حنان بركاني تحتفل بصدور خفايا متجلية
آخر تحديث GMT00:12:42
 العرب اليوم -
الإعلام العبري يصفها بـ"الليلة السوداء" للمدينة.. كتائب القسام توجه الآن ضربة صاروخية كبيرة بـ100 صاروخ لعسقلان المحتلة رداً على استهداف المدنيين الآمنين وقصف البنية التحتية والمنشآت المدنية. وصول أكثر من 50 إصابة الى مستشفى بيت حانون جراء استهداف منازل المواطنين في منطقة البعلي في بيت حانون. جيش الإحتلال الإسرائيلي يشن غارات جوية وبرية في الوقت الحالي على قطاع غزة، مما نتج عنه إنقطاع التيار الكهربائي وزير الخارجية الأميركي بلينكن منفتحون على عقد جلسة لمجلس الأمن حول النزاع الشرق الأوسط الرئيس المكلف تأليف الحكومة الإسرائيلية يائير لبيد ما يحصل في شوارع إسرائيل خطر وجودي الاعلام العبري يؤكد أن أكثر من 100 صاروخ أطلقت من غزة تجاه مطار بن غوريون والمستوطنات الإسرائيلية مصادر إعلامية تؤكد إطلاق 3 صواريخ من بلدة القليلة جنوب لبنان بإتجاه الجليل الأعلى شمال فلسطين المحتلة وسائل إعلام إسرائيلية تعلن إصابة أحد عناصر الشرطة الإسرائيلية بجروح خطيرة بعد مهاجمته في يافا وفد أمني مصري يصل تل أبيب لتهدئة الأوضاع في فلسطين
أخر الأخبار

أكدت لـ "العرب اليوم" أن الرواية تخلق صورة للأدب

حنان بركاني تحتفل بصدور "خفايا متجلية"

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - حنان بركاني تحتفل بصدور "خفايا متجلية"

رواية "خفايا متجلية" لحنان بركاني
الجزائر ـ ربيعة خريس

تحتفل الروائية الجزائرية حنان بركاني، بصدور أول مولود روائي لها، يحمل عنوان "خفايا متجلية"، مؤكدة أن صلتها بالألقاب ليست جيدة، وتحب دائمًا أن تكون مشروعًا لحلم معين، وشاعرة نثرية وروائية أدبية، وتفضل أن تختارها الرواية ولن تذهب إليها.

وأضافت بركاني في تصريحات خاصة إلى "العرب اليوم"، قائلة "خفايا متجلية، إن هذا العمل الروائي تراه تجسيدًا لها، ومحاولة لرفق سقف الأدب، وخلق صورة للأدب الجزائري، فروايتها ليست رواية أحداث ولا رواية تاريخ، ولا نص إصلاحي هي محض نفس بشرية، اختارت أن تفتح نافذة الورق ليطل الحبر على أوجاعها، صادقت لفترة، وصيغة بدقة متناهية تورطت في عمق قصص عدة، وشخصيات حبرية عدة وطرحت استفهامات عن الأدب الجزائري".

وذكرت حنان بركاني، أنها حاولت إيصال أشياء عدة، كما حاولت توظيف أشياء عدة، ركزت أساسا على اللغة، فهذه الرواية تحكي قصة أصدقاء لكل واحد قصة في الحياة قصة ألم، قصة مرض قصة يتم، بجمعهم العمل الصحافي، يطرحون أفكارهم الأدبية، إلى جانب طرح أفكارهم ومشاعرهم الداخلية، وسكنتها خفايا متجلية لأن هناك تجل ملموس لا أحد منا يمكنه تجاهله كرفض المجتمع لدور الأيتام، كالعنصرية في التعامل مع مرضى الشيزوفرنيا، كحب الشخص المثقف لمواجهة التقاليد الرجعية الخاطئة".

وأوضحت أن ما تريد إيصاله في هذه الرواية هو الصوت البعيد، الصوت الداخلي جدًا في عمق كل إنسان، حاولت إسقاط الحدود الجغرافية، وعدم الانتساب لفترة تاريخية محددة، وطمست معالم الأمكنة وأسمائها وتجاوزت الحوارات السياسية فقط لتشرح الإنسان.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

حنان بركاني تحتفل بصدور خفايا متجلية حنان بركاني تحتفل بصدور خفايا متجلية



GMT 12:13 2021 الإثنين ,10 أيار / مايو

ترتيب غرف النوم لعام 2021 لمنزل عصري ومتجدد
 العرب اليوم - ترتيب غرف النوم لعام 2021 لمنزل عصري ومتجدد

GMT 12:04 2021 الخميس ,29 إبريل / نيسان

هواوي تغوص بعمق في المركبات الكهربائية

GMT 12:50 2021 الثلاثاء ,27 إبريل / نيسان

5 مميزات تجب معرفتها عن التحديث الجديد لنظام «iOS»

GMT 02:53 2021 الإثنين ,26 إبريل / نيسان

مصر تنتظر أكثر من مليون سائح روسي هذا العام

GMT 14:02 2021 الثلاثاء ,27 إبريل / نيسان

Oppo تعلن رسمياً عن هاتف Oppo A95 5G بمعالج Dimensity 800U
 
syria-24
Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab