الأعلى للثقافة في القاهرة يصدر يوم يصلح للرحيل
آخر تحديث GMT19:35:08
 العرب اليوم -
مجلس الأمن القومي التركي يعلن " شعبنا لن يتهاون في حماية مصالحه في البر والبحر والجو" انفجار سيارة مفخخة في "تل حلف" السورية الخاضعة لسيطرة تركيا الخارجية الأميركية تؤكد التعاون مع السعودية يحمي قواتنا من الحوثيين المدعومين من إيران الخارجية الأميركية تعلن عن إطلاق حوار استراتيجي مع السعودية والإمارات والكويت لتعميق الروابط الرئيس اليمني يعلن أن الحوثيون يرفضون مبادرات السلام السعودية والأممية وزير الدولة الإماراتي للشؤون الخارجية أنور قرقاش يؤكد أن معاهدة السلام الإماراتية الإسرائيلية تحفز على تضافر الجهود لتعزيز الاستقرار والأمن في منطقتنا فرنسا تفتح تحقيقا مع أحد المصارف حول جرائم ضد الإنسانية في السودان إصابة مهاجم ميلان الإيطالي زلاتان إبراهيموفيتش بـ فيروس كورونا وزير الخارجية المصري يؤكد لنظيره الفرنسي على ضرورة العمل المشترك لوقف التدخلات السلبية المزعزعة للأمن والاستقرار في ليبيا الخطوط الجوية العراقية توقف جميع رحلاتها مع إيران لمواجهة كورونا
أخر الأخبار

الأعلى للثقافة في القاهرة يصدر "يوم يصلح للرحيل"

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - الأعلى للثقافة في القاهرة يصدر "يوم يصلح للرحيل"

القاهرة ـ أ.ش.أ

صدر عن المجلس الأعلى للثقافة نوفيلا "يوم يصلح للرحيل" للقاص والروائى حسام الدين فاروق عبد الهادى، حيث تدور الأحداث ما بين القاهرة والغردقة في 18 يوما هي أيام ثورة 25 يناير لتستعرض هموم وطن متجاوزة أحداث الميدان. في تقديمه للنوفيلا، يقول الناقد الأدبى الكبير الدكتور هيثم الحاج: إن العنوان (نوفيلا) المثبت على غلاف الكتاب يجعل من النص السردى الذي نحن بصدده ملتزما بخاصية أساسية وهى – بالإضافة إلى القصر - أنها تعبر عن موضوع روائى من خلال وجهة نظر فردية بما يجعلها نوعًا من النوعين: القصة القصيرة والرواية وعلى الرغم من الإشكاليات التقنية التي تحوط مثل هذا العنوان، فإن هذا العمل قد نجح بشكل واضح في التعبير عن الأسئلة التي دارت في ذهن الشخصية التي عاصرت فترة من أهم فترات التغيير في تاريخ مصر المعاصر، خاصة إذا لاحظنا مداخل الفصول التي تتمثل في جمل تعد مداخل مهمة لفهم الوقائع التي ستسردها الفصول، وهو ما يمكن عده ميزة بنائية تتميز بها تلك النصوص. وأشاد بالنص وبالروائى:" إن النص يعبر عن حالة خاصة جدا من الوعى التوثيقى الملتزم بوجهة نظر فردية، لكنها قابلة للاتساع على أفراد مجتمع بأكمله، وهو ما يبشر بحساسية روائية جديد وصوت روائى جديد يستطيع التعبير عن تشابكات لحظته التاريخية بوعى وسلاسة". من المعروف أن "يوم يصلح للرحيل" فازت عام 2012 بجائزة الصاوى للرواية القصيرة – دورة بهاء طاهر، كما حصل الروائى حسام الدين فاروق عبد الهادى على جائزة اتحاد كُتّاب مصر( دورة الأديب عبد المنعم شلبى) – المركز الخامس عن قصته القصيرة (ملامح الدهشة).

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الأعلى للثقافة في القاهرة يصدر يوم يصلح للرحيل الأعلى للثقافة في القاهرة يصدر يوم يصلح للرحيل



تمايلت باللون الأبيض مع القصة المريحة والفراغات الجريئة

فساتين ماكسي لإطلالة مستوحاة من فيكتوريا بيكهام

لندن_العرب اليوم

GMT 02:31 2020 الخميس ,24 أيلول / سبتمبر

تعرف على أفضل الوجهات السياحية في "سكوبي"
 العرب اليوم - تعرف على أفضل الوجهات السياحية في "سكوبي"

GMT 02:44 2020 الثلاثاء ,15 أيلول / سبتمبر

أسعار ومواصفات ساوايست الرياضية موديل 2021 في مصر

GMT 09:41 2019 الخميس ,01 آب / أغسطس

تعيش أجواء مهمة وسعيدة في حياتك المهنية
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab