21 آيار  مايو  20 حزيران  يونيو
آخر تحديث GMT20:23:09

21 آيار / مايو - 20 حزيران / يونيو

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - 21 آيار / مايو - 20 حزيران / يونيو

برج الجوزاء
بيروت ـ جاكلين عقيقي

أبرز أحداث الأسبوع الأخير من شهر حزيران/يونيو 2016:
مهنيًا: وجود القمر في الحوت أمر مربك ويسبب الفوضى  لذلك كن جاهزًا وقم بالتحضير لعملك مسبقًا ولا ترتجل الاّ في اقسى الحالات.   إحم موقعك الحالي من التراجع والفشل والخسائر. لا تنفعل حتى لو تعرضت لاستفزاز أو ظلم. أبق الباب الحوار مفتوحًا وإبحث عن الدعم والتحالف. واتمنى لك كل التوفيق تبدو نشيطًا ومثابرًا ومجتهدًا لا سيّما في اعمالك الروتينية. قد لا تتشجع للمشاريع الجديدة لكن لا بأس في ذلك، المهم ان تحافظ على سمعتك الجيّدة وألا تثير الشغب والبلبلة في محيطك.

عاطفيًا: تلتقي وجهات النظر مرّات عديدة لكنّها تختلف مرات أخرى فيواجهك الحبيب بتساؤلات واستفهامات ويطالبك بتبريرات وتوضيحات. إذا كنت تقدّس العلاقة وتحترمها لا مشكلة لديك بتقدم كل ما يطلبه منك الحبيب أو تتطلبه العلاقةهناك مقوّمات عديدة داعمة للسعادة وللاستقرار ستسير الامور بشكل جيد لأصحاب العلاقة المتنية لكن العلاقة المتأرجحة ستواج تحديات إذا ستكون الخلافات غيمة عابرة لدى العلاقة المتينة ولا بدّ أن تعبر بسلام لكن عليك أن تسارع الى تطمين الحبيب واستعادة ثقته بك.

أبرز الأحداث الشهرية عن شهر حزيران/يونيو 2016:
حظوظ متتالية
قد تكون من افضل الابراج واكثرها حظا هذا الشهر ، تجد الراحة والطمأنينة وتنجح في حصد التكريم والتقدير المعنوي ، انه شهر ناجح بالتأكيد وقد يشجعك على الانتشار وتوسيع التحرك وكذلك على توظيف الاموال او الاستثمار لكن حاذر من المحتالين والكلام المعسول ولا تبالغ بمصاريفك عزيزي الجوزاء ،  ان معنوياتك العالية قد تدفعك الى المبالغة في التصرف لتندم لاحقا وتأسف على بعض الاستخفاف . كن حكيما ايها الجوزاء فالظروف داعمة ومؤيدة حاليا من تكون من يضمك لك انها ستكون داعمة حتى نهاية العام ، لا تشتت طاقتك ولا تهمل اولوياتك ، الشهر يبشر بلقاءات ايجابية وسوف تساعدك الديناميكية التي تسكنك فتلفت الانظار وتحرز تقدمًا .

ادعوك الى اقامة حسابات دقيقة وعدم التسرع في اطلاق الاحكام او القيام بخطوات تحتاج الى وقت ودراسة ،قد تحتاج الى استشارة ادارية او مالية او الى مساعدة من صديق لاستيضاح بعض الامور سوف تفرح للتفاهم السائد بينك وبين الاخرين وسوف تملك القدرة على اقناع من تريد بالفكرة التي تريدها ، تنجح  المفاوضات وتقدم امتحانات ناجحة، يكون اداؤك مميزًا في مجال الفن والتجارة والاعلام والثقافة والمحاماة والصحافة وكل ما يتطلب الكتاب والابداع ،يتحدث الفلك عن ارتياح في العمل اليومي وعن سهولة في ايصال ما تريد من افكار واقتراحات. ويدعم  المواقف تجاه المسائل المالية ولربما تفكر في الاستثمار او في عضوية نادٍ او في شراء سيارة او في بعض الامور الترفيهية بهدف رفع معنوياتك ، قد يأتيك المال والربح والتقدير من حيث لا تدري الامر الذي سيجعلك محبوبًا ومحط الانظار ، كما قد تهتم بطلتك وشعبيتك وتستثمر في العلاقات لتوجه الدعوات ولتعزز حضورك.

 انها فترة مميزة لحل المشاكل لا سيما تلك التي تتعلق بالمسائل المالية ، ولا بد ان يساهم الحظ في الافراج عن همومك المالية اترك للدبلوماسية مجالا واسعًا للتحرك ، حاذر من الوعكات الصحية والحوادث ولا تبالغ بمصروفك ، ادرس العروض قبل التسرع في الموافقة عليها ، كما يتحدث المريخ في النصف الثاني من الشهر عن اهتمامات فردية تُبعدك عن الصخب والضجيج فتفضل تمضية وقت اطول مع نفسك تستجمع طاقتك وتحشد افكارك . اما زحل المتنقل في القوس في مواجهة برجك فيجلب هذا الشهر بعض الواجبات والمسؤوليات المرهقة والتي كنت تعتبرها سابقا روتينية ، سوف يطول جدول اعمالك ولربما تقلق بشان مسألة صحية قديمة ، كما قد تكبر مسؤولياتك المهنية لتشعر بالارهاق

مهنيًا: تتحدث الشمس في برج عن ارباح مالية واهتمامات مصرفية او ادارية لتسهيل اعمالك  كما تحمل اليك الكثير من التحركات والتغييرات والمفاجات ، وسوف يسهل كوكب الزهرة معظم التحركات لتصل من خلال  الحوار والمفاوضات الى نتائج مرضية ، يتحدث الفلك عن علاقات جيدة مع الزملاء وعن رغبة في تحسين موقعك انت تريد لفت الانظار وعلى الارجح سوف تحسن الاستفادة من الظروف ، انه شهر مناسب للتعبير عن رأيك ولتوضيح موقفك ولتشارك في بعض المناسبات  الشفهية والكتابية   تكثر الاتصالات والرحلات والاجتماعات ،انه شهر مزدهر تحصل خلاله على تعويض ما وكلما واجهت مسالة صعبة فتح امامك باب جديد كما ان انتقال عطارد الى برجك بتاريخ 12 يحسن الامور وتزدهر الاعمال ويجعلك  تتمتع بسرعة الخاطر وتنقذك سرعة البديهة، لكن حاذر من الانفعال وتوجيه الكلام الجارح في غير موقعه ، انه شهر واعد بالكثير من الحركة والنشاط والنجاح يتوجب عليك تفادي الارهاق والمبالغة في المصروف .

عاطفيًا: تسكنك مشاعر ايجابية ولا تزال الاجواء رومانسية ايجدابية تساعد على البوح بالخواطر والافكار والتعبير عن الرأي ، انه شهر مناسب للقيام بنشاطات مع الحبيب قد تقوم برحلة او مغامرة سويًا فلا مكان للضجر في حياتك حاليًا ،تهتم لراحة الحبيب ولا تكف عن الاهتمام به او لزيارته ، لديك الكثير للتكلم عنه وهذا امر ايجابي لانه يعزز عنصر الثقة بينكما ،اما اذا كنت عازبا فلن تشعر بالملل وسوف  تعيش لحظات سعيدة مع اصحابك وزملائك ولربما تهتم لامر احد معارفك وترغب في تمتين العلاقة معه ،ولكن حاذر في جميع الاحوال من ردات فعلك القاسية والتي لا بد وان تندم عليها سريع.
 
أبرز الأحداث اليومية عن شهر حزيران/يونيو 2016:
1-مهنيًا: يتناغم الجميع معك في بداية هذا الشهر لتوفير مناخ جيد في العمل، وبغية ترطيب الأجواء بعد المناكفات التي حصلت منذ مدة.
عاطفيًا: لا تفوّت الفرصة للاستفادة من كل دقيقة هدوء وراحة لتعيشها مع الشريك، هو يحتاج إلى عطفك وحنانك، فلا تخيّبه.
صحيًا: أكثر من شرب المياه بعد ممارسة الرياضة وحتى خلال ساعات النهار.

2-مهنيًا: تحصل اليوم على الكثير من المعلومات المهمة حول مشروع جديد تسعى لتطبيقه لتبرهن أنك على قدر المسؤولية.  
عاطفيًا: لا تكن كثير التذمّر وإلا ملّ الحبيب من هذه العلاقة ووضعك أمام خيار صعب.
صحيًا: قم بالتمارين الصباحية المفيدة والمليّنة لعضلات العنق والكتفين قبل التوجه إلى العمل .

3-مهنيًا: حالتك النفسية مشوّشة وهي تؤثر سلبًا في عملك، فتشعر بالملل والفشل، فسارع إلى معالجة الأمر قد فوات الأوان.
عاطفيًا: قد يضغط الشريك في سبيل توضيح الأمور المستقبلية، فكن مستعدًا لذلك وصارحه بكل ما تود قوله له لتكون الأمور واضحة.
صحيًا: تشعر بنوع من القلق يحرمك النوم ويبقيك في حال من التوتر نتيجة الضغوط التي تواجهك.

4-مهنيًا: القمر الجديد في برجك يلقي الضوء على علاقات لك ويعني بداية جديدة، وتتخلص من الضغوط وتلقى النتائج الطيبة والتهنئة والترقية التي تستحقها.
عاطفيًا: تصرّف بجدية في علاقتك بالحبيب والا ستجعله يبتعد عنك وتصل الأمور إلى طريق مسدود، عندها لن تستطيع التعويض.
صحيًا: خفف من شرب القهوة خلال النهار ولا سيما في فترة بعد الظهر فهي تسبب لك الأرق ليلًا.

5-مهنيًا: القمر في برجك يلقي الضوء عليك وربما يستقطب بعض المؤيدين، وتتلقى سيلًا من الاتصالات الداعمة لمشاريعك البنّاءة.
عاطفيًا: كل الحلول ممكنة إذا كان الطريق مسدودًا مع الشريك، لكن النيّات هي المفتاح لذلك، وأنت نياتك طيبة وصافية.
صحيًا: استعن ببعض المجلات التي تعنى بالشأن الصحي وطبّق الإرشادات التي يعطيها أخصائيون بالصحة.

6-مهنيًا: تؤرقك بعض الأمور في العمل وتفكر في بدائل، وحاول أن تتقرب أكثر من الزملاء وتتفق معهم على الكثير من الأمور.
عاطفيًا: راع ظروف الحبيب الحالية ولا تكن كثير التطلب، وحاول أن تجعله يشعر بالانجذاب نحوك لكي تتمكن من معرفة ما يزعجه.
صحيًا: استفد قدر الإمكان من أوقات فراغك وحاول القيام بمشاريع أو نشاطات ترفيهية.

7-مهنيًا: قد تواجه بعض التأجيل والتسويف في أعمالك وشؤونك المادية بسبب تراجع الوضع المادي بعض الشيء حتى آخر الشهر.
عاطفيًا: تتجرأ لطيّ صفحة من الماضي بعد اختبار تجارب قاسية وأخذ العبرة منها والتفكير في الخطوات المستقبلية الناجحة.
صحيًا: تتفاعل بحماسة مع أي نشاط رياضي وتشارك في كل ما هو مفيد للصحة.

8-مهنيًا: تجد نفسك وسط أزمة طارئة وتتعدّد المسؤوليات وتتداخل بعضها مع بعض، لكنك تتمكن من إيجاج الحلول الناجحة.
عاطفيًا: قد تجد فرقًا كبيرًا بين الأمس واليوم، لكن التحسّن مهم من أجل أجواء مثمرة في المستقبل والسير على هدى.
صحيًا: جميل أن تقوم بنشاطات رياضية مع مجموعات، وخصوصًا ممارسة المشي لمسافات طويل.

9-مهنيًا: بوسعك المنافسه بنجاح وتكون إيجابي التفكير وإنسانيًا إلى أبعد حدود، وتفتخر بالتفاف الزملاء حولك والوقوف الى جانبك ساعة الحاجة.
عاطفيًا: ترتاح إلى وجود الحبيب إلى جانبك ووقوفه معك، ما يجعلك تشعر بإخلاصه تجاهك وبحبه الكبير لك.
صحيًا: مهما تعددت المشاغل لإبعادك عن ممارسة الرياضة، حاول إيجاد ولو وقت قليل للقيام بما يفيدك صحيا.

10-مهنيًا: تتحسن معنوياتك اليوم بعد مرحلة مليئة بالصعوبات والتحديات والقرارات الحاسمة التي وجب عليك اتخاذها بغية المواجهة.
عاطفيًا: لا تخجل أن تطلب المساعدة من الحبيب إن احتجت إليها، فهو أقرب الناس إليك في مثل هذه الحالات5.
صحيًا: الجلوس خلف المكاتب ليس صحيًا، الحركة مطلوبة وضرورية وخصوصًا بعد ساعات العمل الطوال.

11-مهنيًا: تصل إلى مرحلة تجد نفسك وحيدًا وغير مرغوب بك، عندها لن يكون سهلًا عليك إعادة الأمور إلى ما كانت عليه سابقًا.
عاطفيًا: إحرص على سمعة الحبيب ولا تورّطه في أمور لا تليق به، فهذا أمر غير لائق بك أيضًا ويضع سمعتك على المحك.
صحيًا: إيلاء الشأن المهني والعاطفي الاهتمام اللازم، يجب ألا ينسيك الاهتمام بالوضع الصحي أيضًا.

12-مهنيًا: يدخل مركور برجك ويدعوك إلى الاهتمام بشؤون شخصية وعائلية وعدم تضييع الوقت في أعمال لا جدوى منها.
عاطفيًا: تتمالك أعصابك أمام الشريك ولا سيما حين تصدر منه بعض التصرفات الصبيانية، وتستوعب الأمور بسعة صدرك.
صحيًا: تدفعك الانفعالات نحو الهاوية، فتمالك نفسك ولا تعرّض استقرارك الصحي للخطر، بل اطلب النصيحة.

13-مهنيًا: يتحدث هذا اليوم عن مسائل مالية تخص بعض الشراكات من رسوم وعائدات أو ما شابه، وتسعى لتغطية العجز.
عاطفيًا: تعود الأمور بينك وبين الشريك إلى مجاريها الطبيعية بفعل حكمتك ونضجك، ووعي الشريك الذي أثبت أنه مخلص ووفي.
صحيا: الاعتماد على الخضراوات والفواكه يزوّد الجسم حيوية ونشاطًا بعد عناء العمل.

14-مهنيًا: تعمل لمشروع جديد وضخم، يتطلب عملًا جماعيًا، وربما تستعين بأصحاب الاختصاص المقربين منك لإنجازه.
عاطفيًا: تتلقى دعوة إلى إحدى المناسبات الاجتماعية التي تتعرّف خلالها إلى شخص يجذبك بسرعة، وتقرر التقرب منه أكثر.
صحيًا: كُن حذرًا وانتبه لصحتك وصحة الزوج او الزوجة، قد تقلق بسبب ما يتعلق بأحد المقرّبين منك.

15-مهنيًا: يتراجع الضغط الذي تواجهه، ما يجعل جو العمل مريحًا جدًا، وقد تتوقع ردًا لا يأتي أو تتخلص من معاكسة ما ومن احتجاج.
عاطفيًا: لا تجد الاستقرار في حياتك العاطفية الحالية، ولا تؤذِ مشاعر الحبيب بكلامك الحاد والجارح الذي يخدش مشاعره الرقيقة.
صحيًا: تبدو في حالة من السعادة الدائمة والنشاط غير المعهود منك، السبب الرياضة اليومية والانتباه إلى نوعية طعامك.

16-مهنيًا: قد يهبك هذا اليوم منحة أو هدية أو انعطافًا نحو الأفضل، وبانتظارك مشاريع مستقبلية قد تغيّر مجرى حياتك.
عاطفيًا: لا تحاول إخفاء مشاعرك عن الشريك، فالإحساس المتبادل يسهّل التفاهم والتوصل إلى نقاط مشتركة بينكما.
صحيًا: تحرّك بعض الشيء ومارس نشاطك المعهود ونظم بعض الرحلات الترفيهية.

17-مهنيًا: يمكنك الاستفادة من خبرة الآخرين، وهذا سيكون مفيدًا في كل المجالات اليوم، وخصوصًا على الصعيد المهني.
عاطفيًا: دفاتر الماضي مليئة بالمغامرات، وهذا يقلق الشريك كثيرًا، فتقع بعض الخلافات التي تبعدك عنه خلال الفترة المقبلة.
صحيًا: ممارسة الرياضة باستمرار، توفر لك قدرة أكبر على التركيز وصفاء في الذهن.

18-مهنيًا: تتكلل جهودك بالنجاح ويفتح القدر أبوابًا جديدة تساهم في توسيع دائرة معارفك وثقافتك واهتماماتك الجدية.
عاطفيًا: تقاوم كل العوامل الصعبة التي تواجه علاقتك بالشريك، وتنجح في تخطّيها والمحافظة على الاستقرار العاطفي القوي.
صحيًا: انتبه لصحتك ولعلاقاتك بالآخرين، وخذ الأمور بروية وهدوء وحكمة لئلا تتعرض لأي نكسة صحية.

19-مهنيًا: قد تعيش ترددًا أو حسم الأوضاع من دون انتظار، يشير هذا الجو الى إرباكات قد تشوش عليك الأجواء.
عاطفيًا: السعادة هي عنوان المرحلة المقبلة، وهذا سيريح الشريك كثيرًا، فلا تغامر بعلاقة جديدة تعلم أنها ستكون عابرة.
صحيًا: يستحسن تحديد مواعيد وجبات الطعام، فهذا يكون صحيًا ومفيدًا.

20-مهنيًا: القمر المكتمل في برج القوس قد يزيد من ارتباكك وانفعالاتك، وتحاول تصحيح بعض المسار المتعلق بقضية حق أو بشأن مهنة معيّنة.
عاطفيًا: يتصرّف الشريك بليونة تجاهك وبلا استفزاز وتحدّيات، لن تعاني أي أزمة، بل تنتصر على المصاعب.
صحيًا: خذ المبادرة للقيام بكل ما يبعد عنك المشكلات الصحية أو يصيبك بعوارض مزعجة.

21-مهنيًا: تنضم الشمس إلى منزلك الثاني أي منزل المال لتلتقي فينوس ومركور ما يعني فترة مالية مزدهرة قد تطرق بابها اليوم.
عاطفيًا: اذا لم تكن صادقًا مع الشريك، من الأفضل أن لا تصارحه بمشاعرك تجاهه لأنه قد لا يتفهم الوضع راهنًا.
صحيًا: لا تتردد في تنفيذ تمارينك الرياضية، فهي تفيدك كثيرًا من اجل المستقبل.

22-مهنيًا: يتحدث هذا اليوم عن شؤون مالية ومهنية طارئة وعن اخبار تخصّ رحيل أحد الاشخاص الذي قد يشغل مركزًا او مكانًا مهمًّا، ويؤثر الأمر في أوضاعك.
عاطفيًا: تبادر إلى الانطلاق بحيويّة كبيرة، وتشعر بأنّك مسيطر على الأوضاع، فتتقدّم بخطى ثابتة أكثر من السابق.
صحيًا: التمارين الصباحية مفيدة قبل تناول الطعام أو أي مشروب منبّه ثم الانطلاق إلى العمل بنشاط.

23-مهنيًا: لا تجازف بمستقبلك من أجل مكاسب صغيرة، لأنها لن تدوم كثيرًا، بل عليك البحث عن مجالات تدوم وتكون مربحة.
عاطفيًا: تعزيز العلاقة أمر ضروري، وهو يرفع منسوب الثقة بينك وبين الشريك، ويجعلك تهتم بمصالحه وإرضائه.
صحيًا: مزاجك السيّئ سببه الإرهاق، فحاول أن تجد فسحة للراحة والاستجمام.

24-مهنيًا: قد تتلقّى عروضًا أو تعرف لقاءات واعدة جدًّا تكون بمثابة حافز مهمّ لتطوير أدائك.
عاطفيًا: تواجه بعض الصعوبات في العلاقة العاطفية وربّما تتعامل مع الشريك بشدّة أو جفاء، فكن متيقّظًا لهذا الأمر.
صحيًا: حاول القيام بنزهة في أرجاء الطبيعة للتخفيف عن نفسك وللتخلّص من هموم العمل المتراكمة.

25-مهنيًا: يوم مليء بالنشاط تحضر فيه أحد المؤتمرات وتلفت الأنظار بقدرتك على التجاوب مع الظروف والمتطلّبات
عاطفيًا: تعبّر عن أفكارك وآرائك أمام الشريك بصراحة تامة، فتزداد قيمة في نظره ويزداد تعلقه بك أكثر فأكثر.
صحيًا: تمرّ بأمور مخيّبة للآمال، وربّما تحمل فوضى وعدم رضى، ما ينعكس سلبًا على وضعك الصحي.

26-مهنيًا: تتركز الأوضاع اعتبارًا من اليوم على القضايا المالية التي يحالفها الحظ، وتحقق مكاسب غير متوقعة في مجالك المهني.
عاطفيًا: تختلط الأمور عليك ولا تعود تعرف ماذا تريد من الحبيب، فلا تترك الغضب يسيطر عليك لئلا تؤزم الأمور أكثر مما هي متأزمة.
صحيًا: مراقبة وضعك الصحي بين الحين والآخر من قبل طبيبك مهم، ولا سيما إذا واجهتك تحديات أرهقت أعصابك.

27-مهنيًا: يوفر هذا اليوم فرصًا مالية للبدء بمشروع جديد ويرطّّب الأجواء ويعد بآفاق جديدة وأرباح غير منتظرة.
عاطفيًا: كثيرون يرتبطون أو يعقدون خطبتهم أو زواجهم أو يفرحون بزواج يتم في العائلة، وقد يهجم نصيبك فجأة فكن مستعدًا.
صحيًا: تسرّ لما تحصل عليه من تفهّم ودعم لتحرّكاتك على مختلف الصعد، وخصوصًا على الصعيد الرياضي.

28-مهنيًا: تتمتع بسرعة بديهة وبأفكار ذكية، كثّف اتصالاتك، وكرّر المحاولات ومارس جميع صلاحياتك.
عاطفيًا: يوم خالِ من المشاحنات والظروف الضاغطة، وتسود سماءك أجواء لطيفة ومشجّعة على التعبير عن عواطفك .
صحيًا: قراراتك الصائبة على الصعيد الصحي تكون دافعًا إلى جعل الآخرين يجارونك في كل ما تقوم به رياضيًا.

29-مهنيًا: الظروف الحالية مناسبة لتقدم على خطوة كبيرة، لن تكون وحيدًا ولن تتعرقل محاولاتك في زيادة رصيدك الشعبي أو تحسين الانطباع عنك.
عاطفيًا: لا تكن كثير العتاب وإلا ابتعد الحبيب عنك، وتسمح لك الظروف بتخطي الكثير من الحواجز التي أعاقت ملاقاته أو المصالحة.
صحيًا: يوم مهمّ للمشاركة في مختلف الأنشطة وعدم رفض تلبية الدعوات بغضّ النظر عن مضمونها.

30-مهنيًا: متفائل جدًا فظروفك تتحسّن على نحو واضح، تناسبك المستجدات وأنت تتعامل معها بانفتاح كبير وصدر رحب.
عاطفيًا: أطلق العنان لخصالك الإيجابية لتحافظ على استقرار العلاقة واهتمام الحبيب أو مودته لك.
صحيًا: اندفاعك وحماستك يدفعانك إلى الطلب من الآخرين مشاركتك في ممارستك الرياضة اقتناعًا منك أنها خير علاج.

 

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

21 آيار  مايو  20 حزيران  يونيو 21 آيار  مايو  20 حزيران  يونيو



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

21 آيار  مايو  20 حزيران  يونيو 21 آيار  مايو  20 حزيران  يونيو



تزينت بإكسسورات ذهبية وخاتم خطبتها الماسي

هايلي بالدوين تظهر بإطلالة أنيقة بصحبة أصدقائها

نيويورك ـ مادلين سعادة
 العرب اليوم - "Villa Griante" فيلا العطلات المفضلة لدى المشاهير

GMT 03:36 2017 الجمعة ,22 أيلول / سبتمبر

دراسة تؤكد أنّ 4 من أصل 5 نساء لا يصلن إلى الذروة

GMT 23:29 2017 الخميس ,12 تشرين الأول / أكتوبر

عبارات مثيرة قوليها لزوجكِ خلال العلاقة

GMT 03:28 2017 السبت ,16 أيلول / سبتمبر

دراسة جديدة تكشف عن أخطر الأوضاع الجنسية

GMT 19:17 2018 الإثنين ,16 إبريل / نيسان

رجل يبيع جسد زوجته لصديقه ويموت أثناء معاشرتها

GMT 09:14 2018 الجمعة ,26 كانون الثاني / يناير

عصابة تأكل امرأة حية أمام زوجها قبل قتلهما

GMT 12:22 2017 الخميس ,05 تشرين الأول / أكتوبر

مشكلات صحية تواجهها المرأة بسبب ممارسة الجنس

GMT 13:19 2017 الأحد ,17 كانون الأول / ديسمبر

مصري يطالب زوجته بممارسة الجنس مع صديقه في "ليلة الدخلة"

GMT 23:55 2015 الجمعة ,23 كانون الثاني / يناير

ممارسة الجنس من خلال الوضع الأعلى للمرأة أخطر على الرجال

GMT 19:20 2018 الثلاثاء ,10 إبريل / نيسان

معلومات لاتعرفها عن قصة نبي الله لوط مع قومه
 
 العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -
arabstoday arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab