رواية أم سلام لعيسى حموتي
آخر تحديث GMT09:03:09
 العرب اليوم -

رواية "أم سلام" لعيسى حموتي

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - رواية "أم سلام" لعيسى حموتي

القاهرة ـ وكالات

عن مؤسسة شمس للنشر والإعلام في القاهرة، تصدر هذا الأسبوع رواية "أم سلام" للأديب والروائي المغربي "عيسى حموتي". الرواية تقع في 128 صفحة من القطع المتوسط، عبر تسعة عشر فصلاً. عن الرواية يقول الناقد والروائي " محمد داني": "أم سلام" رواية أبدع فيها مؤلفها، يأخذنا فيها في رحلة عجائبية من خلال بوح، ومناجاة جنين نسافر عبر التكوين، والتأصل والوجود، مكتشفين في رحلتنا هذه وقائع، وحقائق كثيرة. كتابة عيسى حموتي طبعتنا بأسلوبها الرائع، وفنياتها التي تنقلنا من واقعنا إلى العالم الخيالي للرواية، وجماليتها، وتجعلنا نبحر في عالمها الشبقي، الساحري، والذي يقربنا من الواقع دون أن نعلم بهذا الاقتراب. وقوة عيسى حموتي الإبداعية، تكمن في قدرته على نقلنا فكرًا، وخيالاً؛ إلى أماكن متخيلة، لا تخلو من واقعية، وتدخل في المناجاة والحديث النفسي... ومن خلال هذا الحديث، والمشاهد السردية، والوصفية المرافقة له؛ نكتشف مجموعة من القضايا والوقائع.. والتي تؤلم بعضها النفس لما تصوره من بشاعة إنسانية.. وهذا في مضمونه نقد للمجتمع وسلوكاته، وقيمه المتفسخة، ومن ثمة يتوسل المبدع عيسى حموتي الرواية كأداة للفضح، والنقد والانتقاد، والتعرية... لكثير من سلوكات المجتمع وإنسانه. إن كتابة عيسى حموتي والمتمثلة في روايته "أم سلام" تجعلنا نقف على مرجعياته الحداثية في كتابة الرواية، ومن خلالها نقف على مقولة "أن يكون الكاتب نفسه".  صحيح، أن عيسى حموتي في روايته يشخص شخصيته وثقافته، مكانه وزمانه وهذا كله هو جزء من تجربته الروائية؛ خاصة إذا ما اعتبرناها تجربة إنسانية لها وظيفتها، ورسالتها.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

رواية أم سلام لعيسى حموتي رواية أم سلام لعيسى حموتي



GMT 03:19 2018 الجمعة ,28 كانون الأول / ديسمبر

روافد تصدر رواية امبريك للروائي المغربي ميلود بنباقي

GMT 00:19 2018 الأحد ,09 كانون الأول / ديسمبر

هيئة الكتاب تصدر كتابًا جديدًا عن آثار أرض الفيروز

GMT 00:24 2018 الخميس ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

مشروع كلمة يصدر ترجمة كتاب صناعة اللوم

GMT 18:41 2018 الأربعاء ,31 تشرين الأول / أكتوبر

نعيم صبري يستعيد زمن عبد الحليم حافظ في رواية "صافيني مرة"

GMT 23:39 2018 الثلاثاء ,23 تشرين الأول / أكتوبر

دار الكتب تعلن وقف بيع مخطوط "قنصوة الغوري" في لندن

GMT 23:28 2018 الثلاثاء ,23 تشرين الأول / أكتوبر

الشك حول المصير الإنساني في رواية "نهر الزمن" للصيني يو هوا

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

رواية أم سلام لعيسى حموتي رواية أم سلام لعيسى حموتي



خلال احتفالها مع زوجها جاي زي بعيد الحب في ماليبو

بيونسيه تتألّق بفستان "لاتيكس" قصير باللون الأحمر

ماليبو ـ ريتا مهنا

تألقّت المغنية بيونسيه ,البالغة من العمر 37  عامًا,بفستان لاتيكس باللون الأحمر ضيق وقصير,أثناء حفلة عشاء رومانسية مع زوجها في ماليبو احتفالًا بعيد الحب . وتمكنت النجمة من اختيار فستان يتناسب مع جسمها الذي يشبه الساعة الرملية، حيث أظهرت منحنيات جسدها الرائعة، وقد حملت حقيبة لامعة باللون الأحمر مناسبة لعيد الحب، وحذاء لامع بالكعب العالي,وفقًا بصحيفة "ديلي ميل" البريطانية وتركت شعرها المُجعّد والطويل منسدلًا خلفها، وفي الوقت نفسه، اعتمد زوجها مظهرًا غير رسمي حيث ارتدى قميصًا وسترة وبنطالًا باللون الأسود. وقضت بيونسه الليلة السابقة لعيد الحب وهي مستمتعة بافتتاح معرضDreamweavers للفنون مع جاي، وقد شاركت العديد من صورها ببدلة باللون الأصفر المسطردة بنقشة الكاروهات، وقبعة مطابقة لقمشة البدلة، أثناء خروجها في المساء. وتميّزت البدلة بفتحة من عند الصدر منحت بيونسيه جاذبية وإثارة أكثر، ويبدو أنها استوحت الإطلالة من موضة سبعينات القرن الماضي،…

GMT 17:26 2019 الخميس ,14 شباط / فبراير

قرود ضخمة تُهاجم جامعة سعودية بحثًا عن الطعام

GMT 02:32 2016 الثلاثاء ,12 إبريل / نيسان

تعرفي على موعد نزول الدورة بعد ترك حبوب منع الحمل

GMT 20:00 2018 الجمعة ,24 آب / أغسطس

الضعـف الجـنسـي عند النسـاء

GMT 12:07 2018 السبت ,01 كانون الأول / ديسمبر

العنف ضد المرأة حاجزا فى سبيل المساواة والتنمية

GMT 15:36 2018 الخميس ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

السبسي يكشف أن الجهاز السري لـ "النهضة" خطط لاغتياله

GMT 00:17 2014 الأحد ,05 تشرين الأول / أكتوبر

سبّ الزوج لزوجته يولّد الكراهيّة ويحطم نفسية المرأة

GMT 11:05 2018 الخميس ,09 آب / أغسطس

التضخم …آفة مهلكة

GMT 11:18 2018 السبت ,01 كانون الأول / ديسمبر

جيب تكشف عن سيارتها "جلاديتور" أقوى بيك أب

GMT 15:51 2018 الإثنين ,17 كانون الأول / ديسمبر

تركي آل الشيخ يُطلق بطولة عربية للمنتخبات الكبار

GMT 11:05 2018 الثلاثاء ,18 كانون الأول / ديسمبر

حقل الفيل الليبي يضخ 70 ألف برميل يوميًا من الخام

GMT 19:17 2018 الإثنين ,16 إبريل / نيسان

رجل يبيع جسد زوجته لصديقه ويموت أثناء معاشرتها
 
 العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -
arabstoday arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab