ممدوح الدماطي يُعلن اكتشاف غرفتين خلف مقبرة توت عنخ آمون
آخر تحديث GMT00:50:58
 العرب اليوم -

كشف لـ "العرب اليوم" إرسال نتائج المسح إلى اليابان للتأكد منها

ممدوح الدماطي يُعلن اكتشاف غرفتين خلف مقبرة "توت عنخ آمون"

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - ممدوح الدماطي يُعلن اكتشاف غرفتين خلف مقبرة "توت عنخ آمون"

ممدوح الدماطي
القاهرة - وفاء لطفي

أكد وزير الآثار السابق ممدوح الدماطي، صحة ما يتم تداوله، بشأن تحليل المسح الراداري لمقبرة الملك توت عنخ آمون، مشيرًا إلى اكتشاف غرفتين، يُعتقد أن فيهما مواد عضوية ومعدنية.

وأضاف الدماطي في حوار خاص إلى "العرب اليوم"، "لم يستطيعوا تحديد ما يوجد خلف جدران مقبرة الملك توت عنخ آمون، بشأن أن كانت الغرفتين تخص مقبرة الملكة نفرتيتي، أم كيا، أم ميريت آتون، ورأيي الشخصي أن المقبرة الجديدة لن تخص نفرتيتي، خاصة وأن المدفونين خلف مقبرة توت عنخ آمون شخصية ذات حيثية مهمة في الدولة القديمة ﻷن المقبرة في واد الملوك".

وكشف وزير الآثار السابق، أن الاختبارات التي أجريت على مقبرة توت عنخ آمون، تمت إرسال نتائجها إلى اليابان لتأكيدها. مشيرًا إلى أن اﻻختبارات تمت على الجدار الغربي والجنوبي والشمالي، وفي الحجرة المعروفة بالكنز.

وبيّن الدماطي الدليل على وجود غرفتين أثريتين خلف المقبرة، قائلًا "الشيء الذي نستدل به هو أن النتائج جاءت واضحة، وتأكد خبراء الآثار من أن هناك مستويين، مما يؤكد القراءة السليمة للمسح الراداري، فضلًا عن أن النتائج أظهرت وجود خطأ فاصلًا وفراغات، مما يؤكد وجود غرفة خلف المقبرة، وتم غلقها لموت توت عنخ آمون المفاجئ". ونوه الوزير السابق، إلى أن الصور التي التقطها العالم الياباني وتنابي، تؤكد وجود غرفتين خلف جدران مقبرة توت عنخ آمون، واحدة في الجانب الغربي وأخرى في الجانب الشرقي، وكذلك وجود مواد عضوية ومعادن.

وأعلن عن بدء التعاون مع كلية الهندسة في جامعة القاهرة، من أجل بدء المرحلة التالية عن طريق استجلاب جهاز آخر لتحديد سمك الجدران لتحديد الخطوة التالية، مؤكدًا أنه المقرر أن تتم المرحلة الثانية في 31 آذار/مارس الجاري، مع الإعلان عن تفاصيل النتائج يوم 1 نيسان/إبريل.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

ممدوح الدماطي يُعلن اكتشاف غرفتين خلف مقبرة توت عنخ آمون ممدوح الدماطي يُعلن اكتشاف غرفتين خلف مقبرة توت عنخ آمون



كشف نحافة خصرها وحمل فتحة طويلة أظهرت ساقها

بيبر تستعيد الزفاف بفستان من أوليانا سيرجينكو

واشنطن - العرب اليوم

GMT 02:40 2020 الأحد ,16 شباط / فبراير

تعرف على أفضل الوجهات السياحية في شهر آذار
 العرب اليوم - تعرف على أفضل الوجهات السياحية في شهر آذار

GMT 12:20 2016 الجمعة ,22 تموز / يوليو

جنون المداعبة الجنسية للرجل

GMT 18:01 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

5 وضعيات للجماع لن تصدقي تأثيرها على علاقتكما الجنسية

GMT 00:20 2017 الأربعاء ,31 أيار / مايو

8 أشياء غريبة يُمكن حدوثها بعد ذروة الجماع

GMT 08:08 2017 الإثنين ,09 تشرين الأول / أكتوبر

خبراء يكشفون عن الفرق بين مشاعر الحب والشهوة

GMT 14:10 2015 الثلاثاء ,13 تشرين الأول / أكتوبر

فوائد الخبيزة " الخبازي أو الخبيز"

GMT 16:18 2018 الأحد ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرف على أهمية "جوان كيلاس" في سيارتك

GMT 19:27 2015 الأحد ,20 كانون الأول / ديسمبر

العبي دور الزوجة العشيقة

GMT 12:43 2013 الأربعاء ,16 كانون الثاني / يناير

حارة اليهود في حي العتبة شاهدة على تاريخ مصر الحديث

GMT 17:08 2016 الخميس ,17 آذار/ مارس

تعرفي على أضرار المرتديلا للحامل

GMT 12:03 2018 السبت ,12 أيار / مايو

نسب النبي صلى الله عليه وسلم
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab