تدعمك الكواكب هذا الشهر وتأثّر إيجابيًا عليك
آخر تحديث GMT13:38:03
 العرب اليوم -

21 حزيران / يونيو - 21 تموز / يوليو

تدعمك الكواكب هذا الشهر وتأثّر إيجابيًا عليك

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - تدعمك الكواكب هذا الشهر وتأثّر إيجابيًا عليك

برج السرطان
بيروت ـ جاكلين عقيقي

أبرز أحداث الأسبوع الأخير من شهر تشرين الثاني/نوفمبر 2017:
نشاطات متنوعة
مهنيًا: تجتاز مرحلة من النفوذ والمعنويات القوية والوضوح والمشاريع الجديدة والحظوظ كما يحمل اليك المربع الفلكي المائي من برج الحوت افاقا جديدة ويعدك بالازدهار والتجارب الغير اعتيادية والحوافز التي تدفعك نحو تحقيق بعض الامال  فتتخذ قرارات حكيمة وتبدو متفائلًا وواقعيًا في الوقت نفسه. تثبت عن جدارة وتقدم أفكارًا رائعة واقتراحات مميزة، ما يجعلك تقفز الى الامام، بدون خوف من المجهول، بل بعزم على بلوغ الاهداف البراقة حيث تسجل نقاطًا لصالحك، إذا اشتركت بمباراة ما وتبدو رابحًا مسيطرًا على الاوضاع. بالرغم من الاجواء الواعدة سجل معاكسة ادارية او قانونية يومي 29و30 مع وجود القمر في الحمل.

عاطفيًا: يدعم كوكب الحب من برج العقرب الصديق  خطاك ويعزز علاقاتك الاجتماعية التي تشكل دافعا لك ومنعطفا جديدا في حياتك العائلية ويهبك فرصا كثيرة للتعارف واللقاءات السعيدة، وقد تتلقّى أخبارًا كثيرة ومفرحة من قبل الحبيب فتعيش جميع المواليد لحظات حلوة وتكثر المواعيد والعواطف الجيّاشة. أنت تتمتّع برحابة صدر تساعدك على تقوية الروابط. 

أبرز الأحداث الفلكية عن شهر تشرين الثاني/نوفمبر 2017:
يبتسم لك الحظ
مهنيًا: تتسلح هذا الشهر بدعم من الكواكب وتاثيراتها الايجابية يساندك كوكب المشتري والشمس للدفاع عن حقوقك كما يقدم لك كوب الزهرة المزيد من الدعم ما يجعل هذا الشهر مناسبا تمامًا لاقتحام المجهول والجديد متكّلًا على حدسك وحظّك الجيدين عزيزي السرطان. تساعدك السماء فتكثر لديك الخيارات وتنفرج الضغوط لتجد نفسك مطمئنًا مرتاحًا لتلملم ذيول العام بهدوء وثقة. وعود متنوعة وتسهيلات على مختلف الصعد، أمّا التقدّم فمرهون بحماستك وبرغبتك في العمل. لا عائق في دربك الا كوكب المريخ المتنقل في الميزان في مواجهة برجك فلا تلق اللوم على أحد إذا سيطر على اعصابك وتسلح بالصبر والمنطق .حان الوقت لمواجهة الواقع ولاستجماع القوة والقرار للتحرّك. لا بدّ من ان تشعر بالارتياح منذ اليوم الأول بسبب تعاطف كبير وجبّار من الكواكب التي تتماشى مع تطلّعاتك فتدعم أفكارك وتوجهّاتك فإذا كان الشهر الماضي تعيسًا وفاشلًا تعرف تغييرًا نوعيًّا هذا الشهر وتفرح للكثير من التطوّرات البنّاءة مهما كان عمرك او جنسك او حقل اختصاصك. من ناحية أخرى اعتبر جميع ايام الشهر واسابيعه جيّدة مع أنني أفضّل الفترة الممتدّة حتى تاريخ 21، وهذا لا يعني ان الجوّ سيكون معاكسًا في الأسبوع الأخير لكنّك قد تشعر بضغوط الأعباء وكثرة النشاطات. التنظيم والإدارة الحسنة يعيدان التوازن لحياتك.

عاطفيًا: تلاحظ أن شؤونك العاطفية في وضع جيّد ولا غبار عليها.ان كوكب الزهرة المتنقل في العقرب يحمل لك السعادة والفرح والاستقرار ما يجعلك تعيش عواطف صاخبة وحياة اجتماعية مميزة وسوف تتاح لك فرصة اللقاء بشخص استثنائي وقد يكون العشق على موعد معك اذا كنت عازبا للمرتبط  يلاطفك الحبيب ويبادلك العواطف والوعود الصادقة.باختصار شهر واعد بالافراح والتسلية يجعلك تعيش  انقشاع تام وبالك مرتاح للثقة بينكما. لكن قد يتعكّر الجوّ فحاول تفادي الجدال والنقاش خلالها. كن واقعيًا واعمل لمصلحتك ولمصلحة العلاقة. كن جريئًا وقدّم بعض التنازلات في سبيل تقريب المسافة بينكما.

أبرز الأحداث اليوميّة عن شهر تشرين الثاني/نوفمبر 2017:
1-مهنيًا: يوم واعد يوفر لك طاقة كبيرة ويدعوك إلى الحفلات وتلبية الدعوات ويعدك بمشروع كبير في طريقه إليك.
عاطفيًا: تقترب تدريجيًا من تحقيق الحلم الذي راودك طويلًا، لكن يستحسن أن تتريث لئلا تفقد السيطرة على الوضع.
صحيًا: خفف قدر الإمكان من المقالي والمشاوي الغنية بالدهون لأنها مضرة بالصحة.

2-مهنيًا: أجواء العمل المريحة تساعد في إنجاز الأعمال المطلوبة منك على أكمل وجه.
عاطفيًا: لا تتصرف مع الشريك بجفاء، التطورات كثيرة في العلاقة بينكما بعد الأجواء الإيجابية السائدة حاليًا.
صحيًا: بفضل العلاج الناجح والفعال الذي وصفه لك طبيبك، تتخلص من الآلام التي كانت تصيب كامل جسمك.

3-مهنيًا: النيات المبيتة عند بعض الزملاء لن تكون في مصلحتك، فبادر اليوم قبل الغد إلى توضيح وجهة نظرك عبر رسائل صارمة.
عاطفيًا: مبادرة من الشريك تعيد تصحيح الوضع العاطفي، وتضع العلاقة بينكما على السكة الصحيحة.
صحيًا: لن توفر أي علاج أو وسيلة طبية للتخلص من السمنة التي باتت تزعجك جدًا.

4-مهنيًا: القمر المكتمل في برج الثور يشعرك بمناخ من الثقة والود والتقارب مع أحد الزملاء أو الرؤساء أو الأقرباء، وتفتح ذراعيك لمشروع جديد.
عاطفيًا: بسبب كثرة انشغالاتك يقل اهتمامك بالحبيب وتبتعد عنه بعض الشيء، ما يجعله يشعر بأنك تهمشه فيستاء منك وقد يزداد نفوره منك.
صحيًا: لا تدع كثرة مشاغلك تثنيك عن ممارسة الرياضة، عليك تخصيص وقت يومي لها.

5-مهنيًا: يوم حاسم لتحديد مستقبلك المهني، وفي حال تخطيت الموضوع فإن المقبل من الأيام سيكون أكثر إشراقًا.
عاطفيًا: مهمة صعبة لإقناع الشريك بالسير معك حتى النهاية، وخصوصًا أن تجاربك السابقة مع غير مشجعة.
صحيًا: تحاول التعويض عن الأيام التي تقاعست فيها عن ممارسة الرياضة، وتستغل أكبر مساحة من وقت فراغك لممارستها.

6-مهينًا: يجعلك هذا اليوم تمر بمرحلة دقيقة من الاختبارات، لكن النجاح يكون حليفك.
عاطفيًا: تفرح كثيرًا فالحظوظ ترافقك على على الصعيد العاطفي، وتمضي أجمل الأيام وأمتعها مع الشريك.
صحيًا: قد تصاب بالتهابات في المفاصل بسبب الرطوبة في مكان عملك، وتضطر إلى تناول بعض الأدوية للقضاء عليها.

7-مهنيًا: أفكارك المميزة تمنحك القوة في مواجهة الزملاء، لكن لا تضع كل رصيدك في مواجهة واحدة.
عاطفيًا: ينتقل كوكب فينوس إلى برج العقرب مجاورًا لجوبيتير، ما يجعل حياتك الشخصية والمهنية أكثر سلامًا واستقرارًا من السابق.
صحيًا: لا تتفرد في قراراتك بشأن وضعك الصحي، بل استشر أصحاب الاختصاص وإلا دفعت الثمن غاليًا.

8-مهنيًا: تكون الظروف كلها هذا اليوم مشجعة كثيرًا على التحرّك والاستثمار وتوظيف الأموال وتحقيق الأرباح.
عاطفيًا: كن طويل البال مع الشريك وامنحه مزيدًا من الوقت، فهو ساعدك كثيرًا ويستحق منك بعض التضحية.
صحيًا: تجنب قدر الإمكان الأماكن الرطبة ولا سيما أنك تعاني الربو وضيقًا في التنفس.

9-مهنيًا: لا تتردّد في التعبير عن وجهة نظرك مهما كلفك ذلك، وفي النهاية لا بد من أن تتوضح الصورة فتنال حقك.
عاطفيًا: يحذرك هذا اليوم من بعض التراجع في حياتك العاطفية، ويشير إلى الضرورة الانتباه إلى كل كلمة تقولها.
صحيًا: الرشاقة التي تتمتع بها تريحك نفسيًا وتساعدك على القيام بكل ما تريد إنجازه براحة.

10-مهنيًا: الأخطاء الصغيرة غالبًا ما تكون مؤشرًا لبعض التسرّع، فحاول معالجة الوضع سريعًا لئلا تزداد الأمور تعقيدًا.
عاطفيًا: حرص الشريك عليك مبرّر ولا سيما أنك تبالغ أحيانًا في رد فعلك تجاهه.
صحيًا: إذا أردت تجنب الإصابة بأي من أمراض العصر، عليك بممارسة الرياضة يوميًا.

11-مهنيًا: استفد من هذا اليوم الجديد، إذ يحمل إليك فرصة لإيجاد عمل إذا كنت خاليًا أو لتوقيع عقد جديد.
عاطفيًا: نبش الدفاتر القديمة يعيد فتح ملفات قديمة كنت قد طويت صفحتها إلى الأبد، حاول أن تبقى بعيدًا عنها فهي لن تنفعك بشيء.
صحيًا: بدأت تحصد ثمار الحمية التي اتبعتها وطبقتها بحذافيرها لتتخلص من السمنة المفرطة.

12-مهنيًا: الثقة مطلوبة اليوم أكثر من أي وقت مضى، وقد تفتح أمامك مجالات متعددة وآفاقًا لم تكن تتوقعها.
عاطفيًا: استعدادك للدفاع عن الشريك حتى النهاية، يشكل علامة فارقة في حياتك ويعزز موقعك عنده.
صحيًا: خفف قدر الإمكان من النشويات والحلويات ولا سيما في وجبات العشاء.

13-مهنيًا: لا تتسرع في الحكم على الزملاء إذا لم تكن متأكدًا، فقد تجد نفسك في مواجهة مع الشخص غير المعني بالمواجهة.
عاطفيًا: الصبر هو من أبرز صفاتك، وهذا يجعلك أكثر تقربًا من الشريك ومثالًا يحتذى في المجال العاطفي.
صحيًا: الآلام في الأذنين لها عدة أسباب، فسارع إلى عرض نفسك على الطبيب المختص قبل فوات الأوان.

14-مهنيًا: مهما حاول الزملاء تعريض سمعتك للأذى، لن ينجحوا في مسعاهم لأن رصيدك من النجاح أكبر من محاولاتهم.
عاطفيًا: استقرار في العلاقة بالشريك الجديد، لكن الاستقرار النهائي بينكما يحتاج إلى وقت أكبر.
صحيًا: إذا انتابك صداع شبه يومي، فالأمر بات يحتاج إلى مراجعة الطبيب المختص قبل فوات الأوان.

15-مهنيًا: حاول أن توظف جهودك في سبيل تطوير قدراتك المهنية، فهذا يكون من أولوياتك في المرحلة المقبلة.
عاطفيًا: لا تضغط على الشريك كثيرًا، فهو يمر ببعض المشاكل وقد يتخذ قرارات حاسمة تجاهك.
صحيًا: تستعيد نشاطك وعافيتك، وتبادر إلى القيام بمشاريع ترفيهية مع العائلة أو الأصدقاء.

16-مهنيًا: تتوضح الصورة أمامك اليوم بفضل الزملاء الذين يكترثون لأمرك ويحيطونك بمحبتهم وتقديرهم الكبير لك.
عاطفيًا: مزاج الشريك في أفضل حالاته، فحاول أن تطرح معه كل الموضوعات التي تشغل بالك، فتجد الردود المناسبة.
صحيًا: استفد من عطلة نهاية الأسبوع للقيام بمشاريع ترفيهية تفيدك صحيًا ونفسيًا.

17-مهنيًا: تعاكس الظروف كل تطلّعاتك من خلال تحرّكاتك ومواقف بعضهم، وقد يتحرّك القضاء والقانون على نحو طارئ ضدك.
عاطفيًا: لا تفكر إلا بطريقة إيجابية لتتمكن من تخطي كل المصاعب مع الشريك، فالسلبية غالبًا ما تكون أكثر ضررًا.
صحيًا: تخرج من أزمة صحية معافى ومرتفع المعنويات وتحاول أن تزرع التفاؤل في محيطك.

18-مهنيًا: القمر الجديد في برج العقرب يميزك بإشراق كبير ويشعرك بالقوة والنفوذ وتنشط الاتصالات وتنفرج الأوضاع، وتستثمر مواهبك لاستغلال الفرص.
عاطفيًا: الخلاف مع الشريك يجب ألا يدوم طويلًا، فهو الوحيد القادر على مساعدتك في كل الظروف.
صحيًا: لا تدع نصائح الآخرين العشوائية تقنعك بأن ممارستك الرياضة لن تجديك.

19-مهنيًا: تتأخر بعض الاستحقاقات وتبطئ الخطى وترتبك ويولد جوّ من سوء التفاهم والالتباس في حياتك المهنية.
عاطفيًا: مهما بذلت من جهود، فإنك قد لا تجد من يقدّرك سوى الشريك، وهذا أمر جيد.
صحيًا: خفف من رفع الأشياء الثقيلة فقد تعرّض ظهرك لآلام حادة تضطر على أثرها إلى الخضوع لعملية جراحية.

20-مهنيًا: مشاريع بالجملة لكن التمويل المطلوب غير متوافر، فحاول أن تشرح وجهة نظرك لعلك تجد آذانًا صاغية.
عاطفيًا: الوحدة سلاح قاتل، لكنك قد تتخطاها بمساعدة الشريك، وتظهر النتائج سريعًا وتكون راضيًا وسعيدًا جدًا.
صحيًا: طموحك للتخلص من السمنة الزائدة لن يثنيك عن التوصل إلى الهدف المنشود.

21-مهنيًا: من كان يتمتع بصفاتك يجب الا يستسلم للأمر الواقع، فأنت قادر على النهوض والسير مجددًا نحو مستقبل أفضل.
عاطفيًا: يجب أن تفهم تصرّفات الشريك مهما بلغت حدّتها، وخصوصا انه تحمل الكثير بسببك.
صحيًا: كثرة الضغط الذي تتعرض له يسبب لك وضعًا صحيًا غير مستقر.

22-مهنيًا: يبشّر هذا اليوم بمشاريع جديدة بالجملة، لكنّ المطلوب خطوات مدروسة ومؤكدة.
عاطفيًا: استقرار وسعادة لافتة في العلاقة بالشريك، وهذا يترك انعكاسات إيجابية إضافية، ويولّد ارتياحًا.
صحيًا: لا تتردد في الالتحاق بناد رياضي، ولا تهمل القيام بالتمارين المفيدة لك.

23-مهنيًا: تتاح أمامك حرية التصرف كما تريد، وتفاوض بمهارة، لكن لا تعرّض نفسك للفضائح.
عاطفيًا: قاوم الغيرة بأساليب مجدية، ولا تفش أسرارك لأشخاص عرفتهم أخيرًا لأنهم قد يستغلون وضعك.
صحيًا: تجنب الذين يستفزونك ويثيرون عصبيتك، وإلا دفعت الثمن من صحتك.

24-مهنيًا: استعد هدوءك واضبط أعصابك، قد تظهر أخطاء وشوائب واشاعات مغرضة بحقّك.
عاطفيًا: المشاكل تتراكم مع الشريك وبعض تصرفاته يثير اشمئزازك فحاول أن  تجتاز هذا اليوم بسلام.
صحيًا: خصص وقتًا للنوم في النهار لتريح جسمك من عناء التعب، وقم ببعض التمارين المفيدة.

25-مهنيًا: تبدأ الأعمال وحياتك الروتينية بالعودة الى مسارها الطبيعي، فلا تقف ساكنًا، بل بادر الى تحسين أدائك وسمعتك.
عاطفيًا: الواقعية مطلوبة على نحو أساسي لحسم الأزمات العالقة، فكن مستعدًّا للمواجهة.
صحيًا: قد يصاب أحد الأشخاص المقرّبين منك بوعكة صحية تسبب لك القلق والاضطراب مدة قصيرة.

26-مهنيًا: تشعر بالارتباك وتخاف على موقع او علاقة، لكنّه ايضًا يدفعك الى ارتكاب بعض أعمال التهوّر وسوء تقدير قدراتك.
عاطفيًا: قد تتحمّس لأحد الأشخاص، لكنّك لا تجرؤ على التعبير عن ذلك، أو تحافظ على مشاعرك متكتّمة، بعيدًا من عيون الآخرين.
صحيًا: شفاء أحد الأصدقاء من مرض لازمه مدة طويلة يشعرك براحة كبيرة ويفرحك جدًا.

27-مهنيًا: حاول أن تكون أكثر جدية في العمل، وحافظ هلى هدوئك المعتاد لتتجاوز بعض العقبات التي تعترض تقدمك.
عاطفيًا: تصطدم ببعض العراقيل التي تجعلك محبطًا، لكن ساعة الحقيقة مع الشريك باتت قريبة فكن مستعدًا.
صحيًا: قد تصاب بمرض يسبب لك بعض المضاعفات، لكن براعة طبيبك تضع حدًا له.

28-مهنيًا: احذر التصرف بفوضى لئلا تولّد المتاعب ويكون عملك من دون جدوى أو كأنك تلاحق المستحيل.
عاطفيًا: اختبار جديد يحدّد الشريك شروطه، لكن ذلك لن يثنيك عن إيصال الرسالة التي تريدها.
صحيًا: لا تخف إذا شعرت ببعض الانزعاج جراء إصابتك بوجع طفيف في المعدة.

29-مهنيًا: يجعلك هذا اليوم تتأكد من بعض الأمور وتطرح تساؤلات وتذهب للتحقق من بعض المعطيات.
عاطفيًا: لا تقدّم النصائح إلى الشريك إذا لم يكن هادئًا، فهذا سيزيده غرورًا مع مرور الوقت.
صحيًا: لا تناور أو تحاول التهرب من تطبيق ما وصفه لك الطبيب للتخلص من الأوجاع في مفاصلك.

30-مهنيًا: قد ترغب في تقديم خدماتك وتنوب بملء إرادتك عن زميل لتحمّل مسؤوليات كبيرة وصعبة.
عاطفيًا: قد تعيش حالة من الغيرة والتملكية والانفعالات الشديدة مع الشريك، وقد تفرض عليك الظروف بعض الخضوع.
صحيًا: حاول النهوض باكرًا وقم بساعة مشي مع الأصدقاء قبل التوجه إلى العمل.

 

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تدعمك الكواكب هذا الشهر وتأثّر إيجابيًا عليك تدعمك الكواكب هذا الشهر وتأثّر إيجابيًا عليك



GMT 13:33 2019 الجمعة ,22 شباط / فبراير

نشاطات واعدة تسيطر عليك خلال الشهر

GMT 08:25 2019 الجمعة ,25 كانون الثاني / يناير

تتذمر من كثرة الضغوط عليك

GMT 08:05 2018 الجمعة ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

تحسن في الشؤون العملية وفرص للكسب المادي في بلدان بعيدة

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تدعمك الكواكب هذا الشهر وتأثّر إيجابيًا عليك تدعمك الكواكب هذا الشهر وتأثّر إيجابيًا عليك



ارتدت سُترة مُبطّنة بيضاء وبنطالًا ضيقًا لامعًا

كيم كارداشيان أنيقة أثناء وجودها مع كورتني في كالاباساس

واشنطن ـ رولا عيسى

GMT 23:14 2019 الإثنين ,04 آذار/ مارس

طُرق إخفاء رقم المُتصل عند إجراء المكالمات

GMT 16:04 2014 الأربعاء ,29 كانون الثاني / يناير

شاب بالغ يختطف ابنة 11 ربيعاً برضاها ويجبر أهلها على تزويجهما

GMT 22:48 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

مدرب الهلال رامون دياز يوضح أسباب تطور أداء الفريق

GMT 01:35 2015 الثلاثاء ,22 كانون الأول / ديسمبر

واق ذكري "سوبر" لمكافحة فيروس الإيدز في الأسواق

GMT 00:41 2016 الجمعة ,29 كانون الثاني / يناير

ضفائر الذرة تمنح إطلالة أفريقية جريئة في شتاء 2016

GMT 16:18 2017 الأحد ,24 أيلول / سبتمبر

سعر الجنيه السوداني مقابل الجنية المصري الأحد

GMT 03:21 2015 الخميس ,28 أيار / مايو

تنظيم "داعش" ينشر صورًا من داخل سجن "تدمر"

GMT 03:22 2016 الجمعة ,14 تشرين الأول / أكتوبر

الفنانة سوزان نجم الدين ترى حب المصريين للشعب السوري

GMT 04:22 2017 الثلاثاء ,14 آذار/ مارس

كريسي ميتز تتألّق في ملابس السباحة الحمراء

GMT 02:53 2018 الإثنين ,08 كانون الثاني / يناير

ياسمين عبد العزيز تقع في موقف محرج أمام عدسات الكاميرا
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab