المصلي تؤكد التكوين مهم في الصناعة التقليدية
آخر تحديث GMT15:38:46
 العرب اليوم -

كشفت لـ "العرب اليوم" أنه يعتبر ثاني أكبر مُشغّل في المملكة

"المصلي تؤكد التكوين مهم في "الصناعة التقليدية

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - "المصلي تؤكد التكوين مهم في "الصناعة التقليدية

جميلة المصلي
الدار البيضاء – رضى عبد المجيد

 كشفت كاتبة الدولة المكلفة بالصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي جميلة المصلي، أن تكوين الصناع والحرفيين عامل مهم في تقدم المشاريع المرتبطة بالصناعة التقليدية، مبرزة أن تطوير وتأهيل التكوين المهني بقطاع الصناعة التقليدية يعتبر ورشا استراتيجيًا مهمًا.

وأكدت المصلي في مقابلة خاصة مع "المغرب اليوم" أن التكوين يُعطي الخبرة العملية والعلمية في العديد من الميادين الحرفية، وبالتالي يُحسن كفاءات المؤسسات والمقاولات الحرفية بهدف الرفع من قابلية التشغيل، مشيرة إلى أنه المجال المناسب بالنسبة للمتدربين والمتدرجين لولوج سوق العمل، والسبيل الأنسب لخلق مقاولات ذاتية.

وأضافت المصلي أن الوزارة تعمل على تأهيل التكوين المهني من خلال الرفع من جودة الفضاءات المخصصة للتكوين، وزيادة الطاقة الاستيعابية، وخلق أنماط جديدة للتكوين والرفع من كفاءات المؤطرين والمكونين.

واعتبرت كاتبة الدولة أن هناك مجموعة من التحديات والإصلاحات التي يجب القيام بها لتطوير القطاع، رغم الجهود المشتركة المبذولة من أجل تأهيل منظومة التكوين المهني في فنون وحرف الصناعة التقليدية، مشيرة إلى أنه بالرغم من إحداث مراكز جديدة والرفع من الطاقة الاستيعابية، يحتاج التأهيل إلى حكامة جيدة في التدبير، وموارد بشرية مؤهلة، وهندسة دقيقة تسمح بتكوين جيد.

وأكدت المصلي في موضوع آخر، أن المبادرة الوطنية للتنمية البشرية، أعطت دفعة قوية للتعاونيات بواسطة الدعم الذي وفرته لهذه المقاولات في إطار المشاريع المدرة للدخل، بالإضافة إلى المشاريع القطاعية الأخرى، والتي تقدم المساعدة للتعاونيات مثل مخطط المغرب الأخضر، وبرنامج "أليوتيس" للصيد البحري.

وشددت كاتبة الدولة على أن التعاونيات تشكل عنصرًا مهما في التنمية المحلية وفي النسيج الاقتصادي الوطني، مبرزة في هذا السياق أن عدد التعاونيات في المغرب تجاوز 20 ألف تعاونية، ضمنها 2677 تعاونية نسائية بنسبة 14 في المائة، وينشط 67 في المائة من التعاونيات في القطاع الزراعي، و16 في المائة منها في أنشطة الصناعة التقليدية، و6 في المائة في الإسكان، فيما تجاوز عدد المنخرطين في التعاونيات نصف مليون متعاون، 29 في المائة منهم نساء متعاونات.

وأوضحت المصلي أن تأسيس التعاونيات ارتفاعا ملحوظا عقب دخول القانون الجديد رقم 112.12 المتعلق بالتعاونيات إلى حيز التنفيذ، وذلك بمعدل 3500 تعاونية سنويا، وتسليم 1.100 شهادة مصادقة على التسمية شهريا، إضافة إلى اقتحام التعاونيات مجالات جديدة واعدة.

وأكدت المصلي أنه سيتم القيام بإحصاء وطني للتعاونيات، من أجل تحديث قاعدة البيانات المتعلقة بهذه التعاونيات، بغية التعرف على مكانة ومساهمة التعاونيات في المؤشرات الاقتصادية الوطنية وفي القيمة المضافة التي تحققها على مستوى الناتج الداخلي الخام، ومستوى الاستثمارات وإحداث مناصب الشغل، وإنتاج الثروة.

وكشفت المصلي من جهة أخرى، أهمية قطاع الصناعة التقليدية في إحداث فرص العمل، مشيرة إلى أنه يعد ثاني أكبر مُشغل في المغرب بعد قطاع الزراعة، مضيفة أن الوزارة حريصة على إحداث مجمعات للصناعة التقليدية في العالم القروي، وأن هناك حاليا شبكة لدور الصانعات تصل لـ84 دارا، هدفها التكوين وحماية الحرف من الاندثار وتوريث الحرف للأجيال ثم توفير مورد للنساء القرويات العاملات، كما أن هناك نسبا في المعارض تبلغ 20 في المائة، مخصصة للصناع التقليديين المنحدرين من العالم القروي.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المصلي تؤكد التكوين مهم في الصناعة التقليدية المصلي تؤكد التكوين مهم في الصناعة التقليدية



GMT 01:39 2018 الأربعاء ,07 تشرين الثاني / نوفمبر

لاغارد تتوقع انخفاض الناتج المحلي الصيني في 2019

GMT 02:00 2018 الأربعاء ,31 تشرين الأول / أكتوبر

بيزوس يخسر أكثر من 19 مليار دولار في 48 ساعة

GMT 15:36 2018 الأحد ,21 تشرين الأول / أكتوبر

مسلم يؤكّد التزام البنك الدولي بتحسين الخدمات

GMT 00:58 2018 الجمعة ,19 تشرين الأول / أكتوبر

رئيس الوزراء الإيطالي يحذر من تعديل الموازنة

GMT 00:28 2018 الثلاثاء ,09 تشرين الأول / أكتوبر

باحثان اقتصاديان أميركيان يحصدان نوبل 2018

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المصلي تؤكد التكوين مهم في الصناعة التقليدية المصلي تؤكد التكوين مهم في الصناعة التقليدية



ارتدت فُستانًا مورّدًا قصيرًا جاء بستايل الكتف الجّانبي

بيلا حديد بإطلالة مُبهرة خلال حملة دار "فيرساتشي"

واشنطن _ رولا عيسى

شاركتْ عارضة الأزياء العالمية، من أصولٍ فلسطينية "بيلا حديد"، في آخر الحملات الترويجية لصالح دار الأزياء الفاخرة "فيرساتشي"، حيث أطلقتْ الأخيرة أجدد مجموعاتها لربيع / صيف 2019. حظيتْ حديد بفُرصة المُشاركة في هذه الحملة للعلامة الرّاقية من بين 9 عارضات أخريات، وفي لقطتها، التي أُخذتْ بأنامل المُصوّر المُحترف، "ستيفين ميسل"، ظهرتْ بيلا بمكياج دراماتيكيّ، بينما كانت تُحدّق بعدسة الكاميرة، مع اعتمادها تسريحة شعر الكعكة العُلوية المشدودة. اقرأ ايضًا : إطلالة بيلا حديد على السجادة الحمراء تُثير جدلًا واسعًا وعلى صعيد الإطلالة، ارتدتْ الشقيقة الصّغرى لجيجي حديد، فُستانًا مورّدًا قصيرًا، جاء بستايل الكتف الأيسر الجّانبيّ، ولفّتْ قِماشة سوداء شفّافة جذعها، بتصميمٍ غير مألوف، ليكشف عن رشاقتها المُفرطة، ومعدتها الممشوقة. وأسفل الفُستان ارتدتْ فتاة حديد الصّغرى، فيزونًا مُلوّنًا، وأكملتْ إطلالتها بحمل حقيبة وردية، وزيّنتْ يدها بإكسسوار الوردة، وأذنيها بالأقراط الضّخمة. شاركتْ إريانا شيك…

GMT 05:36 2018 الأربعاء ,19 كانون الأول / ديسمبر

إطلالة ساحرة لـ"ميغان هانسون" خلال رحلة شاطئية في موريشيوس
 العرب اليوم - إطلالة ساحرة لـ"ميغان هانسون" خلال رحلة شاطئية في موريشيوس

GMT 05:25 2018 الأربعاء ,19 كانون الأول / ديسمبر

استعدادات الفنادق في الولايات المتحدة لاستقبال الأعياد
 العرب اليوم - استعدادات الفنادق في الولايات المتحدة لاستقبال الأعياد

GMT 09:18 2018 الأربعاء ,19 كانون الأول / ديسمبر

ديكورات غرف معيشة بأسلوب راقٍ وبسيط لتشعري بالاسترخاء
 العرب اليوم - ديكورات غرف معيشة بأسلوب راقٍ وبسيط لتشعري بالاسترخاء

GMT 05:25 2018 الأربعاء ,19 كانون الأول / ديسمبر

المتحدث باسم أبو الغيط يدين انتهاك تركيا لسيادة العراق
 العرب اليوم - المتحدث باسم أبو الغيط يدين انتهاك تركيا لسيادة العراق

GMT 04:52 2018 الأربعاء ,19 كانون الأول / ديسمبر

عام 2018 الأكثر سوءاً في سجلات قتل الصحافيين
 العرب اليوم - عام 2018 الأكثر سوءاً في سجلات قتل الصحافيين

GMT 03:22 2018 الثلاثاء ,18 كانون الأول / ديسمبر

بيانكا غاسكوين ترتدي البكيني وتستعرض جسدها على أحد الشواطئ
 العرب اليوم - بيانكا غاسكوين ترتدي البكيني وتستعرض جسدها على أحد الشواطئ

GMT 06:05 2018 الثلاثاء ,18 كانون الأول / ديسمبر

افتتاح الفندق "الجليدي" بتصاميم جديدة في مدينة لابلاند
 العرب اليوم - افتتاح الفندق "الجليدي" بتصاميم جديدة في مدينة لابلاند

GMT 05:19 2018 الثلاثاء ,18 كانون الأول / ديسمبر

منزل بريستون شرودر يجمع بين فن البوب والألوان الجريئة
 العرب اليوم - منزل بريستون شرودر يجمع بين فن البوب والألوان الجريئة

GMT 06:14 2018 الثلاثاء ,18 كانون الأول / ديسمبر

ليلى علي علمي تواجه حملة العداء المنظمة ضدَّ المهاجرين
 العرب اليوم - ليلى علي علمي تواجه حملة العداء المنظمة ضدَّ المهاجرين

GMT 03:25 2018 الثلاثاء ,18 كانون الأول / ديسمبر

الإعلامية إيناس عبدالله "سعيدة" بنجاح قناة "نايل دراما"
 العرب اليوم - الإعلامية إيناس عبدالله "سعيدة" بنجاح قناة "نايل دراما"

GMT 19:42 2016 الخميس ,15 أيلول / سبتمبر

للمرأة دور مهم في تطوير قطاع السياحة في الأردن

GMT 15:55 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

نعم لعزل القيادات الجامعية

GMT 12:25 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

حكايات من المخيم " مخيم عقبة جبر"

GMT 21:59 2018 الثلاثاء ,16 كانون الثاني / يناير

نظرتك للحياة ....

GMT 14:17 2017 السبت ,02 كانون الأول / ديسمبر

الرد على الإرهاب بالعلم والعمل

GMT 10:56 2017 السبت ,30 كانون الأول / ديسمبر

امنيات النساء لعام 2018

GMT 09:10 2018 الأربعاء ,03 كانون الثاني / يناير

الصداقة، سعادة

GMT 09:42 2018 الخميس ,04 تشرين الأول / أكتوبر

بنشعبون يؤكّد عزم الحكومة على تطوير القطاع المالي

GMT 11:09 2017 الجمعة ,14 تموز / يوليو

20 دقيقة لأحبتك

GMT 09:43 2017 الأربعاء ,19 تموز / يوليو

الإنسان ومواقع التواصل الاجتماعي

GMT 18:31 2018 السبت ,29 أيلول / سبتمبر

"ألف عنوان وعنوان" تتسلم نحو 800 كتاب

GMT 08:53 2018 السبت ,29 أيلول / سبتمبر

لأول مرة شهادة جامعية تؤهل لوظيفة "جاسوس دولي"

GMT 01:13 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

اليزيدية نادية مراد تكشف كيف تم تعذيبها في "داعش" قبل أن تهرب
 
 العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -
arabstoday arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab