الشك حول المصير الإنساني في رواية نهر الزمن للصيني يو هوا
آخر تحديث GMT03:38:03
 العرب اليوم -

الشك حول المصير الإنساني في رواية "نهر الزمن" للصيني يو هوا

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - الشك حول المصير الإنساني في رواية "نهر الزمن" للصيني يو هوا

رواية "نهر الزمن" للكاتب الصيني يو هوا
القاهرة - العرب اليوم

 درت عن دار منشورات المتوسط في ميلانو (إيطاليا) بالتعاون مع مع دار بيت الحكمة بالقاهرة، رواية "نهر الزمن" للكاتب الصيني يو هوا، ونقلها إلى العربية يحيى مختار.

ويعد يو هوا الأبرز بين جيل الرواد الذي يضم أيضا مويان وسو تونغ وسون قان لو وليو جين يون وغيرهم من الأدباء الصينيين المعاصرين، وسبق أن ترجمت له إلى العربية روايات "على قيد الحياة"، و"مذكرات بائع الدماء"، ومجموعة قصصية بعنوان "صيف حار جدا".

وتتمحور رواية "نهر الزمن" حول الشك المحيط بالمصير الإنساني وتطور مشاعر النفس البشرية، وبالتالي نجد بطلها يحكي من موقف المتفرج تفاصيل المسار الزمني لحياته منذ كان في السادسة إلى أن بلغ الـ18 .

ويظهر الراوي بصفتين، الأولى هي "أنا" الطفل، والثانية هي "أنا" البالغ، حيث يسترجع ذكريات الطفل، فتختلط الأزمنة والأحداث، وعندما يتذكر البالغ معاناة الطفل يتحول الغضب الذي كان يسيطر عليه إلى عفو وتسامح.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الشك حول المصير الإنساني في رواية نهر الزمن للصيني يو هوا الشك حول المصير الإنساني في رواية نهر الزمن للصيني يو هوا



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الشك حول المصير الإنساني في رواية نهر الزمن للصيني يو هوا الشك حول المصير الإنساني في رواية نهر الزمن للصيني يو هوا



GMT 17:23 2017 الأربعاء ,20 كانون الأول / ديسمبر

شبهات بشأن سرقة ساعة باب الفرج التاريخة وسط حلب

GMT 04:34 2017 الأحد ,10 كانون الأول / ديسمبر

قرية "رجال ألمع" السعودية تحظى باهتمام "اليونيسكو"

GMT 02:18 2018 الأربعاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

"لوتي موس تكشّف عن جسدها أثناء تواجدها في "باربادوس

GMT 17:45 2015 الأربعاء ,21 تشرين الأول / أكتوبر

أسعار ومواصفات سيارة "تويوتا كامري 2016" الجديدة

GMT 05:08 2018 الثلاثاء ,21 آب / أغسطس

تعرف على عادات وتقاليد في عيد الاضحي في تونس

GMT 15:48 2016 الثلاثاء ,11 تشرين الأول / أكتوبر

كارديف سيتي الإنجليزي ينقذ مسيرة المغربي مروان الشماخ

GMT 04:57 2018 الإثنين ,12 شباط / فبراير

أول كليب للراقصة "جوهرة" عقب أزمتها الأخيرة

GMT 13:23 2018 الجمعة ,16 شباط / فبراير

المطعم المعلّق "دينر إن ذا سكاي" يعود إلى دبي

GMT 14:05 2017 السبت ,09 كانون الأول / ديسمبر

عبدالرحمن الغامدي يعود إلى قائمة الاتحاد بعد غياب طويل

GMT 12:54 2017 السبت ,08 إبريل / نيسان

نهاد علاء الدين تنجو من حادث سير خطير في دمشق
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab