بسام الولويل يؤكد قدرة الاقتصاد على النمو رغم الاحتلال
آخر تحديث GMT06:00:30

كشف لـ"العرب اليوم" عن جاهزية قطاع الصناعات للاستثمار

بسام الولويل يؤكد قدرة الاقتصاد على النمو رغم الاحتلال

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - بسام الولويل يؤكد قدرة الاقتصاد على النمو رغم الاحتلال

بسام الولويل
غزة - منيب سعادة

أكد رئيس الاتحاد العام للصناعات الفلسطينية، في أول زيارة لقطاع غزة بعد الانقسام الفلسطيني، بسام الولويل، أن استلام حكومة الوفاق الوطني للمعابر ورفع الضرائب التي كانت تفرضها اللجنة الإدارية في غزة انعكس إيجابًا على قطاع الصناعات والمنتجات الفلسطينية وهناك ارتياح لدى التجار والمستثمرين.

 وبيَن الولويل، خلال لقاء خاص لـ"العرب اليوم"، أنه لأول مرة تشارك شركات من محافظات الضفة في معرض " الصناعات الفلسطينية وغذاؤنا 2017" في غزة، مشيرًا إلى أن المعرض يحمل رسالة "أن هذا الاقتصاد الفلسطيني قادر على النمو رغم الاحتلال وجرائمه"، مضيفًا أن الشعب الفلسطيني رغم الاحتلال والحصار ما زال يواكب الجودة في المنتجات العالمية.

وينظم المعرض سنويًا بالتعاون مع اتحاد الصناعات الغذائية الفلسطينية والاتحادات التخصصية، ويشهد مشاركة واسعة من الشركات الفلسطينية العاملة في القطاعات المختلفة، والعشرات من التجار لعقد صفقات تجارية في المعرض.

وأوضح ولويل، أن دولة فلسطين رغم الاحتلال والحصار تصدر صناعة وطنية للعالم بما يزيد عن مليار دولار أميركي، مشيرًا إلى أن البضائع  المحلية الفلسطينية باتت تصل إلى كل دول العالم، قائلًا في رد على تصريحات منسق الاحتلال مردخاي بتطبيق خطة مارشال لتحسين الأوضاع في القطاع، إن الاحتلال هو العائق الرئيسي أمام تحسن الأوضاع الاقتصادية بالقطاع من خلال فرضه حصار جائر على القطاع وتدمير المصانع والمنشآت الفلسطينية.

وأضاف ولويل، أن الحكومات الإسرائيلية المتعاقبة تعمل على اتباع سياسة تدميرية وممنهجة ضد الاقتصاد الفلسطيني بهدف تحويله إلى سوق استهلاكي للمنتجات والخدمات الإسرائيلية، مؤكدًا أن قطاع الصناعات الفلسطينية جاهز لاستثمار مليارات الدورلات في القطاع في حال رفع الاحتلال قيوده على الصناعات.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

بسام الولويل يؤكد قدرة الاقتصاد على النمو رغم الاحتلال بسام الولويل يؤكد قدرة الاقتصاد على النمو رغم الاحتلال



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

بسام الولويل يؤكد قدرة الاقتصاد على النمو رغم الاحتلال بسام الولويل يؤكد قدرة الاقتصاد على النمو رغم الاحتلال



خلال مشاركتها في عرض أزياء "ميسوني" في ميلانو

كيندال جينر تبهر الحضور بتألقها بزي هادئ الألوان

ميلانو ـ ريتا مهنا
 العرب اليوم - دليلك السياحي لأفضل الفنادق في المملكة المتحدة

GMT 00:50 2018 الإثنين ,24 أيلول / سبتمبر

ترامب يُعلن الحرب على شركات التواصل الاجتماعي
 العرب اليوم - ترامب يُعلن الحرب على شركات التواصل الاجتماعي

GMT 08:10 2018 السبت ,22 أيلول / سبتمبر

ظهور نمط حياة اسكندنافي جديد في عالم الديكور
 العرب اليوم - ظهور نمط حياة اسكندنافي جديد في عالم الديكور

GMT 17:56 2018 السبت ,10 آذار/ مارس

الجنة تحت أقدام النساء

GMT 22:00 2018 الجمعة ,05 كانون الثاني / يناير

أغرب 6 قصص عن اغتصاب نساء لرجال بالقوة

GMT 13:24 2018 الخميس ,15 آذار/ مارس

الفرار الى الله هو الحل

GMT 13:29 2018 الثلاثاء ,05 حزيران / يونيو

دور الأجهزة الرقابية في وقاية المجتمع من الفساد

GMT 20:20 2017 الأحد ,01 تشرين الأول / أكتوبر

حقيقة تعرُّض المملكة العربية السعودية لتسونامي في 2017

GMT 18:01 2016 الأحد ,02 تشرين الأول / أكتوبر

قناة شنبو تعرض مسلسل "الأسطورة" كفيلم سينمائي حصريًا

GMT 14:15 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

"بالغلط" يجمع زياد برجي و"فالكون فيلمز" في فيلم لبناني جديد

GMT 14:44 2016 الثلاثاء ,02 شباط / فبراير

Valentino Haute Couture Spring/Summer 2016

GMT 00:03 2018 الخميس ,08 آذار/ مارس

زيارة للبلد متعدد الأعراق ومتنوع الثقافات

GMT 23:32 2017 الخميس ,07 أيلول / سبتمبر

طرح عطر blond jasmine من "كارولينا هيريرا"

GMT 18:25 2018 الجمعة ,09 شباط / فبراير

السبب الحقيقي لانفصال كاظم الساهر عن زوجته

GMT 20:00 2018 الجمعة ,24 آب / أغسطس

الضعـف الجـنسـي عند النسـاء
 
 العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -
arabstoday arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab