سمير بودينار يؤكّد ضرورة وضع أسس للعلاقة بين الإسلام والغرب
آخر تحديث GMT03:09:28
 العرب اليوم -

أوضَح أن هناك أصواتًا أوروبية تتسم بالرشد والحكمة

سمير بودينار يؤكّد ضرورة وضع أسس للعلاقة بين الإسلام والغرب

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - سمير بودينار يؤكّد ضرورة وضع أسس للعلاقة بين الإسلام والغرب

الدكتور سمير بودينار
الرباط - العرب اليوم

 أكّد الدكتور سمير بودينار، رئيس مركز الدراسات والبحوث الإنسانية والاجتماعية في المغرب، ضرورة وضع أسس واضحة للعلاقة بين الإسلام والغرب بوصفه دينًا، وبين المجال الثقافي والحضاري والمعرفي وهو المجال الأوروبي.

وقال بودينار، في كلمته خلال الجلسة الأولى من اليوم الثالث لندوة الأزهر الدولية بعنوان "الإسلام والغرب تنوع وتكامل"، والتي عقدت، الأربعاء، أن هناك ضرورة لتحديد العلاقة على أسس واضحة لتجاوز الكثير من التعليمات التي تسهم في علاقة الغرب والإسلام، مشيرًا إلى طبيعة الهوية الحضارية الأوروبية واستحقاقات هذه الهوية وتحدياتها في التعامل مع الإسلام.

وأضاف أن هناك أصواتًا كثيرة في أوروبا تتسم بالرشد والحكمة، تدعو إلى نمط الهوية الأوروبية على سياق متنوع وتعتني بالروابط الفكرية والاجتماعية المتعددة ومنها الثقافة الإسلامية التي انتشرت في الغرب عبر الأندلس.

وأوضح بودينار أن العقلية النقدية في الفكر الأوروبي، مَدينة بجزء كبير من التراث الفكري والثقافي والمعرفي للإسلام والمسلمين، لوجود أعظم الفلاسفة الأوروبيين الذين تتلمذوا على يد علماء الإسلام، ويعتبروا امتدادًا لهم مثل مدرسة ابن حزم الفلسفية بالأندلس التي نهل منها الكثير من الأوروبيين، مشيرًا إلى أن التأثير الثقافي الذي شكله الإسلام وحمله الكثير من الغرب اليوم في المجالات الثقافية والدينية، جاء من خلال عبارات ذات أصول عربية دخلت المعاجم الأوروبية.

ولفت إلى إعادة النظر في مفهوم الهوية الغربية ليتسع هذا المعنى ويشمل التعدد وقبول الآخر باعتباره المكون الأساسي لتنوع الثقافات، مؤكدًا ضرورة اندماج الجاليات الإسلامية في أوروبا ونشر الثقافة الدينية، وزيادة وعي هذه الجاليات بالشعور بأنهم مواطنون أوروبيون كاملو المواطنة، مع الحفاظ في ذات الوقت على هويتهم الإسلامية.

ووجه في ختام كلمته، الشكر إلى الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، والأزهر الشريف كله، لأنه أصبح منتدى عالميًا من خلال عقد هذه اللقاءات التي يتداعى إليها أهل العلم، وزعماء العالم للتحاور بشأن القضايا الهامة التي تهم المجتمعات وتحث على التعدد والتنوع وقبول الآخر.

وقالت غايين ماكوليف، المدير الافتتاحي للتواصل الوطني والدولي في مكتبة الكونغرس في الولايات المتحدة، إن العالم يسمع ويرى الجهود التي يبذلها الأزهر وإمامه الأكبر، أحمد الطيب، لبناء جسور التواصل وتحقيق السلام بين الإسلام والغرب بالتعاون مع القادة الدينيين في العالم.

وأضافت غايين، خلال الندوة الدولية التي ينظمها الأزهر الشريف، أن الدين الإسلامي واللغة العربية يدرسان الآن حتى أقصى الغرب في كندا والولايات المتحدة، ووصل الاهتمام بهما إلى تخصيص برامج لهما في الماجستير والدكتوراه، وهو ما سيؤدي إلى إيجاد جيل من الشباب يشكل نسبة كبيرة من المفكرين العالميين في العقود المقبلة.

وافتتح أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف، الاثنين، أعمال الندوة، التي ينظمها الأزهر الشريف ومجلس حكماء المسلمين، وتبحث على مدار ثلاثة أيام بمركز الأزهر الدولي للمؤتمرات بمدينة نصر، القضايا المعاصرة المتعلقة بالعلاقة بين الإسلام وأوروبا، من خلال نقاشات مستفيضة يُشارك فيها نخبة من القيادات والمتخصصين في العلاقة بين الإسلام والغرب، وذلك بهدف الوصول إلى رؤى مشتركة بشأن كيفية التعاطي مع تلك القضايا، ودعم الاندماج الإيجابي للمسلمين في مجتمعاتهم، كمواطنين فاعلين ومؤثرين، مع الحفاظ على هويتهم وخصوصيتهم الدينية.

وتهدف الندوة إلى تجاوز الصور النمطية والتصورات المسبقة فيما يتعلق بالإسلام والمسلمين، وصولًا إلى فهمٍ مشتركٍ، يقوم على رؤية موضوعية وأسس علمية، بعيدًا عن النظرة الإتهامية التي تروجها بعض وسائل الإعلام لربط التطرف والإرهاب بالإسلام.

وتتضمن الندوة ثماني جلسات، تتناول عدة محاور، من أبرزها، "تطور العلاقة بين الإسلام والغرب"، و"التوتر بين المسلمين وباقي الأوروبيين، المواطنة هي الحل"، و"القومية والشعبية ومكانة الدين"، و"الديموغرافيا والأيديولوجيا والهجرة والمستقبل"، كما تستعرض الندوة بعض تجارب التعايش الناجحة، مثل مبادرة "بيت العائلة المصرية" و"التجربة السويسرية".

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

سمير بودينار يؤكّد ضرورة وضع أسس للعلاقة بين الإسلام والغرب سمير بودينار يؤكّد ضرورة وضع أسس للعلاقة بين الإسلام والغرب



تميَّز بقَصَّة الصدر المحتشمة مع الحزام المُحدّد للخصر

أحلام تخطف الأنظار بفستان فضيّ في عيد ميلادها

بيروت - العرب اليوم

GMT 05:49 2020 الثلاثاء ,18 شباط / فبراير

تصاميم وديكورات مميزة لـ"المغاسل" للحمامات الفخمة
 العرب اليوم - تصاميم وديكورات مميزة لـ"المغاسل" للحمامات الفخمة
 العرب اليوم - أفضل الدول لشهر العسل في شباط 2020 من بينها تنزانيا

GMT 02:02 2020 الثلاثاء ,18 شباط / فبراير

تعرف على بديلة ناردين فرج في برنامج "ذا فويس كيدز"
 العرب اليوم - تعرف على بديلة ناردين فرج في برنامج "ذا فويس كيدز"

GMT 17:15 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

الفتيات ينافسن الشباب في استعمال " علكة الإثارة الجنسية "

GMT 22:07 2016 الإثنين ,05 أيلول / سبتمبر

كيف تعرف أن زوجتك تمارس العادة السرية ؟

GMT 23:55 2015 الجمعة ,23 كانون الثاني / يناير

ممارسة الجنس من خلال الوضع الأعلى للمرأة أخطر على الرجال

GMT 00:49 2016 الثلاثاء ,13 كانون الأول / ديسمبر

أطعمة خاصة لتجنب آثار شرب الكحول في الكريسماس

GMT 07:43 2013 الإثنين ,21 كانون الثاني / يناير

وجود الدم في البراز إنذار بسرطان القولون

GMT 18:10 2020 الأربعاء ,29 كانون الثاني / يناير

الفيلم السينمائي "30 مليون" يجمع نجوم الكوميديا في المغرب

GMT 00:24 2017 الجمعة ,27 تشرين الأول / أكتوبر

عطر النعومة والصخب سكاندل من جان بول غوتييه

GMT 00:41 2017 الخميس ,28 كانون الأول / ديسمبر

سرحان يؤكّد أنّ اضطرابات التوحّد تُكتشف عند 3 أعوام

GMT 03:45 2018 السبت ,06 كانون الثاني / يناير

5 حركات دلع مثيرة للزوج لن يستطيع على الأغلب مقاومتها

GMT 10:06 2014 الجمعة ,06 حزيران / يونيو

فتحات الكلوستومي إجراء قديم قل استخدامه
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab