مراسم تنصيب السيسي تمت بمنتهى الدقة والالتزام
آخر تحديث GMT01:26:29
 العرب اليوم -

شيماء مرسي لـ"العرب اليوم":

مراسم تنصيب السيسي تمت بمنتهى الدقة والالتزام

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - مراسم تنصيب السيسي تمت بمنتهى الدقة والالتزام

خبيرة "الإتيكيت" شيماء مرسي
القاهرة ـ شيماء مكاوي

كشفت خبيرة "الإتيكيت" شيماء مرسي لـ"العرب اليوم"، أنّ مراسم تنصيب الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي لم يحدث بها أي خطأ في "الإتيكيت" وتمت بمنتهى الدقة والالتزام.
وأوضحت شيماء أنه، "من المعتاد في حفلات تنصيب الرؤساء أن يحضر الرئيس السابق والرئيس الحالي فقط لتسليم السلطة، ولكن ما حدث في حفل تنصيب الرئيس من حضور جميع الزعماء والملوك والرؤساء سواء من الدول العربية أو الأوروبية هو بمثابة رسالة للعالم بأنّ ما حدث في مصر هو ثورة وليس انقلابًا كما زعم البعض، وأن سلام المنطقة العربية يبدأ بمصر".
وتابعت شيماء، "أما إذا تحدثنا عن تفاصيل تسليم السلطة فسنلاحظ التزام الرئيس المؤقت عدلي منصور بقاعدة اليمين وهو أسلوب برتوكولي متبع ومتعارف عليه وهو أنه ترك مقعد اليمين للسيسي عند تسليم السلطة وعند توقيع وثيقة تسليم السلطة فيما بينهما، وأيضا عندما قدم السيسي، منصور قام بتقديمه أولاً احترامًا لكبر سنه وقامته وهذا ما حثنا عليه الرسول صلى الله عليه وسلم".
وأوضحت شيماء، أنه "عندما ننتقل إلى الملابس، فالملابس في حفل التنصيب كانت تتناسب مع الحفل وليس بها أي خطأ وما لا يعرفه كثيرون أن لكل رداء رسالة يتم توصيلها من خلاله، فنجد أنه من الصواب أن يرتدي الرئيس بذلة في حفل التنصيب باللون الأسود أو الكحلي أو الرمادي الغامق والقميص باللون الأبيض ولا يمكن أن يرتدي لونًا، آخر ونجد أن السيسي قام بارتداء بذلة باللون الكحلي، وعندما يرتدي كرافت باللون الأزرق بدرجاته فهذا يعني أننا في حالة حرب حاليًا وفي طريقنا إلى السلام، أما الكرافت النبيتي يتم ارتداؤه في حالة السلام فقط وهو ما فعله الرئيس عندما ارتدى كرافت باللون النبيتي".
وبينت شيماء، أنّ "الرئيس الروسي كان يرتدي كرافت باللون الأخضر وهذا يعني أنه سيتعاون معنا اقتصاديًا وعسكريًا لأنّ اللون الأخضر دليل على الرخاء و الرخاء لا يأتي إلا بالتأمين العسكري".
واختتمت شيماء حديثها، "طريقة نطق اسم الرئيس تتم بطريقة خاطئة من الإعلام فهم يقولون دائمًا السيد الأستاذ رئيس الجمهورية والصواب هو، السيد المشير رئيس الجمهورية لأنه على الرغم من تنازله عن  المنصب إلا أنّ هذا اللقب سيظل معه، وأيضًا لابد من ارتباط تلك الألقاب مع بعضها البعض مثل فخامة الرئيس جلالة الملك معالي الوزير سعادة السفير سيادة المحافظ وعدم الاختلاط فيما بينهما".

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مراسم تنصيب السيسي تمت بمنتهى الدقة والالتزام مراسم تنصيب السيسي تمت بمنتهى الدقة والالتزام



اختارت أجدد التصاميم العصرية بألوان كلاسيكية وملونة

أجمل فساتين بريانكا شوبرا هذا العام لمناسبة عيد ميلادها

واشنطن - العرب اليوم

GMT 17:41 2019 الأربعاء ,17 تموز / يوليو

حقيقة وفاة حسني مبارك الرئيس المصري السابق

GMT 22:29 2019 الثلاثاء ,02 تموز / يوليو

ناسا تختار 12 مشروعا جديدا قبل رحلة القمر 2024

GMT 15:48 2019 الأربعاء ,01 أيار / مايو

لا تتورط في مشاكل الآخرين ولا تجازف

GMT 16:06 2019 الثلاثاء ,16 تموز / يوليو

وفاة زوجة رشوان توفيق بعد صراع مع المرض
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab