بريطانيا تشجع النساء على ممارسة الرياضة من أجل حياة أفضل
آخر تحديث GMT07:10:47
 العرب اليوم -

بسبب بعض الترهلات التي تصيب أجسادهن مع تقدمهن في السن

بريطانيا تشجع النساء على ممارسة الرياضة من أجل حياة أفضل

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - بريطانيا تشجع النساء على ممارسة الرياضة من أجل حياة أفضل

بريطانيا تشجع النساء على ممارسة الرياضة
لندن - ماريا طبراني

عادة تخجل النساء من التعري في العلن، سواء كان ذلك على البحر أو في الصالات الرياضية أو الحمامات النسائية العامة، وذلك بسبب بعض الترهلات التي تصيب أجسادهن مع تقدمهن في السن. لهذا ازادت النداءات المتكررة في الفترة الأخيرة للحفاظ على ممارسة الرياضة بانتظام، والتي لن تقيك فقط من الخجل من جسدك وإنما من التقدم في العمر والمشاكل التي تصاحبه.

بريطانيا تشجع النساء على ممارسة الرياضة من أجل حياة أفضل

وكشف تقرير" سبورت انكلترا" مؤخرا أن 75٪ من النساء اللاتي شملهن الاستطلاع أردن المشاركة في الرياضة، ولكن كان يحول الخوف من أن يحكم على مظهرن دون ذلك. في حين أن الأمم المتحدة اعتبرت أن الرياضة سوف تلعب دورا قياديا في الرحلة إلى حقوق متساوية بين النساء والفتيات، إلا أن الصورة القاسية التي نكونها عن أجسادنا تمنعنا من فعل الشيء الوحيد الذي يمكن أن يحررنا جميعا.

بريطانيا تشجع النساء على ممارسة الرياضة من أجل حياة أفضل

وللأسف كمجتمع نحن معتادون على استخدام صورة الهاجس حتى عند النساء الرياضيات، وهذا ما دفع هؤلاء النساء البطلات في ألعاب معينة أن تشجع النساء على اتخاذ تلك الخطوة، وتحسين فكرة الفتيات عن أجسادهن.

بريطانيا تشجع النساء على ممارسة الرياضة من أجل حياة أفضل

وقد علقت بطلة السلة البريطانية مونيه في إحدى حواراتها الصحفية التي احتلت صورتها غلافها، أنها لا تحب وجهها على الغلاف، ووصفته بأنه "يشبه السمكة المنتفخة"، ولكنها متصالحة مع شكلها.

وقد تركت الجماهير الفوز الساحق الذي حققته مونيه واهتمت بشعر إبطيها البارز في الصور.

بريطانيا تشجع النساء على ممارسة الرياضة من أجل حياة أفضل

وقالت إن 67٪  من اللاعبات النخبة في بريطانيا في استطلاع أجري مؤخرا، يخشين من أن الجمهور ووسائل الإعلام يهتمون بمظهرهن أكثر من إنجازاتهن الرياضية، فظنن أن مظهرهن وكيف يبدين كان أكثر أهمية للجمهور من الميداليات التي فزن بها، وفي الوقت نفسه قال أكثر من 89٪ منهن لديهن نفس الريب من شكل أجسادهن والتي تعاني منه السباحة الأولمبية البريطانية ريبيكا ادلينغتون، والتي صرحت به في لحظة انهيار في برنامج "الواقع" التلفزيوني، وقالت إن 76٪ من المشاركات لديهن نفس المخاوف أثرت على أنظمة الحمية الخاصة بهن وتدريباتهن.

بريطانيا تشجع النساء على ممارسة الرياضة من أجل حياة أفضل

وتحتفل النساء بالنتائج التي يحققنها بعد العمل على أجسادهن، سواء كان ذلك في تجريب "مايوه بيكيني"، أو بعد جلسات "اليوغا" التي تعقب ولادة الأطفال قبل العطلة، وذلك لأن ممارسة الرياضة هي الكمال، أليس كذلك؟ إذا وضعنا جانبا حقيقة أن هذه المعادلة هي مجرد نسخة أخرى من هذه الفكرة البالية أن على النساء السعي لتقبل أجسادهن، والرسالة أن ممارسة الرياضة تخلق شكل جسم معين، هي مجرد دعاية للخصر الصغير والذراعين النحيفتين، والساقين الممشوقتين والأثداء المشدودة، فلا يجب أن ننظر إلى أن الهدف من الرياضة ذلك فقط، لأن جميع الأجسام مختلفة، وجميع الأجسام لديها طريقة فردية خاصة بها للتفاعل مع العمل الذي تقوم به.

وينبغي أن تفهمنا رياضة النخبة من جميع القطاعات هذا الأمر،  ولكن مرارا وتكرارا الرياضيات تحكين لنا أنهن تعرضن لتعليقات مهينة من المدربين الذكور عن أجسادهن. أحدث مثال على ذلك هو الدراجة الاولمبية جيس فارنيش، التي اتهمت المدير الفني للدراجات البريطانية شين ساتون بأنه قال لها "تحركي وامضي قدما في إنجاب طفل"، جنبا إلى جنب مع سلسلة من الاهانات حول شكلها وحجمها، ساتون قد استقال منذ ذلك الحين، وإن ثبتت براءته.

بريطانيا تشجع النساء على ممارسة الرياضة من أجل حياة أفضل

فموضوع صورة الجسم في الرياضة هو أول اهتمامنا في المملكة المتحدة بعد أن قالت جيسيكا إنيس، في دورة الالعاب الاولمبية في لندن عام 2012، أنه تم نعتها "بالسمينة " من قبل شخصية كبيرة في ألعاب القوى البريطانية، وهو متقاعد واعد في تريثلت البريطانية يدعى "هولي افيل".

إن النساء أكثر احتمالا للتعرض لانتقادات من زملائهن الذكور، كما أنهن شعرن بأن العديد من المدربين الذكور فهمهم ضئيل أو معدوم من تنوع أنواع الجسد الأنثوي، ويقنعونهن أن التنافس يتطلب شكلا ووزنا معينا.

اذًا نحن بحاجة إلى استعادة الرياضة وممارسة النساء لها، وأنهن يحتجنها لتصبح جزءا من عالمهن، وليست رفاهية لتحقيق شكل معين للجسد، أو لارتداء مقاس أصغر في الملابس، إنه أسلوب حياة وراحة نفسية وذهنية وتوفر صحة أفضل.

بريطانيا تشجع النساء على ممارسة الرياضة من أجل حياة أفضل

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

بريطانيا تشجع النساء على ممارسة الرياضة من أجل حياة أفضل بريطانيا تشجع النساء على ممارسة الرياضة من أجل حياة أفضل



بقصة الصدر مع الخصر المزموم من توقيع دار "كارولينا هيريرا"

ليتيزيا تتألق بأجمل الفساتين الصيفية الفاخرة والعصرية

مدريد - العرب اليوم

GMT 12:59 2019 الخميس ,20 حزيران / يونيو

"هواوي" تطلق نسخًا مميزة من "بي 30" الشهير

GMT 10:31 2019 الخميس ,20 حزيران / يونيو

علماء روس يخطّطون لولادة أول طفل في الفضاء

GMT 20:16 2019 السبت ,20 تموز / يوليو

طعن نجم شهير في بطنه على خشبة المسرح

GMT 22:07 2016 الإثنين ,05 أيلول / سبتمبر

كيف تعرف أن زوجتك تمارس العادة السرية ؟

GMT 23:29 2017 الخميس ,12 تشرين الأول / أكتوبر

عبارات مثيرة قوليها لزوجكِ خلال العلاقة

GMT 16:53 2013 الثلاثاء ,31 كانون الأول / ديسمبر

"القناطر الخيريَّة" مدينة سياحيَّة بناها محمد علي وأولاده

GMT 10:16 2013 الثلاثاء ,21 أيار / مايو

إنقاذ قاصر حاولت الإنتحار في مدينة مراكش

GMT 06:28 2017 الإثنين ,02 تشرين الأول / أكتوبر

كيت بلانشيت ترتدي بدلة سوداء في أسبوع الموضة
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab