عماد الأكحل يؤكد أن الاغتراب يجمع المشاركين في ندوة سمات روايات المهجر
آخر تحديث GMT22:36:40
 العرب اليوم -

ضمن فعاليات اليوم الأخير للدورة الـ51 من معرض القاهرة للكتاب

عماد الأكحل يؤكد أن الاغتراب يجمع المشاركين في ندوة "سمات روايات المهجر"

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - عماد الأكحل يؤكد أن الاغتراب يجمع المشاركين في ندوة "سمات روايات المهجر"

معرض القاهرة الدولي للكتاب
القاهرة - العرب اليوم

قال الناشر عماد الأكحل، إن جنسيات الكتاب المشاركين في ندوة "سمات روايات المهجر فيما بعد العولمة"، قد تكون مختلفة، ولكن هناك خيط يربط كتاباتهم وهو الاغتراب.وأضاف الأكحل في تقديمه للندوة التي تأتي ضمن فعاليات اليوم الأخير للدورة الـ51 من معرض القاهرة الدولي للكتاب، أن كل المشاركين إما هاجروا من بلادهم إلى بلاد أخرى، أو كتبوا أعمالا تدور في بلاد أخرى.

ويشارك في الندوة الروائيين هيدي جوريتش من الولايات المتحدة، محمد جميل خضر ومصطفى أبو رمان من الأردن، ومحمد الأصفر من ليبيا، والمصري بهاء عبد المجيد

قد يهمك أيضا:.

كتب وروايات لكبار الإعلاميين تُشارك في معرض القاهرة للكتاب

إنجي علاء تُشارك في معرض القاهرة الدولي للكتاب برواية"الأشقر مروان"

 
arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

عماد الأكحل يؤكد أن الاغتراب يجمع المشاركين في ندوة سمات روايات المهجر عماد الأكحل يؤكد أن الاغتراب يجمع المشاركين في ندوة سمات روايات المهجر



كشف نحافة خصرها وحمل فتحة طويلة أظهرت ساقها

بيبر تستعيد الزفاف بفستان من أوليانا سيرجينكو

واشنطن - العرب اليوم

GMT 02:40 2020 الأحد ,16 شباط / فبراير

تعرف على أفضل الوجهات السياحية في شهر آذار
 العرب اليوم - تعرف على أفضل الوجهات السياحية في شهر آذار

GMT 12:20 2016 الجمعة ,22 تموز / يوليو

جنون المداعبة الجنسية للرجل

GMT 18:01 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

5 وضعيات للجماع لن تصدقي تأثيرها على علاقتكما الجنسية

GMT 00:20 2017 الأربعاء ,31 أيار / مايو

8 أشياء غريبة يُمكن حدوثها بعد ذروة الجماع

GMT 08:08 2017 الإثنين ,09 تشرين الأول / أكتوبر

خبراء يكشفون عن الفرق بين مشاعر الحب والشهوة

GMT 14:10 2015 الثلاثاء ,13 تشرين الأول / أكتوبر

فوائد الخبيزة " الخبازي أو الخبيز"

GMT 16:18 2018 الأحد ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرف على أهمية "جوان كيلاس" في سيارتك

GMT 19:27 2015 الأحد ,20 كانون الأول / ديسمبر

العبي دور الزوجة العشيقة

GMT 12:43 2013 الأربعاء ,16 كانون الثاني / يناير

حارة اليهود في حي العتبة شاهدة على تاريخ مصر الحديث

GMT 17:08 2016 الخميس ,17 آذار/ مارس

تعرفي على أضرار المرتديلا للحامل

GMT 12:03 2018 السبت ,12 أيار / مايو

نسب النبي صلى الله عليه وسلم

GMT 19:20 2017 الجمعة ,22 أيلول / سبتمبر

اعمال شغب في سجن سواقة جنوب العاصمة عمان
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab