سلام فياض نعيش وضعًا اقتصاديًا صعبًا
آخر تحديث GMT22:53:49
 العرب اليوم -

الأزمة الفلسطينية مرشحة للاستمرار

سلام فياض: نعيش وضعًا اقتصاديًا صعبًا

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - سلام فياض: نعيش وضعًا اقتصاديًا صعبًا

سلام فياض يرى صعوبة الوضع الاقتصادي الذي تعيشه البلاد

رام الله ـ ناصر الأسعد   دعا رئيس الحكومة الفلسطينية في رام الله سلام فياض، الأحد إلى تفعيل شبكة الأمان المالي العربية للسلطة الفلسطينية والمتمثلة بدفع مبلغ 100 مليون دولار شهريًا لتمكينها من تجاوز الأزمة المالية الصعبة التي تمر بها حاليًا.وأضاف فياض خلال لقائه مع الصحافيين بمكتبه في مدينة رام الله أن "المبلغ المفترض أن توفره شبكة الأمان العربية لا يتجاوز ثلث ما تحتاجه السلطة من الأموال للإيفاء بالتزاماتها الشهرية التي أًصبح من الصعب الإيفاء بها، في ظل حجز المستحقات الضريبية من قبل الاحتلال".
وشدد على ضرورة عمل العرب بشكل سريع لمساعدة السلطة على الصمود في وجه الاحتلال "ودعم صمود المواطن الفلسطيني في ظل الحصار المالي الذي يحاول الاحتلال فرضه على شعبنا".
وأشار فياض إلى أن الإجراءات الإسرائيلية بحق أموال السلطة والمتمثلة بحجزها والتصرف بها هي اعتداء سافر على حقوقنا.
ولفت إلى أنه تم سابقا حجر أموال السلطة لكن الجديد هو القيام بالتصرف بالأموال الفلسطينية التي يجبيها الاحتلال من الضرائب، مشيرًا إلى أن هذه الإجراءات تسببت في عدم قدرة السلطة على دفع رواتب الموظفين.
وأوضح فياض أن الاحتلال يحتجز نحو 150 مليون دولار، وهو المبلغ الشهري المستحق للسلطة لدى الاحتلال، مبينا أن ما تجبيه السلطة من المواطنين لا يتجاوز 50 مليون دولار، وهذا المبلغ لا يمكنها من دفع الرواتب.
وقال: 'لذلك يجب تفعيل شبكة الأمان المالي العربية لفلسطين بقيمة 100 مليون دولار شهريًا ودفع هذه المبالغ، خصوصا أن شعبنا يعيش وضعا اقتصاديا صعبا للغاية في هذه المرحلة".
وبين فياض أنه من حق العاملين في السلطة والمتعاملين معها الحصول على مستحقاتهم المالية في موعدها المحدد، لكن ما يزيد الأمر صعوبة هو حجز المستحقات المالية بل والتصرف بها، مشيرًا إلى أن الأزمة المالية مرشحة للاستمرار لشهور أخرى.
وعد ما تقوم به "إسرائيل" من حجز الأموال هو انتهاك لحقنا في الحياة، مضيفًا "لكن في المقابل شعبنا سيتمكن من تجاوز هذه الأزمة كما نجح في تجاوز أزمات أخرى مشابهة في الماضي، والحكومة ستعمل على البحث عن مصادر تمويل جديدة في ظل استمرار الوضع الراهن، خصوصا من العرب، وستدعو المجتمع الدولي للإيفاء بالتزاماته تجاه أشقائه الشعب الفلسطيني.
وأشار إلى أن وقوف العرب إلى جانب السلطة في المحافل الدولية لا يكفي بل عليهم أن يساهموا في دعمنا ماليا، عبر دفع الأموال التي أقرتها القمم العربية المختلفة وتفعيل شبكة الأمان العربية.
ودعا فياض إلى عقد قمة عربية طارئة من أجل التعامل مع الأزمة المالية التي تمر بها السلطة "خصوصا عدوان الاحتلال الإسرائيلي على حقنا في الحياة والمتمثل بمصادرة أموالنا، وصرفها لصالح شركة الكهرباء الإسرائيلية بشكل غير قانوني وغير أخلاقي".
كما دعا البنوك العاملة في فلسطين إلى إبداء أقصى درجات المرونة المتاحة في التعامل مع الموظفين، وكل المتعاملين مع شعبنا الفلسطيني.
وبين أن "النقابات العمالية لا ترغب في الإضراب في الوقت الحالي، فهي جزء من الشعب الفلسطيني وستساهم في دعم صموده"، داعيًا المجتمع المحلي للتعاون التام من أجل عدم إغلاق المدارس والمؤسسات وهو ما يهدف له الاحتلال عبر حجز الأموال.
وفي سياق منفصل، دعا فياض إلى تفعيل استراتيجية مقاومة الاحتلال عبر مقاطعة المنتجات الإسرائيلية وليس فقط منتجات المستوطنات.
وأضاف فياض "نحن بصدد دعوة المواطنين ليحجموا عن شراء المنتجات الإسرائيلية، كسبيل لمقاومة الاحتلال وللرد على حجز الأموال والتصرف بها بشكل غير قانوني

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

سلام فياض نعيش وضعًا اقتصاديًا صعبًا سلام فياض نعيش وضعًا اقتصاديًا صعبًا



GMT 09:28 2018 الأحد ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

بيزوس يُعلن أنّ شركته العملاقة ستنهار يومًا ما

GMT 01:27 2018 السبت ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

روس يُؤكّد واشنطن تُخطِّط لفرض رسوم على الصين

GMT 02:08 2018 الجمعة ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

"قاو فنغ" يكشف عن استئناف المحادثات مع أميركا

GMT 04:03 2018 الخميس ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

وزير الطاقة الإماراتي يدعم أيّ قرار لموازنة سوق النفط

GMT 02:14 2018 الأربعاء ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

أزعور يؤكّد أن آفاق الاقتصاد السعودي تُظهر استمرار النمو

GMT 04:46 2018 الثلاثاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

الفالح يُؤكّد التحليل يُظهر ضرورة خفض إنتاج النفط

GMT 02:56 2018 الإثنين ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

السعودية تُقلِّل مِن إنتاج النفط بدايةَ مِن كانون الأول

GMT 02:44 2018 الأحد ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

"زمام يُؤكّد تلقّيه ورقة مِن غريفيث تعوق "المركزي

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

سلام فياض نعيش وضعًا اقتصاديًا صعبًا سلام فياض نعيش وضعًا اقتصاديًا صعبًا



ارتدت فستانًا أزرق وناعمًا يصل إلى حدود الرّكبة

كيت ميدلتون أنيقة أثناء زيارتها هيئة الإذاعة البريطانية

لندن - العرب اليوم

GMT 01:43 2018 الأحد ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

جيجي حديد تكشف طريقة تعاملها مع ضغوط الشهرة
 العرب اليوم - جيجي حديد تكشف طريقة تعاملها مع ضغوط الشهرة

GMT 06:32 2018 الأحد ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

جولة روتينية تكشف الوجه الآخر لضواحي جنوب أفريقيا
 العرب اليوم - جولة روتينية تكشف الوجه الآخر لضواحي جنوب أفريقيا

GMT 10:18 2018 السبت ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

أحذية "مانولو بلانيك" الأيقونة في عالم الإكسسوارات
 العرب اليوم - أحذية "مانولو بلانيك" الأيقونة في عالم الإكسسوارات

GMT 08:07 2018 السبت ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

أماكن تدفعك إلى زيارة مرسيليا عاصمة الثقافة
 العرب اليوم - أماكن تدفعك إلى زيارة مرسيليا عاصمة الثقافة

GMT 09:33 2018 السبت ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

تحويل حديقة منزل في لندن إلى شكل حرف "L"
 العرب اليوم - تحويل حديقة منزل في لندن إلى شكل حرف "L"

GMT 00:19 2018 السبت ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

وفاة الفنان حاتم بالرابح عن عمر ناهز 47 عاما

GMT 17:31 2018 الأربعاء ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

إدارة وادي دجلة تُوافق على انتقال محمد محمود إلى الأهلي

GMT 07:12 2018 الأحد ,14 كانون الثاني / يناير

منتجع بامبو يعد من أفضل أماكن اليوغا في الهند

GMT 10:10 2016 الخميس ,21 كانون الثاني / يناير

عبدالإله العمري بديلًا للاعب بصاص في "الشباب"

GMT 01:49 2018 الجمعة ,15 حزيران / يونيو

عباس يؤكد أن بنك عودة حدث نظامه التكنولوجي
 
 العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -
arabstoday arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab