علامات أساسية تُشير للإصابة بمرض الخرف
آخر تحديث GMT07:29:05
 العرب اليوم -

علامات أساسية تُشير للإصابة بمرض الخرف

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - علامات أساسية تُشير للإصابة بمرض الخرف

كبار السن
القاهرة - العرب اليوم

إن الخرف هو مصطلح عام و"ليس مرضًا محددًا" يتم تعريفه بأنه اضطراب تشمل أعراضه "ضعف القدرة على التذكر أو التفكير أو اتخاذ القرارات، التي تتعارض مع القيام بالأنشطة اليومية". ويعد مرض الزهايمر هو أكثر أنواع الخرف شيوعًا. وفقًا للمراكز الأميركية لمكافحة الأمراض والوقاية منها CDC، فإنه على الرغم من أن الخرف يؤثر في الغالب على كبار السن، إلا أنه ليس جزءًا من الشيخوخة الطبيعية. يمكن أن تختلف أعراض الخرف من شخص لآخر، ولكن هناك 6 علامات واضحة تشير إلى إصابة الشخص بالخرف، بحسب ما ورد في تقرير نشره موقع "إيت ذيس نوت ذات" Eat This Not That، تضمن آراء عدد الخبراء والمتخصصين.

1. صعوبة إكمال المهام المألوفة
يوضح بيتر روس، رئيس جمعية الرعاية المنزلية الأميركية، "يجد كبار السن المصابون بالخرف عمومًا صعوبة في إكمال المهام اليومية العادية، التي ربما كانت سهلة في السابق. مما يعني أنه من الممكن مواجهة مشكلة في القيادة إلى مكان مألوف الموقع، أو دفع فواتير بطاقات الائتمان أو تذكر كيفية ممارسة لعبة كانوا يستمتعون بها من قبل.

في حين أن النسيان البسيط أمر طبيعي مع تقدم العمر، فإن نسيان روتين يومي معتاد كان يتم ممارسته كثيرًا يمكن أن يكون مدعاة للقلق".

2. الخلط بين الزمان والمكان
يقول روس: "ربما يكون تتبع التواريخ والأوقات وحتى المواسم أمرًا صعبًا بالنسبة للأشخاص المصابين بالخرف. ما لم يحدث شيء ما على الفور، فربما يواجهون صعوبة في فهمه. إن نسيان عناوين الأماكن، خاصةً إذا كان مكانًا يترددون عليه كثيرًا، مثل السوبر ماركت - أو أن ينسى الشخص كيف وصل إلى مكان ما، يمكن أن يكون مقلقًا بشكل خاص".

3. مشاكل التحدث والكتابة
يشرح روس أنه "يمكن أن يعاني الشخص من عدم القدرة على متابعة محادثة أو المشاركة فيها علامة على الخرف. أو يمكن أن يتوقف الشخص في منتصف الجملة دون معرفة كيفية الاستمرار أو تكرار الحديث باستمرار أو أنه يمكن أن يواجه صعوبة التعامل مع المفردات".

4. فقد الأشياء باستمرار
يشير روس إلى أنه "غالبًا ما ينسى الأشخاص المصابون بالخرف أين تركوا الأشياء أو يضعونها في أماكن لم يسبق أن اعتادوا الاحتفاظ بها فيها من قبل. وتكون هناك صعوبة تذكر أو تتبع مساراتهم أو خطواتهم لمعرفة مكان الاحتفاظ بالأشياء، ويكون اتهام الآخرين بالسرقة أيضًا علامة على أن الحال ليس على ما يرام تمامًا".

5. الميل إلى العزلة
ووفقًا لروس، فإنه "في حين أنه من الطبيعي أن يشعر أحد كبار السن بالتعب في بعض التجمعات الاجتماعية، فإن الشخص المصاب بالخرف غالبًا ما يبتعد عن الأنشطة الاجتماعية تمامًا. ويواجه عادة صعوبة في تذكر كيفية إكمال هواية مفضلة".

6. تقلب الحالة المزاجية
ويوضح روس أنه "غالبًا ما يعاني الأشخاص المصابون بالخرف من تغيرات مزاجية حادة ويصبحون مرتبكين أو يتصرفون بغرابة أو يصابوا بالاكتئاب الخوف أو القلق. ويمكن أن يعانوا من صعوبة في التعامل مع الاضطرابات الطفيفة في حياتهم اليومية ويكافحون من أجل تثبيت عواطفهم في الأماكن غير المألوفة لهم".

علامات الشيخوخة الطبيعية

ويشرح دكتور بريان وو، مدير الطب النفسي في فريق الرعاية الصحية السلوكية للصحة النفسية التنفيذية والمتخصص في رعاية كبار السن، "أن نسيان المفاتيح بين الحين والآخر، كما يحدث مع أي شخص، لا يعد مصدرًا للقلق، ولكن نسيان حافظة النقود وبطاقات الهوية في المنزل باستمرار والذي يعد أمر لم يسبق حدوثه بشكل متكرر ومستمر من قبل، فهو بالتأكيد تطور يجب مراقبته لأنه يمكن أن يعني أن هناك تغييرات محتملة تحدث في الدماغ والتي يمكن أن تكون طويلة الأجل وتُظهر آثارا أساسية ربما تستمر و أن تكون علامة مبكرة للخرف".

طلب العناية الطبية

يقول دكتور وو إن "هناك اختبارات موضوعية يمكن أن تساعد بشكل أكبر في رصد أسباب هذه المشكلات عند زيارة الطبيب، ناصحًا بضرورة استشارة طبيب متخصص في مرحلة مبكرة، "ففي بعض الأحيان لا يوجد شيء خاطئ ولكن وجود خط أساس جيد يعد أفضل كثيرًا من الانتظار طويلًا".

إبطاء عملية الخرف

ووفقًا للدكتور وو، فإن "أفضل نصيحة يمكن سنها اليوم هي الحفاظ على نمط حياة صحي قدر الإمكان، والذي يتضمن النوم الكافي وتناول الطعام الصحي والمفيد وممارسة أنشطة بدنية واجتماعية بشكل مناسب".

قد يهمك ايضا 

10 علامات مبكرة تنذرك من خطر الإصابة بالخرف منها عدم الاتزان

تمرين سهل للدماغ يمكنك القيام به يوميا لتقليل خطر الإصابة بالخرف

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

علامات أساسية تُشير للإصابة بمرض الخرف علامات أساسية تُشير للإصابة بمرض الخرف



GMT 03:44 2022 الجمعة ,21 كانون الثاني / يناير

علماء يُحذرون من وباء قصر النظر الجديد

GMT 19:55 2022 الإثنين ,17 كانون الثاني / يناير

ابتكار جهاز يكتشف فيروس كورونا في ثوان

سيرين عبدالنور تُبهر جمهورها بإطلالة مُميزة بفستان أسود قصير

بيروت - العرب اليوم

GMT 11:58 2022 الخميس ,20 كانون الثاني / يناير

اتجاهات الموضة للمعاطف هذا العام
 العرب اليوم - اتجاهات الموضة للمعاطف هذا العام

GMT 11:05 2022 الخميس ,20 كانون الثاني / يناير

جزر السيشل لعُطلة مِثالية وسَط الطبيعة الخلابة
 العرب اليوم - جزر السيشل لعُطلة مِثالية وسَط الطبيعة الخلابة

GMT 19:05 2022 الخميس ,20 كانون الثاني / يناير

قيس سعيد يؤكد وجود "نظام خفي" ما زال يحكم تونس
 العرب اليوم - قيس سعيد يؤكد وجود "نظام خفي" ما زال يحكم تونس

GMT 18:01 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

5 وضعيات للجماع لن تصدقي تأثيرها على علاقتكما الجنسية

GMT 01:10 2016 الأحد ,28 آب / أغسطس

الكرفس علاج للمعدة والسمنة

GMT 21:20 2012 الثلاثاء ,18 كانون الأول / ديسمبر

فلنتعلم من الطبيعة

GMT 23:51 2016 الإثنين ,16 أيار / مايو

استئصال كيس كلابي عملاق من رأس طفلة في لبنان

GMT 22:35 2013 الإثنين ,10 حزيران / يونيو

أشكال الحيوانات موضة ملابس السباحة لصيف 2013

GMT 13:46 2020 الخميس ,03 كانون الأول / ديسمبر

"غوغل كروم" يتوقف عن دعم نظام التشغيل "ويندوز 7" بحلول 2022

GMT 17:44 2019 الجمعة ,04 كانون الثاني / يناير

الميموني يعود مجددًا للمغرب التطواني

GMT 01:34 2016 الثلاثاء ,01 تشرين الثاني / نوفمبر

الرسام فان جوخ قطع أذنه بعد خطبة أخيه من جوانا بونجر

GMT 10:16 2016 الإثنين ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

النبوة السياسية والطريق إلى مغرب الغد

GMT 08:03 2012 الأربعاء ,19 كانون الأول / ديسمبر

"فانتوم" شبح الرفاهية من "رولز رايس" على الطريق في 2013

GMT 23:09 2020 الثلاثاء ,08 كانون الأول / ديسمبر

أصول وقواعد زيارة أماكن العبادة

GMT 04:51 2019 الأحد ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

خسارة كارثية لإيلون ماسك في يوم واحد بسبب الفضيحة

GMT 04:47 2020 الأحد ,19 كانون الثاني / يناير

"بيوت الدعارة" أول عمل في مسيرة محمد حسنين هيكل الصحافية
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab