إيناس عبد الدايم تتمنى خدمة بلادها بما يفيد الثقافة المصريَّة
آخر تحديث GMT20:28:27
 العرب اليوم -

أكدت لـ"العرب اليوم" أن الأوبرا دار الثقافة للعالم كله

إيناس عبد الدايم تتمنى خدمة بلادها بما يفيد الثقافة المصريَّة

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - إيناس عبد الدايم تتمنى خدمة بلادها بما يفيد الثقافة المصريَّة

رئيسة دار الاوبرا المصرية الدكتورة ايناس عبد الدايم
القاهرة - هبه رفعت

عادت رئيسة دار الاوبرا المصرية الدكتورة ايناس عبد الدايم  بالذاكرة لتشرح مسيرتها الطويلة في هذه الدار من فترة حكم "الاخوان المسلمين" وصولاً الى هذه المرحلة الجديدة ووصول الرئيس عبد الفتاح السيسي الى الرئاسة، ولفتت الى فترة حكم "الاخوان" التي دافعت فيها عن حقها وعن منارة الثقافة المصريه وهي "الاوبرا "، مؤكدة  انه "لو كان قدِّر لـ"الاخوان" أن تقع "الاوبرا" في أيديهم لكانت تحولت الى ثكنات لهم ولم نكن لنرى الاوبرا وقتها تشع بنورها حتى الان".

وحول نجاحات الاوبرا في عصرها من خلال تقديم حفلات كبيره لمطربين كبار قالت لـ"العرب اليوم": انا اكمل ما بدأه اساتذتي في الاوبرا ، هناك اساتذة وضعوا كل جهودهم ودمهم وحياتهم ومجهودهم في العمل داخل حيز الاوبرا لابقائها منارة مصرية عربية"، وأضافت: "فمثلا الراحله رتيبه الحفني كانت تعمل في هذه الدار حتى مماتها وقفت لانجاح مهرجان الموسيقى العربيه كانت تتحدث الى كبار المطربين وتكرم كبار الموسيقيين ولم تكتفي بذلك بل كانت تكتشف المواهب وتشجعهم، وأيضاً الراحلة رتيبه الحفني و الدكتور عبد المنعم كامل رئيس دار الاوبرا الاسبق الذي ضحى بحياته من اجلها، وكان يعمل لاخر لحظه في حياته وهو يعاني من مرض خطير، وكان يتصل بالفرق العالميه لاستضافتهم وتقديم عروض قويه على مسارح الاوبرا بشتى انواعها سواء في المسرح الكبير او المسرح الصغير، كل ذلك بحب وايمان بأن الاوبرا مركز للاشعاع الثقافي في مصر والعالم اجمع".

وعن عزفها على آله "الفلوت" قالت: "هذه الآله حياتي ودائما ما احضنها طوال الوقت، ودائما ما اتواصل مع جمهوري الذي عرفني". وعن تقديمها لحفل في سفارة مصر ببرلين خلال الفترة الماضيه قالت: إنه "من اجل مصر ومن اجل تدعيم السياحة  قدمت عزفاً على آله الفلوت مع فرقه "كايرو ستيبس" وحاز الحفل على اعجاب الحاضرين"، واضافت: أن "وزارة الثقافة المصريه استطاعت ان تقوم بدور مهم في تدعيم قوه مصر الناعمة، فوزير الثقافة دائما ما يعمل بنشاط من اجل تحقيق المعادلة الصعبه في نشر الوعي والثقافة للمجتمعات الاخرى لنقل صورة حقيقيه وواعيه وبارزه عن الثقافة المصريه".

وعن الحفلات المقبلة  قالت الدكتورة ايناس عبد الدايم :ان "هناك عددا من الحفلات التي تجذب الجمهور ويعشقها، فهناك عدة فرق عالمية سوف تأتي الى مصرفي المرحلة المقبلة، وهناك حفلات للموسيقار عمر خيرت  وكبار المطربين لهاني شاكر وامال ماهر وانغام ومي فاروق وريهام عبد الحكيم، وهناك حفلات لكورال الاطفال والدكتور سليم سحاب، وهناك تحضير لمهرجان الموسيقى العربيه في شهر نوفمبر/ تشرين الثاني المقبل وانتاج مجلة كبيرة لهذا المهرجان تلقى الضوء على الدورات السابقة، كما تشهد الاوبرا ايضا نشاطا للفنون التشكيليه من خلال معارض في قاعات الفنون لمختلف فناني مصر الكبار والشباب.

 وعن احلامها للمستقبل قالت: أنا "احلم ان اخدم بلدي باستمرار بما يفيد الثقافة المصرية والعربية".

يذكر أن الدكتورة ايناس عبد الدايم هي دكتور في العزف على آلة "الفلوت" استطاعت ان تنال حب كل من يشاهدها، تعزف بأناملها لتخرج انغاما حالمة، تولت رئاسه الاوبرا ايام حكم "الاخوان" ووقفت امام وزير الثقافة حينها بعد ان استخدم معها قرارا تعسفيا ووقفت مصر معها وانتصرت مصر وانتصرت ايناس عبد الدايم رئيس دار الاوبرا.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

إيناس عبد الدايم تتمنى خدمة بلادها بما يفيد الثقافة المصريَّة إيناس عبد الدايم تتمنى خدمة بلادها بما يفيد الثقافة المصريَّة



موديلات فساتين سهرة كم طويل من وحي غادة عبد الرازق

القاهرة - العرب اليوم

GMT 04:15 2021 الجمعة ,30 إبريل / نيسان

هوندا تكشف عن سيفك 2022 الجديدة كليًا

GMT 07:37 2021 الجمعة ,30 إبريل / نيسان

Civic الأسطورية من هوندا أصبحت أكبر وأكثر جاذبية

GMT 05:02 2021 الجمعة ,30 إبريل / نيسان

تويوتا تطلق سيارتها Yaris Cross الجديدة

GMT 20:05 2021 الثلاثاء ,04 أيار / مايو

جي باور تحقن بي إم دبليو M2 COMPETITION بقوة خارقة

GMT 21:04 2021 الأربعاء ,21 إبريل / نيسان

سيارات أوروبية شهيرة فشلت بالسوق الأمريكية

GMT 23:13 2021 الأربعاء ,28 إبريل / نيسان

دراسة توضّح كيف يشق "كوفيد-19" طريقه إلى الدماغ

GMT 03:27 2020 الأربعاء ,01 تموز / يوليو

يبشرك هذا اليوم بأخبار مفرحة ومفيدة جداً
 
syria-24
Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab