إطلاق رواية سبيل الغارق لـ ريم بسيونى بقصر الأمير طاز 11 أكتوبر
آخر تحديث GMT08:34:40
 العرب اليوم -

إطلاق رواية "سبيل الغارق" لـ ريم بسيونى بقصر الأمير طاز.. 11 أكتوبر

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - إطلاق رواية "سبيل الغارق" لـ ريم بسيونى بقصر الأمير طاز.. 11 أكتوبر

رواية "سبيل الغارق"
القاهرة ـ العرب اليوم

 تقيم دار نهضة مصر حفل إطلاق أحدث روايات الكاتبة الدكتور ريم بسيوني "سبيل الغارق: الطريق والبحر" في السادسة ونصف مساء الأحد الموافق الحادي عشر من أكتوبر المقبل بقصر الأمير طاز.
ومن أجواء الرواية، نقرأ:"اليوم انتهى عالمك القديم..وكل السبل طمست..وكل المسالك محيت..زالت كل أيامك...ولم يتبقى لك سوى الغرق"..- لِمَ ضربت مدافع بريطانيا قلعة السلطان المملوكي قايتباي في الإسكندرية؟ لأنهم يتذكرون وأنت تنسى. ما أحزنك! تقابلنا من قبل يا حسن. ولكن محيت ذاكرتك.. ستعود.. وعندما تعود سيمتد وجعك إلى ما بعد كل البحور. أنت حسن والمجذوب. أتعرف هذا؟ هما الشخص نفسه. ولكن حقيقتك لم تظهر لك وهذا أفضل. عرفتك من خطابات تاجر البندقية التي أحملها.

أطال حسن نظره إلى القلعة، ثم قال.. من بنى هذه القلعة؟
بناها رجلُ كان يملك حينها كل الطرق حتى اكتشف غيره طريقا جديدا فأصبح طريقه بائسا. كيف لا تتذكر؟ التف البرتغاليون حول أفريقيا ليتجنبوا طريق مصر.. ثم جاء رجل فرنسي يفكر في طريق جديد أقصر وأسرع، يجعل كل الطرق دونه بلا قيمة.. وتعرف أين وجد هذا الطريق؟ في مصر.

اعترض الإنجليز على الطريق وقالوا إنه لن يفلح ولكنه فلح..واختصر الطريق إلى الهند آلاف الأميال.. ماذا يفعل الإنجليز؟ طريق البحر سريع، ولكنه على أرض غير أرضهم، بناه غيرهم. الطريق.. هو الغاية.. دوما
ردد: الطريق هو الغاية. ليس الديون ولا الحماية.. ولا.


قد يهمك أيضــــــــــــــــًا :

افتتاح معرض "الأنا والآخر" للفنانة التونسية هيفاء تكوتي الأربعاء

العلاقات السعودية اليابانية في المجال الثقافي

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

إطلاق رواية سبيل الغارق لـ ريم بسيونى بقصر الأمير طاز 11 أكتوبر إطلاق رواية سبيل الغارق لـ ريم بسيونى بقصر الأمير طاز 11 أكتوبر



ارتدت تنورة تنس سوداء مع قميص من النوع الثقيل

صوفيا ريتشي تخطف الأنظار بإطلالة رياضية في أحدث ظهور

لندن_العرب اليوم

GMT 00:55 2020 الأحد ,25 تشرين الأول / أكتوبر

"كورونا" يضرب السياحة في جزر سيشل و83% نسبة انخفاض
 العرب اليوم - "كورونا" يضرب السياحة في جزر سيشل و83% نسبة انخفاض

GMT 03:33 2020 الإثنين ,19 تشرين الأول / أكتوبر

الهيكل المالي لـ"مجموعة العشرين" يضع أجندة للمرونة

GMT 01:55 2020 الإثنين ,19 تشرين الأول / أكتوبر

تعرف على ما وراء قصور "سان بطرسبرغ" واستمتع بمعالمها

GMT 08:59 2020 الخميس ,01 تشرين الأول / أكتوبر

"أبل" تطلق هواتف آيفون الجديدة دون شاحن وسماعات

GMT 12:31 2015 الجمعة ,03 إبريل / نيسان

تعرفي على أهم أضرار البيرة أثناء فترة الحمل

GMT 01:28 2017 السبت ,23 كانون الأول / ديسمبر

شيرين رضا تؤكّد أنّ أحمد الفيشاوي لم يعرض عليها الزواج

GMT 09:12 2017 الثلاثاء ,19 أيلول / سبتمبر

"ديولكس" تكشف عن لون الدهانات الأفضل لعام 2018
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab