العلاج بالهرمونات يكافح أعراض اكتئاب سن اليأس
آخر تحديث GMT23:59:25
 العرب اليوم -

يؤثر على الأعراض المرتبطة به كالهبات الساخنة وقلة النوم

العلاج بالهرمونات يكافح أعراض اكتئاب سن اليأس

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - العلاج بالهرمونات يكافح أعراض اكتئاب سن اليأس

اكتئاب سن اليأس لدى النساء
واشنطن - رولا عيسى

كشفت دراسة حديثة، أن العلاج بالهرمونات للنساء في سن اليأس، يمكن أن يساعدهن في التغلب على الاكتئاب بعد انقطاع الطمث، حيث أظهرت دراسة أمريكية حديثة، أن العلاج بالهرمونات "الإستروجين" و"البروجسترون" يمكن مكافحة أعراض الاكتئاب الناجمة عن التغيرات البيولوجية الطبيعية للنساء في سن اليأس.

ووفقًا لصحيفة "ديلي ميل" البريطانية، فإن النساء الذين تتراوح أعمارهم بين 45 و60 يعانين من الهبات الساخنة والتعب أثناء انقطاع الطمث وتتضاعف لديهن خطر الإصابة بالاكتئاب مع انخفاض هرمونات الإنجاب، في حين أظهرت الأبحاث أن العلاج بالهرمونات يمكن أن يساعد في تخفيف أعراض الاكتئاب، وهذه الدراسة هي الأولى من نوعها التي تكشف أن نفس العلاج الذي يمنع ظهور أعراض فترة اليأس يمكن استخدامه لمساعدة النساء للوقاية من الاكتئاب أيضًا.

ووجد باحثون من جامعة كارولينا الشمالية أن عام من العلاج بالهرمونات كانت أكثر فعالية من العلاج الوهمي في منع ظهور أعراض الاكتئاب، وأوضح الدكتور ديفيد روبينو: "الاكتئاب ليس مجرد عرض من الأعراض النفسية كالانزعاج أو عدم الراحة، ولكن عرضًا مرتبطًا بمجموعة واسعة من الآثار الفسيولوجية السلبية، بما في ذلك أمراض القلب والأوعية الدموية."

وشملت الدراسة الأميركية 172 امرأة لا تعاني من الاكتئاب تتراوح أعمارهن بين 45 و60 عامًا في فترة ما قبل انقطاع الطمث أو في وقت مبكر بعد سن اليأس من 2010 إلى 2016، وانقسمت النساء إلى مجموعتين وتم إعطائهم هرمون "استراديول" وهو شكل من أشكال هرمون الإستروجين لمدة 12 شهرًا، ثم تم إعطائهم حبوب تحتوي على هرمون البروجيسترون كل ثلاثة أشهر، في حين تم إعطاء حبوب وهمية متطابقة للمجموعة الأخرى.

والبروجسترون هو هرمون الجنس للإناث الأساسي المسؤول عن تطوير وتنظيم الجهاز التناسلي للأنثى، وأظهرت النتائج المنشورة في مجلة "JAMA Psychiatry" للطب النفسي، أن 32 في المئة من النساء اللاتي يتلقين العلاج الوهمي أصيبوا بأعراض الاكتئاب، في حين أن 17 في المئة فقط من النساء اللاتي يخضعن للعلاج الهرموني لم تكشف لديهن أيًا من أعراض الاكتئاب.

ويعد انقطاع الطمث هو حالة طبيعية تمر بها جميع النساء عند التقدم في السن وهي التغيرات البيولوجية إما قبل أو بعد توقف الحيض، يحدث ذلك عادة في عمر الأربعين والخمسين للمرأة وتكمن الأعراض في الهبات الساخنة وقلة النوم التي ترتبط بالقلق والاكتئاب، والتي يمكن أن تترك دون معالجة لدى النساء اللاتي يخلطن بين أعراض الاكتئاب والشيخوخة.

وفي الأعوام التي تسبق انقطاع الطمث، تنخفض مستويات هرمون الإستروجين تدريجيًا والتي تشير الدراسات إلى أنها قد تؤدي للاكتئاب.

 

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

العلاج بالهرمونات يكافح أعراض اكتئاب سن اليأس العلاج بالهرمونات يكافح أعراض اكتئاب سن اليأس



GMT 09:49 2023 الإثنين ,13 آذار/ مارس

اكتشاف بروتين الدم المتورط في الاكتئاب

GMT 11:19 2023 الأربعاء ,04 كانون الثاني / يناير

الكشف عن فوائد عظيمة على صحة الإنسان عند الإقلاع عن التدخين

GMT 19:09 2022 الخميس ,20 تشرين الأول / أكتوبر

علاج الاكتئاب أدى إلى تغير بنية الدماغ

GMT 10:37 2022 السبت ,18 حزيران / يونيو

الرياضات الجماعية أفضل لصحة الأطفال النفسية

بلقيس بإطلالة جديدة جذّابة تجمع بين البساطة والفخامة

القاهرة ـ العرب اليوم

GMT 14:30 2024 الخميس ,18 إبريل / نيسان

إسرائيل تعتقل 40 فلسطينيا في الضفة الغربية

GMT 18:04 2024 الخميس ,18 إبريل / نيسان

زلزال بقوة 5.6 يضرب ولاية توكات شمال تركيا

GMT 02:31 2024 الجمعة ,19 إبريل / نيسان

سماع دوى انفجارات في أصفهان وسط إيران

GMT 06:26 2024 الجمعة ,19 إبريل / نيسان

تحطم طائرة في إحدى أقاليم جنوب روسيا

GMT 14:32 2024 الخميس ,18 إبريل / نيسان

الحرس الثوري يهدد بمراجعة عقيدة إيران النووية

GMT 08:00 2024 الجمعة ,19 إبريل / نيسان

تركيا ترفع حالة التأهب بعد ضربة الزلزال
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab