فايدمان يعتبر ابتكار خطوة هامة لمواكبة الـ«فين تك»
آخر تحديث GMT16:20:02
 العرب اليوم -

حذَّر "التسويات" من استنزاف ذخيرة السياسات المالية

فايدمان يعتبر "ابتكار" خطوة هامة لمواكبة الـ«فين تك»

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - فايدمان يعتبر "ابتكار" خطوة هامة لمواكبة الـ«فين تك»

بنك التسويات الدولية
واشنطن - العرب اليوم

وافق بنك التسويات الدولية، الأحد، على إنشاء "مركز ابتكار" ستعمل من خلاله البنوك المركزية معًا على نحو أوثق، في ظل التغيرات السريعة في التكنولوجيا المالية "فين تك"، خصوصًا في ظل توجه شركات مثل "فيسبوك" صوب العمل المالي.

وقال بنك التسويات، الذي يُعرف بالبنك المركزي للبنوك المركزية العالمية، "إن الهدف من مركز الابتكار، الذي سيكون له مقار في بازل السويسرية وهونغ كونغ وسنغافورة، هو تحسين أداء النظام المالي العالمي، ومعرفة وتطوير الرؤى السائدة في مجال التكنولوجيا التي تؤثر على عمل البنوك المركزية".

ولم يأتِ بيان البنك على ذكر خطة "فيسبوك" لدخول مجال المدفوعات، وإطلاق عملتها المشفرة «ليبرا»، لكن تحرك عملاق التواصل الاجتماعي ساهم في بلورة رأي بين مسؤولي البنوك المركزية حول الحاجة الملحة إلى استجابات تنظيمية منسقة لاتجاهات التكنولوجيا المالية.

 أقرأ أيضا :

فنزويلا تسحب 8 أطنان ذهب من البنك المركزي

وقال ينس فايدمان رئيس مجلس إدارة بنك التسويات الدولية، في بيان، عقب اتخاذ قرار إنشاء المركز خلال اجتماع لمجلس البنك، "إن ثورة تكنولوجيا المعلومات لا تعرف الحدود، وبالتالي تتداعى آثارها في مواقع متعددة على نحو متزامن"، وأضاف أن المركز سيساعد البنوك المركزية في التعرف على الاتجاهات العامة ذات الصلة في مجال التكنولوجيا، وعلى دعم هذه التطورات متى اتسق ذلك مع تفويضها، وتحديث المتطلبات التنظيمية بما يتناسب مع هدف حماية الاستقرار المالي".

وسبق أن دعا بنك التسويات الدولية، وهو بمنزلة مظلة للبنوك المركزية في العالم، الساسة إلى فحص تغلغل شركات التكنولوجيا العملاقة إلى القطاع المالي عن كثب، وهو ما يثير قضايا مثل: خصوصية البيانات والمنافسة والأسواق والصيرفة.

وما زالت التفاصيل المتعلقة بالمركز الجديد محدودة، وقال بنك التسويات "إنه لا يستطيع ذكر تفاصيل تتعلق بمستويات الاستثمار أو التوظيف".

وأبدى كل من البنك الوطني السويسري وسلطة هونغ كونغ النقدية وسلطة سنغافورة النقدية دعمهم للمبادرة.

وقال توماس جوردان رئيس البنك الوطني السويسري، "إن البنك المركزي سيعزز جهوده لفحص التقنيات المالية الجديدة"، مشيرًا إلى أن "البنك الوطني السويسري يتابع بالفعل عن كثب الابتكارات التكنولوجية في المجال المالي، ويعمل بدأب في إطار مجتمع البنوك المركزي للتعرف مبكرًا على التطورات ذات الصلة وتقييمها".

وحث رئيس بنك التسويات الدولية أوغستين كارستنز، من جهة أخرى، البنوك المركزية الكبرى في العالم على توفير ذخيرتها لتباطؤات اقتصادية أشد حدة، بدلًا من استنزافها سعيًا وراء زيادة النمو. وفي معرض تقديمه للتقرير السنوي للبنك الذي مقره سويسرا، ويُعرف بالبنك المركزي للبنوك المركزية العالمية، أبلغ كارستنز الصحافيين أن أي تيسير نقدي ينبغي أن يُدرس بعناية مع الاقتصاد في تطبيقه، وقال، "نشدد على أهمية الإبقاء على مجال للمناورة لمواجهة تباطؤات أكثر حدة".

وتأتي تلك الرسالة قبل أسابيع من التأكيد المتوقع من مجلس الاحتياطي الفيدرالي "البنك المركزي الأميركي" على تحول كامل في السياسة النقدية العالمية، وخفض أسعار الفائدة للمرة الأولى منذ الأزمة المالية قبل 10 سنوات.

وقال كارستنز "إنه في حين تضغط التوترات التجارية بين الولايات المتحدة والصين على المعنويات الاقتصادية هذا العام، فقد استعادت دول متقدمة كثيرة معدلات النمو الممكنة أو تجاوزتها، ولم يعد التضخم بعيدًا عن النطاقات المستهدفة، وتابع "إن السياسة النقدية ينبغي أن يُنظر إليها كعامل مساند، وليس كرأس حربة في استراتيجية لتحفيز نمو أعلى مستدام".

وحذر كارستنز من أن الاستخدام المستدام قلص من تأثير سياسات مثل أسعار الفائدة السلبية أو التيسير الكمي، وقال متسائلًا، "ما قدر التحفيز الإضافي الذي ستحصل عليه بخفض الفائدة 25 نقطة أساس أخرى؟ الغلة ستتناقص من ذلك".

وقد يهمك أيضاً :

ارتفاع احتياطيات النقد الأجنبي في الصين للشهر الخامس على التوالي

البنك المركزي الباكستاني يرفع سعر الفائدة المصرفية بنسبة 0.5%

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

فايدمان يعتبر ابتكار خطوة هامة لمواكبة الـ«فين تك» فايدمان يعتبر ابتكار خطوة هامة لمواكبة الـ«فين تك»



لم تبالغ في ارتداء الإكسسوارات واعتمدت على البساطة

درة تخطف الأنظار بإطلالة راقية في ختام مهرجان الجونة

القاهره_العرب اليوم

GMT 02:50 2020 السبت ,31 تشرين الأول / أكتوبر

إليكِ أفضل شواطئ العاصمة التشيكية براغ تعرّفي عليها
 العرب اليوم - إليكِ أفضل شواطئ العاصمة التشيكية براغ تعرّفي عليها

GMT 02:21 2020 الجمعة ,30 تشرين الأول / أكتوبر

طرق ارتداء الوشاح الطويل بأسلوب عصري في شتاء 2021
 العرب اليوم - طرق ارتداء الوشاح الطويل بأسلوب عصري في شتاء 2021

GMT 02:39 2020 الجمعة ,30 تشرين الأول / أكتوبر

أشهر حلبات التزلج على الجليد في العالم تعرّف عليها
 العرب اليوم - أشهر حلبات التزلج على الجليد في العالم تعرّف عليها

GMT 02:23 2020 الجمعة ,30 تشرين الأول / أكتوبر

الأزرق الفاتح يتصدّر صيحات الديكورات المنزلية لعام 2021
 العرب اليوم - الأزرق الفاتح يتصدّر صيحات الديكورات المنزلية لعام 2021

GMT 09:28 2020 الخميس ,29 تشرين الأول / أكتوبر

3 مراحل مر بها رضيع طوخ قبل وفاته

GMT 13:31 2020 الخميس ,29 تشرين الأول / أكتوبر

توجّيه 4 اتهامات لوالدي الرضيع المتوفي جوعًا في مصر

GMT 10:35 2020 الأحد ,25 تشرين الأول / أكتوبر

"هيونداي" تُعلن عن شكل جديد لطراز سيارات "إلنترا"

GMT 15:42 2020 الأحد ,25 تشرين الأول / أكتوبر

تفسير رؤية القمر في المنام "زيادة في المال وزواج"

GMT 11:16 2015 الجمعة ,20 آذار/ مارس

تعرفي على طرق علاج العظيم عند الأطفال

GMT 02:32 2020 الإثنين ,26 تشرين الأول / أكتوبر

تعرّف على الدول المُنتجة للسيارات وشعوبها لا تعرف

GMT 05:02 2020 الأحد ,25 تشرين الأول / أكتوبر

السعودية تطرح ورقة نقدية جديدة لترأسها "مجموعة العشرين"

GMT 00:55 2020 الأحد ,25 تشرين الأول / أكتوبر

"كورونا" يضرب السياحة في جزر سيشل و83% نسبة انخفاض

GMT 23:03 2017 الجمعة ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

فوائد الدوم لعلاج ضغط الدم المرتفع

GMT 03:17 2020 الخميس ,15 تشرين الأول / أكتوبر

حظك اليوم برج الجدي 15 أكتوبر/ تشرين الأول 2020

GMT 06:22 2020 الثلاثاء ,06 تشرين الأول / أكتوبر

تطبيق "تيك توك" يتصدّر قائمة أشهر برامج الهواتف الذكية

GMT 21:31 2018 السبت ,29 أيلول / سبتمبر

تعرف على حقيقة الشعور بالتبول أثناء الجُماع

GMT 19:27 2018 الأحد ,10 حزيران / يونيو

الصحابية عاتكة بنت زيد زوجة الشهداء

GMT 09:49 2017 السبت ,24 حزيران / يونيو

الكركم والحلبة والزنجبيل يقللا نسبة السكري
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab