آبل تُحقِّق في مزاعم إجبار طلاب على العمل في تصنيع ساعتها
آخر تحديث GMT15:10:13
 العرب اليوم -

طالبت بتطبيق معايير مسؤولية الموردين الأكثر صرامة حول العالم

"آبل" تُحقِّق في مزاعم إجبار طلاب على العمل في تصنيع ساعتها

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - "آبل" تُحقِّق في مزاعم إجبار طلاب على العمل في تصنيع ساعتها

شركة "آبل"
واشنطن ـ يوسف مكي

بدأت شركة "آبل" تحقيقا يزعم بأن طلاب المدارس الثانوية في الصين أجبروا على صناعة ساعات الشركة من خلال عملية التدريب الإجباري التي لا علاقة لها بمجال دراستهم.
ولفتت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية إلى أن مجموعة حقوق العمال أصدرت تقريرا في الأسبوع الماضي، يوضح أن طلابا تتراوح أعمارهم بين 16 و19، يعملون في خطوط إنتاح "آبل" في تشونغتشينغ، وأيضا أجبرت المدارس الطلاب على العمل في مصنع تديره شركة كوانتا للكمبيوتر.

وأكد التقرير أن الطلاب عملوا بشكل غير قانوني من خلال التدريب الإجباري، حيث وضعهم في وظائف لا علاقة لها بمجال دراستهم.

وتدعي المجموعة أن الطلاب أجبروا على العمل لساعات إضافية، وفي بعض الأحيان عملوا في أوقات ليلية، مما ينتهك اللوائح القانوينة الصينية.
وذكرت المجموعة في تقريرها أن "آبل" تتحمل المسؤولية لضمان أن ساعاتها يتم تصنيعها وفقا لسياستها الخاصة والأنظمة المحلية الأخرى، موضحة: "بناء على هذه الانتهاكات لحقوق الطلاب المتدربين، نطالب آبل بإجراء تحسينات على الفور".

وطالبت المجموعة الشركة الأميركية بتطبيق معايير مسؤولية الموردين الأكثر صرامة في جميع أنحاء العالم، وضمان التزام جميع الشركات المصنعة وأنظمة العمل المحلية بالقوانين، لكن "آبل" أصدرت تصريحا لشبكة "سي إن إن" الأميركية، وأكدت أنه لا يوجد طلاب يعملون على تصنيع منتجات "آبل"، وذلك بعد أن أجرى مصنع تشونغتشينغ تحقيقا ثلاث مرات بين مارس/ آذار، ويونيو/ حزيران.

وقالت "آبل": "إننا نقوم بالتحقيق على وجه السرعة في التقرير الذي أصدرته المجموعة الصينية في سبتمبر/ أيلول، للعمل الإضافي والعمل في الفترات الليلية"، وأضافت: "نحن لا نتسامح مطلقا مع الفشل في الامتثال لمعاييرنا، كما نضمن العمل السريع، والإصلاح المناسب إذا اكتشفنا مخالفات التعليمات البرمجية".

ونفت شركة "كوانتا كمبيوتر" هذه الاتهامات، وقالت إنها تتبع دائما معايير عملائها وتعمل بشكل وثيق مع شركة "آبل" في التحقيق.

وليست هذه المرة الأولى التي تتعرض فيها "آبل" للنقد بسبب ممارسات العمل في سلسلة التوريد الخاصة بها، إذ في نوفمبر/ تشرين الثاني 2017، اعترفت الشركة وشريكها الأكبر في التصنيع بأنه تم اكتشاف عدد قليل من الطلاب يعملون ساعات إضافية في مصنع صيني، منتهكة قوانين العمل المحلية.

وأكدت الشركة أن الطلاب عملوا طواعية في المصنع لأكثر من 11 ساعة في اليوم كجزء من برنامج تدريب داخلي في مصنع تديره شركة "هون هاي برسيجن كو ليمتد"، المعروفة أيضا باسم "فوكسكون"، وفي وقت سابق من هذا العام، ظهرت مزاعم بأن العمال في مصنع صيني ضخم ينتجون أجزاء لشركة "آبل"، وكان عليهم العمل في نوبات عمل لمدة 10 ساعات في ظروف قاسية، ولم يحصلوا على أجر عمل إضافي مناسب أو حماية كافية.

 

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

آبل تُحقِّق في مزاعم إجبار طلاب على العمل في تصنيع ساعتها آبل تُحقِّق في مزاعم إجبار طلاب على العمل في تصنيع ساعتها



نجوى كرم تختار الزهري وسيرين عبد النور تفضّل الأحمر

فساتين سهرة مع الأكمام المنسدلة مستوحاه من النجمات

بيروت - العرب اليوم

GMT 03:04 2020 الجمعة ,17 كانون الثاني / يناير

تعرف على أفضل الأنشطة السياحية في مدينة نارا اليابانية
 العرب اليوم - تعرف على أفضل الأنشطة السياحية في مدينة نارا اليابانية

GMT 08:20 2020 الخميس ,16 كانون الثاني / يناير

"إميليو بوتشي" تطرح مجموعتها الجديدة لما قبل خريف 2020
 العرب اليوم - "إميليو بوتشي" تطرح مجموعتها الجديدة لما قبل خريف 2020

GMT 01:06 2020 الخميس ,16 كانون الثاني / يناير

السياحة في القارة الأميركية من رود آيلاند إلى تكساس
 العرب اليوم - السياحة في القارة الأميركية من رود آيلاند إلى تكساس

GMT 08:59 2020 الخميس ,16 كانون الثاني / يناير

6 ألوان ديكور تبعثُ الدفء في منزلكِ وتُعطيه طابعًا فريدًا
 العرب اليوم - 6 ألوان ديكور تبعثُ الدفء في منزلكِ وتُعطيه طابعًا فريدًا

GMT 09:01 2020 الخميس ,16 كانون الثاني / يناير

قاضية قضية قتيل فيلا نانسي عجرم تخرج عن صمتها لأول مرة

GMT 19:33 2020 الأربعاء ,15 كانون الثاني / يناير

وفاة الممثل السوري محمود بلال أثناء تصوير أحدث أعماله

GMT 02:51 2017 الأحد ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

الجنس في عمر الأربعين أفضل منه في عمر العشرين

GMT 00:47 2017 الثلاثاء ,05 كانون الأول / ديسمبر

الإعلامية فاتن موسى تنشر صور زواجها من الفنان مصطفى فهمي

GMT 14:28 2019 الإثنين ,01 إبريل / نيسان

تشعر بالعزلة وتحتاج الى من يرفع من معنوياتك

GMT 18:10 2019 الإثنين ,30 كانون الأول / ديسمبر

"غوغل" تكشف حقيقة تسجيل صوت بدرية طلبة على تطبيق "جي بي إس"

GMT 21:31 2018 السبت ,29 أيلول / سبتمبر

تعرف على حقيقة الشعور بالتبول أثناء الجُماع

GMT 22:45 2015 الثلاثاء ,08 أيلول / سبتمبر

فوائد الردة لتنشيط الدورة الدموية

GMT 21:02 2015 الأربعاء ,11 شباط / فبراير

10 مؤشرات تدل على الانسجام بين الزوجين

GMT 02:41 2018 الأربعاء ,05 أيلول / سبتمبر

جميلة جميل تكشف عن جسدها البدين في فترة المراهقة
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab