طلاب اليمن يقهرون واقعهم ويصنعون المستقبل بنظام steam
آخر تحديث GMT16:37:41
 العرب اليوم -

طلاب اليمن يقهرون واقعهم ويصنعون المستقبل بنظام "STEAM"

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - طلاب اليمن يقهرون واقعهم ويصنعون المستقبل بنظام "STEAM"

التعليم في اليمن
صنعاء - العرب اليوم

 العلوم، والتكنولوجيا، والهندسة، والرياضيات، رباعي منهجي يشكل ما يعرف عالميا بتقنية "STEAM"وتطبق تلك المنهجية في مجال التعليم النوعي، عبر استخدام هذه التخصصات الأربعة معا.وقليلة -أو تكاد تكون منعدمة- هي المدارس التي تنتهج هذه المنهجية والتقنية في اليمن؛ نظرا لظروف الحرب والأوضاع التي تعيشها البلادغير أن مدرسة "سما عدن الأهلية"، استطاعت لأول مرة باليمن استخدام هذه التقنية في سياساتها التعليمية، ونجحت بتجميع التخصصات الأربعة في مناهجها الدراسية.

 
وتهدف تقنية STEAM إلى تحسين القدرة التنافسية بين الطلاب في مجال تطوير العلوم والتكنولوجيا، وتجلى ذلك في المعرض العلمي الأول الذي أقامته مدارس "سما عدن" باستخدام هذه التقنية.
التعلم للحياة

الأسبوع الماضي، شهد انطلاق المعرض العلمي الذي نظمته مدارس "سماء عدن النموذجية"، كنتاج على المناهج الدراسية المعتمدة على تقنية STEAM وهو المعرض الذي أكد القائمون عليه أنه جاء نتيجة وضع شعار "التعلم للحياة"، خلال عملية التدريس، وتسخير جميع العلوم والمعارف وتوظيفها لخدمة الحياة اليومية.


وهو ما تجلى في الاختراعات والابتكارات المقدمة من الطلاب، ومن بنات أفكارهم، التي ركزت على توجيه إنتاجاتهم التقنية لخدمة المجتمع، وتوظيفها في مجالات خدمية وحياتية إدارة المدرسة أشارت إلى أن المعرض يقام برعاية وإشراف وزارة التربية والتعليم، ومؤسسة أكاديمية الموهوبين، وهي مكتب الجمعية العربية الروبوت باليمن.

كما استعرض الطلاب في المعرض إبداعاتهم من خلال مشاريع وابتكارات تقنية علمية وهندسية، قائمة على منهجية STEAM، كما جرى تكريم الطلاب المنتسبين لمدارس "سما عدن" الفائزين بالمسابقات المحلية والوطنية والدولية، الذين سيطروا على المراكز الأولى، كنتيجة طبيعية للمناهج الدراسية المتبعة في المدارس "سما عدن الأهلية"، والتي جمعت بين تخصصات علمية وحياتية مطلوبة ومُلحة.
مسابقات تنافسية

المعرض لم يقتصر على مجرد استعراض اختراعات الطلاب الصغار، التي تفوقوا فيها على أنفسهم وقدراتهم وإمكانيات واقعهم، بل حمل أبعادا أعمق، عكست غايات منهجية STEAM التعليمية.

حيث تخلل المعرض "مسابقات روبوتية" بين ابتكارات الطلاب، وذلك على غرار المسابقات الوطنية التي تنظمها وزارة التربية والتعليم.


المسابقات عكست نتائج ومخرجات برامج التدريب والتعلم التقني الذي تنتهجه المدارس، وتضمنت المسابقات تنافس الروبوتات على مسابقة "جمع الكرات"، و"تتبع الخط"، و"كرة القدم الروبوتية"، ومسابقة "العروض الروبوتية" و"السومو".
اختراعات نوعية

مواكبة الواقع الافتراضي، والنظر إلى المستقبل نظرة استشرافية، جوانب لم يغفلها المعرض العلمي في مدارس "سما عدن الأهلية"، وتضمنها عبر أجنحة خاصة بها.

فتواجدت عروض وابتكارات للطلاب في برامج تعتبر نوعية وعصرية، وتقوم عليها استخدامات الحاضر والمستقبل، مثل "برنامج الخوارزمي الصغير"، و"الروبوت التعليمي"، و"مخترع المستقبل" و"طبيب المستقبل" و"تقنيات التعلم الافتراضي والمعزز".


وجميعها مجالات يتم توظيفها في التعليم الحديث، عبر تقنية ومنهجية STEAM، والتي تركز عليها المدرسة في تعليم طلابها، وتهيئتهم لمستقبل افتراضي قائم على برامج عصرية.
اهتمام رسمي

ونظرا لأهمية المعرض؛ حظي باهتمام وحضور رسمي من السلطات المحلية في مديرية المنصورة بعدن، وهو نطاق تواجد مدارس "سما عدن الأهلية".

هذا الاهتمام ذكره رئيس مجلس إدارة مدارس سماء عدن النموذجية، فايز اليهري"، الذي أشاد بحضور ممثلي السلطة المحلية بالمنصورة، ووزارة التربية والتعليم، والشخصيات الاجتماعية ورجال المال وأولياء أمور الطلاب.


كما أثنى اليهري بالإنجازات العلمية والمراكز الأولى التي حققها منتسبو مدارس سماء عدن، في المسابقات المحلية والدولية، وأشار إلى أن هذه النجاحات هي نتاج اهتمام إدارة المدارس بنوعية وجودة التعليم المقدم للطلاب.

قد يهمك أيضا

جدل إيجابي حول قرار السعودية إدخال الفنون إلى المناهج الدراسية بعد 60 عامًا

 

كتب المناهج الدراسية اليمنية بأسعار خيالية داخل السوق السوداء برعاية الحوثيين

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

طلاب اليمن يقهرون واقعهم ويصنعون المستقبل بنظام steam طلاب اليمن يقهرون واقعهم ويصنعون المستقبل بنظام steam



GMT 22:23 2021 السبت ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

"ألفا ميني" روبوت صغير راقص يساعد في تعليم الأطفال

GMT 10:26 2021 الجمعة ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

جزائرية بين أفضل 100 معلم عالمي في عام 2021

GMT 10:54 2021 الثلاثاء ,02 تشرين الثاني / نوفمبر

معلم مصري يضرب طالباً بوحشية ويُثير موجة غضب

درّة التونسية في إطلالات ملكية بالأبيض والأسود على السجادة الحمراء

تونس - العرب اليوم

GMT 10:42 2023 الإثنين ,23 كانون الثاني / يناير

استوحي أحدث صيحات الموضة من نجمات حفل "Joy Awards"
 العرب اليوم - استوحي أحدث صيحات الموضة من نجمات حفل "Joy Awards"

GMT 13:12 2023 السبت ,28 كانون الثاني / يناير

أبرز الوجهات السياحية الجاذبة لهواة الموضة
 العرب اليوم - أبرز الوجهات السياحية الجاذبة لهواة الموضة

GMT 06:32 2023 الإثنين ,16 كانون الثاني / يناير

أفكار أساسية في تصميم السلالم الداخلية للمنزل العصري
 العرب اليوم - أفكار أساسية في تصميم السلالم الداخلية للمنزل العصري

GMT 06:08 2023 الخميس ,26 كانون الثاني / يناير

بايدن يكشف سبب إرسال 31 دبابة فقط للجيش الأوكراني
 العرب اليوم - بايدن يكشف سبب إرسال 31 دبابة فقط للجيش الأوكراني

GMT 02:30 2023 الجمعة ,27 كانون الثاني / يناير

موسكو تحظر موقع ميدوزا الإخباري الناطق بالروسية
 العرب اليوم - موسكو تحظر موقع ميدوزا الإخباري الناطق بالروسية

GMT 10:05 2023 السبت ,21 كانون الثاني / يناير

قطع ملابس أساسية لارتدائها في سن الثلاثين
 العرب اليوم - قطع ملابس أساسية لارتدائها في سن الثلاثين

GMT 09:02 2023 الثلاثاء ,24 كانون الثاني / يناير

مدينتان عربيتان ضمن أشهر وجهات السفر في عام 2023
 العرب اليوم - مدينتان عربيتان ضمن أشهر وجهات السفر في عام 2023

GMT 08:09 2023 الجمعة ,06 كانون الثاني / يناير

ديكورات شتوية مناسبة للمنزل العصري
 العرب اليوم - ديكورات شتوية مناسبة للمنزل العصري

GMT 05:30 2023 الأربعاء ,25 كانون الثاني / يناير

زيلينسكي يحذر من موجة روسية جديدة ويغلّظ عقوبة الهروب
 العرب اليوم - زيلينسكي يحذر من موجة روسية جديدة ويغلّظ عقوبة الهروب

GMT 05:00 2023 الخميس ,26 كانون الثاني / يناير

"ميتا" ترفع الحجب عن حسابي ترامب على "فيسبوك" و"إنستغرام"
 العرب اليوم - "ميتا" ترفع الحجب عن حسابي ترامب على "فيسبوك" و"إنستغرام"

GMT 05:57 2020 الخميس ,15 تشرين الأول / أكتوبر

حظك اليوم برج العذراء 15 أكتوبر/ تشرين الأول 2020

GMT 04:41 2023 الخميس ,12 كانون الثاني / يناير

 رصد المتحور الجديد من كورونا في دولة عربية

GMT 06:01 2020 الخميس ,15 تشرين الأول / أكتوبر

حظك اليوم برج الميزان 15 أكتوبر/ تشرين الأول 2020

GMT 14:31 2017 الجمعة ,15 كانون الأول / ديسمبر

3 طرق لعلاج مشكلة "عين السمكة" وتحذيرات من محاولة تقشيرها

GMT 18:36 2022 الجمعة ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

6 نصائح لتجنب نزلات البرد الموسمية أهمها وقف التدخين

GMT 20:25 2017 الأحد ,19 شباط / فبراير

"شخوص البصر" أبرز علامات موت الإنسان

GMT 21:01 2022 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

تين هاج يتطلع للمستقبل بعد رحيل رونالدو عن مانشستر يونايتد

GMT 08:34 2021 الأحد ,19 كانون الأول / ديسمبر

البناطيل الجينز تسيطر على الموضة في عام 2022

GMT 14:07 2015 الثلاثاء ,17 آذار/ مارس

الموز يساعد في علاج مرضى حساسية الصدر

GMT 19:56 2018 الإثنين ,17 أيلول / سبتمبر

قصة اغتصاب 5 أشخاص لسيدة أمام زوجها أسفل كوبري
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab