفتعل الخلافات مع الحبيب ولا سيما هذا اليوم، بل كن متفهمًا معه فهو بحاجة ماسّة إليك للوقوف إلى جانبه.
صحيًا: أنت في حالة صحية ممتازة، وتبدو سعيدًا بهذا الوضع بعد خوضك مسارًا عسيرًا مع المرض.

25-مهنيًا: مهنيًا: تُطرح أمامك اليوم قضية مهنية تدور حولها نقاشات كثيرة وقد تتخذ قرارات صادمة.
عاطفيًا: ضغوط روتينية في العلاقة العاطفية، لكنك تملك القدرة على تسيير الأمور في الوجهة الصحيحة.
صحيًا: لا تكثر من صعود الأدراج أو السير في المرتفعات، فأنت تعرف أنك ممنوع عن ذلك.

26-مهنيًا: تجنّب الأمور التي توقعك تحت الضغط النفسي وركّز على مشاريعك المهنية واعطها الأولوية.
عاطفيًا: ينتظر منك الحبيب الإقدام على خطوة جديدة فلا تتردّد لأنها طريقكما إلى الارتباط.
صحيًا: واصل ممارسة الحمية التي بدأتها، ولن تحصل إلا على النتائج الجيدة.

27-مهنيًا: تلاقي النجاح وتبرهن عن قدرات كبيرة وتحقق المرتجى، وتتلقى خبرًا جيدًا وتفرح بأجواء مؤاتية.
عاطفيًا : التعاطي مع الشريك تحت الضغط قد يسبب بعض الأخطاء، فكن حذرًا لتتجاوز هذا اليوم بسلامة.
صحيًا: ما عليك سوى الإكثار من تناول الأطعمة الغنية بالبروتيينات والفيتامينات والفواكه المفيدة.

28-مهنيًا: يتحدث هذا اليوم عن تغيرات في أوضاعك المالية، لكن الحظ إلى جانبك وتحصل على مكافأة مالية لم تكن تتوقعها تفرحك كثيرًا.
عاطفيًا: لا تدع الأفكار المشوشة والسيئة تسيطر على علاقاتك بالشريك بل ابحث عن كل ما يبهج وجديد.
صحيًا: ما توصلت إليه على الصعيد الصحي، بعد جهد قوي وإرادة صلبة تستحق عليه التهنئة.

29-مهنيًا: يسهّل أمامك التواصل والاتصالات، وإذا ألغيت موعدًا أو سفرًا، فإنك تستعيده ابتداءً من اليوم.
عاطفيًا: يختبر القدر علاقاتك العاطفية ويضعها على المحكّ، إنتبه الوضع دقيق جدًا.
صحيًا: خطط للقيام برحلات ترفيهية أسبوعية في أحضان الطبيعة تعود بالفائدة على وضعك الصحي والنفسي.

30-مهنيًا: إحذر التسرع في الكلام، وتجنّب قدر الإمكان فرض وجهة نظرك في يوم سلبي.
عاطفيًا: تظهر بعض الصدامات في الآراء وتتعرّض لبعض التجارب التي تمتحن خصال الشريك كما تريده أن يعاملك هو.
صحيًا: تتلقى عروضًا للسفر، لكنك قد تختار منها ما تشعر بأنه يتطلب حركة ونشاطًا.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تقع على عاتقك مسؤوليات كثيرة وتبدو الأعباء ثقيلة وضاغطة تقع على عاتقك مسؤوليات كثيرة وتبدو الأعباء ثقيلة وضاغطة



ارتدت تنورة تنس سوداء مع قميص من النوع الثقيل

صوفيا ريتشي تخطف الأنظار بإطلالة رياضية في أحدث ظهور

لندن_العرب اليوم

GMT 00:55 2020 الأحد ,25 تشرين الأول / أكتوبر

"كورونا" يضرب السياحة في جزر سيشل و83% نسبة انخفاض
 العرب اليوم - "كورونا" يضرب السياحة في جزر سيشل و83% نسبة انخفاض

GMT 02:50 2020 السبت ,24 تشرين الأول / أكتوبر

أفضل ديكورات حفل الزفاف لعروس خريف 2020 تعرفي عليها
 العرب اليوم - أفضل ديكورات حفل الزفاف لعروس خريف 2020 تعرفي عليها

GMT 03:33 2020 الإثنين ,19 تشرين الأول / أكتوبر

الهيكل المالي لـ"مجموعة العشرين" يضع أجندة للمرونة

GMT 01:55 2020 الإثنين ,19 تشرين الأول / أكتوبر

تعرف على ما وراء قصور "سان بطرسبرغ" واستمتع بمعالمها

GMT 08:59 2020 الخميس ,01 تشرين الأول / أكتوبر

"أبل" تطلق هواتف آيفون الجديدة دون شاحن وسماعات

GMT 12:31 2015 الجمعة ,03 إبريل / نيسان

تعرفي على أهم أضرار البيرة أثناء فترة الحمل

GMT 01:28 2017 السبت ,23 كانون الأول / ديسمبر

شيرين رضا تؤكّد أنّ أحمد الفيشاوي لم يعرض عليها الزواج

GMT 09:12 2017 الثلاثاء ,19 أيلول / سبتمبر

"ديولكس" تكشف عن لون الدهانات الأفضل لعام 2018

GMT 07:05 2019 الجمعة ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

أبرز مميَّزات وعيوب السيارة لكزس LX 570 رباعية الدّفع

GMT 00:41 2017 الجمعة ,14 إبريل / نيسان

فيفي عبده ضيفة الحلقة الأخيرة من "لهون و بس "

GMT 02:52 2018 السبت ,24 شباط / فبراير

"فواصل الديكور" بديلًا عن الجدران في منزلك
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab