انهيار الثقافة وتدهور الفن أبرزا ظاهرة التطرّف
آخر تحديث GMT06:06:09
 العرب اليوم -

رئيس بيت المسرح فتوح أحمد لـ"العرب اليوم":

انهيار الثقافة وتدهور الفن أبرزا ظاهرة التطرّف

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - انهيار الثقافة وتدهور الفن أبرزا ظاهرة التطرّف

الفنان فتوح أحمد
لقاهرة - رضوى عاشور

أكّد رئيس البيت الفني للمسرح الفنان فتوح أحمد أنَّ المسرح القومي، والمسرح الحديث، ومسرح ملك، سيتم افتتاحها في الفترة المقبلة، معتبرًا أنَّ انهيار المسرح والثقافة جزء من المشاكل التي انعكست على المجتمع، حيث أنَّ تدهور الفن والقيم أبرز ظاهرة التطرّف المجتمعي، مشدداً على ضرورة التكاتف بغية إحياء الثقافة والمسرح والفن من جديد، حتى يعود للمجتمع توازنه وأخلاقه.
وأوضح أحمد، في حديث إلى "العرب اليوم"، أَّنَّ "هناك 20 مسرحًا وقاعة عرض تابعة للبيت الفني للمسرح، ليس من بينها مسارح جيدة سوى اثنين، هما مسرح بيرم التونسي في الإسكندرية، ومسرح ميامي في القاهرة، في حين تحتاج باقي المسارح إلى صيانة، وأجهزة، حتى تظهر بصورة لائقة".
وأشار إلى أنه "على الرغم من ذلك فقد تمَّ عرض 37 عملاً فنيًا، خلال الموسم الجاري، على هذه المسارح، عبر الاعتماد على الجهود الذاتية، وعلاقاته مع أصدقائه الفنانين، الذين وافقوا مجاملةً على عرض أعمالهم على هذه المسارح، حرصاً على تاريخ المسرح والوطن".
وشدّد رئيس البيت الفني للمسرح على أنَّ "الأمر لا يمكن أن يستمر على هذا الوضع"، لافتًا إلى أنَّ "من وافق اليوم على تقديم عمله الفني في ضوء هذه الظروف لن يوافق طوال الوقت".
وبيّن أنَّ "المشكلة الرئيسية تكمن في ضعف تمويل إعادة إحياء هذه المسارح"، مشيرًا إلى أنَّ "موازنة البيت الفني للمسرح تبلغ 86 مليون جنيه، يصرف 80 ونصف مليون رواتب ومصاريف، ومن المفترض أن نرمم ونطور باقي المسارح بالمبلغ المتبقي، الذي لا يتجاوز 5.5 مليون جنيه".
وأضاف أنَّ "حال المسرح بات لا يُسرُّ عدوًا أو حبيب، والأهالي والمواطنون باتوا يخشون على أنفسهم من الذهاب إلى المسرح، بسبب انتشار الخارجين عن القانون، والفوضى، وتعرّض أكثرهم للسرقة في محيط المسارح، ما أثر على الإقبال على المسرح، لاسيما بين الأطفال، الذين كانوا يتهافتون لمشاهدة العروض على مسرح العرائس".

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

انهيار الثقافة وتدهور الفن أبرزا ظاهرة التطرّف انهيار الثقافة وتدهور الفن أبرزا ظاهرة التطرّف



لمشاهدة أجمل الإطلالات التي تستحق التوقف عندها

نجمات خطفن الأنظار خلال أسبوع الموضة في ميلانو

ميلانو - العرب اليوم

GMT 02:32 2016 الثلاثاء ,12 إبريل / نيسان

تعرفي على موعد نزول الدورة بعد ترك حبوب منع الحمل

GMT 02:51 2017 الأحد ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

الجنس في عمر الأربعين أفضل منه في عمر العشرين

GMT 09:06 2019 الخميس ,26 كانون الأول / ديسمبر

واتساب يطرح ميزات جديدة لهواتف آيفون فقط

GMT 16:17 2018 السبت ,22 كانون الأول / ديسمبر

أبرز 5 سيارات "زيرو" طراز 2019 بسعر 200 ألف جنيه

GMT 15:57 2018 السبت ,28 إبريل / نيسان

إيلي صعب يطرح فساتين زفاف لموسم ربيع 2018

GMT 19:55 2016 الخميس ,14 إبريل / نيسان

تعلمي طريقة تكبير الشفايف بالمكياج في البيت

GMT 06:43 2019 السبت ,21 كانون الأول / ديسمبر

أفضل عروض "الجمعة السوداء" مِن شركة "آبل" لعام 2018
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab