السعدي يسعى إلى إنشاء صندوق لإعادة إعمار اليمن
آخر تحديث GMT13:13:48

في بعض المناطق المحررة ومنها العاصمة المؤقتة عدن

السعدي يسعى إلى إنشاء صندوق لإعادة إعمار اليمن

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - السعدي يسعى إلى إنشاء صندوق لإعادة إعمار اليمن

الدكتور محمد السعدي
عدن ـ عبدالغني يحيى

في الوقت الذي أشار آخر تقييم أجراه البنك الدولي، في أكتوبر (تشرين الأول) الماضي لحجم أضرار الحرب في اليمن، والمقدر بأكثر من 88 مليار دولار، أعلن وزير التخطيط والتعاون الدولي اليمني الدكتور محمد السعدي، عن مشاورات تجري حالياً لإنشاء صندوق ائتماني بقيمة 10 مليارات دولار، للبدء بعمليات إعادة الإعمار لا سيما في المناطق المحررة.

وأوضح الوزير، أن آخر تقييم أجراه البنك الدولي لتحديد حجم الاحتياج التقريبي لعملية إعادة إعمار ما دمرته الحرب في (أكتوبر) تشرين أول الماضي، حدد بأكثر من 88 مليار دولار، لافتاً إلى أن الحكومة اليمنية، بدأت بالفعل في عملية إعادة الإعمار، في بعض المناطق المحررة ومنها العاصمة المؤقتة عدن.

وكشف السعدي عن مشاورات تجري حالياً، لإنشاء صندوق ائتماني بقيادة السعودية يقدر حجمه بعشرة مليارات دولار، خصصت للبدء في إعادة الإعمار بدءً من عام 2018 في اليمن، وقال: "هناك حديث عن 10 مليارات دولار لصندوق ائتماني ودعم العملة، وحصل تبادل للآراء ومناقشات اللوائح وكيفية إدارته ومن سيشارك فيه، إضافة للإخوة في السعودية، البنك الدولي يرغب في تقديم الخبرات الإدارية، والتنسيق لجمع التبرعات من خلال المانحين، كذلك الشركاء الدائمين من دول الخليج وعلى رأسها الصندوق السعودي والكويتي".

وأشار وزير التخطيط والتعاون الدولي إلى أن هنالك لجنة شكلت في أعقاب اللقاء الذي جمع ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان مع الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي، وذلك لمتابعة وإعداد الأولويات بناء على التقييمات التي قام بها البنك الدولي وتقييمات أخرى محلية صدرت من بعض المحافظات التي كان فيها صراع.

وأضاف الوزير: "هناك خطط ودراسات لتقييم الأضرار والاحتياجات الضرورية لإعادة تأهيل المدارس والمراكز الصحية والطرق الريفية ووجدنا استجابة كبيرة من المنظمات الداعمة والصناديق العربية ومنها الصندوق السعودي والكويتي، ونحن الآن في مرحلة التهيئة والإعداد لأن عدم توقف الحرب والتهديد بالحرب يجعلنا نتريث بعض الشيء".

وبيّن بأن البنك الدولي سبق وقام برصد مليار و230 مليون دولار خصصت منها النصف، والآن في مراحل تخصيص النصف الآخر، وأردف: "هناك أيضاً إجمالي ما قدمته السعودية لليمن والذي يتجاوز 8 مليارات دولار بحسب ما أعلن مركز الملك سلمان للإغاثة، وهناك وعود ولجان تعمل لإعداد الاحتياجات الأولية لتبدأ عمليات الإعمار في بعض المناطق المحررة من بداية 2018 رغم أنه بدأ في عدن بالذات في المنازل الخاصة من خلال السلطة المحلية".

وتحدث السعدي عن بعض الصعوبات التي واجهتها عمليات إعادة الإعمار خلال الفترة السابقة بسبب عدم الاستقرار الأمني في بعض المناطق، إلا أنه أكد عزم الحكومة اليمنية على تنشيط أعمالها في المناطق المحررة على أمل أن ننتقل في 2018 إلى نماذج ناجحة من إعادة الإعمار على حد تعبيره.

 

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

السعدي يسعى إلى إنشاء صندوق لإعادة إعمار اليمن السعدي يسعى إلى إنشاء صندوق لإعادة إعمار اليمن



GMT 00:58 2018 الأربعاء ,19 أيلول / سبتمبر

توم أورليك يكشف عن التباطؤ الاقتصادي في الصين

GMT 11:56 2018 الثلاثاء ,18 أيلول / سبتمبر

لاغارد تحذر من انكماش اقتصاد بريطانيا مع "بريكست"

GMT 01:57 2018 الإثنين ,17 أيلول / سبتمبر

الخليفي يكشف أن الاحتياطات النقدية نمت بـ 1.4 %

GMT 01:08 2018 الجمعة ,14 أيلول / سبتمبر

تونس تطرح مشروعات شراكة كُبرى الأسبوع المقبل

GMT 01:56 2018 الأربعاء ,12 أيلول / سبتمبر

استمرار فيليب هاموند في منصبه إلى بداية2020

GMT 07:21 2018 الثلاثاء ,11 أيلول / سبتمبر

مؤسس "علي بابا" يعتزم التقاعد و يحدد خليفته

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

السعدي يسعى إلى إنشاء صندوق لإعادة إعمار اليمن السعدي يسعى إلى إنشاء صندوق لإعادة إعمار اليمن



خلال مشاركتها في أسبوع لندن للموضة

ويني هارلو تتألق بثوب أخضر طويل ورائع

لندن _ ماريا طبراني

GMT 07:51 2018 الأربعاء ,19 أيلول / سبتمبر

"بربري"تقدم عصرًا جديدًا من الفخامة في الأزياء
 العرب اليوم - "بربري"تقدم عصرًا جديدًا من الفخامة في الأزياء

GMT 05:04 2018 الأربعاء ,19 أيلول / سبتمبر

تشيلي من الأماكن الرائعة لقضاء العطلات المميزة
 العرب اليوم - تشيلي من الأماكن الرائعة لقضاء العطلات المميزة

GMT 04:07 2018 الأربعاء ,19 أيلول / سبتمبر

ترامب أخطأ في تقدير قوة الصين الاقتصادية والتجارية
 العرب اليوم - ترامب أخطأ في تقدير قوة الصين الاقتصادية والتجارية

GMT 09:22 2018 الثلاثاء ,18 أيلول / سبتمبر

مصمم أزياء ينضمّ إلى Moncler لتصميم معطف الأحلام
 العرب اليوم - مصمم أزياء ينضمّ إلى Moncler لتصميم معطف الأحلام

GMT 09:42 2018 الثلاثاء ,18 أيلول / سبتمبر

" La Reserva Club " الشاطئ الخاص الوحيد في إسبانيا
 العرب اليوم - " La Reserva Club " الشاطئ الخاص الوحيد في إسبانيا

GMT 06:40 2018 الإثنين ,17 أيلول / سبتمبر

أب يغتصب ابنته "بالتبني" والأم تشاركه الجريمة

GMT 19:53 2018 الإثنين ,30 إبريل / نيسان

خيانة زوجية بطلها إمام مسجد تهز الفقيه بن صالح

GMT 10:10 2017 الإثنين ,29 أيار / مايو

خواتم بقطع الإجاصة وبريق الألماس من De Beers

GMT 23:50 2017 الجمعة ,16 حزيران / يونيو

أخطاء جنسية يرتكبها الرجل تزعج المرأة

GMT 07:14 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

فترات احتياج المرأة لممارسة العلاقة الحميمية

GMT 09:53 2017 الإثنين ,25 كانون الأول / ديسمبر

مصري يقتل صديقه بـ28 طعنة دفاعًا عن الشرف

GMT 17:16 2018 الخميس ,15 شباط / فبراير

سيدة مصريّة تتهم زوجها ببيعها لراغبي المُتعة

GMT 10:20 2013 الجمعة ,28 حزيران / يونيو

علامات حب الزوجة لزوجها

GMT 16:20 2017 الإثنين ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرف على فوائد "خيار البحر" المحظور دوليًا

GMT 02:37 2014 الأحد ,09 شباط / فبراير

فوائد البرتقال لطرد البلغم

GMT 13:22 2018 السبت ,06 كانون الثاني / يناير

فصل الممرضات المتهمات بالعبث بطفل رضيع في الطائف

GMT 02:04 2018 الإثنين ,04 حزيران / يونيو

سوركوش يؤكد أن "الاتحاد" قدَّم مساعدات لمصر

GMT 19:45 2017 الأحد ,08 تشرين الأول / أكتوبر

الجمهور السعودي يساند مصر بـ"هاشتاغ" يتصدَّر "تويتر"

GMT 13:56 2016 الثلاثاء ,12 تموز / يوليو

Elie Saab Coutureِ Fall/Winter 2016-2017
 
 العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -
arabstoday arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab