رؤساء من أصل عربي حكموا في أميركا اللاتينية
آخر تحديث GMT03:20:54
 العرب اليوم -

رؤساء من أصل عربي حكموا في أميركا اللاتينية

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - رؤساء من أصل عربي حكموا في أميركا اللاتينية

رئيس بارغواي الجديد ماريو عبده بينيتز
واشنطن ـ العرب اليوم

شكل قرار حكومة بارغواي إعادة سفارتها لدى إسرائيل من القدس إلى تل أبيب، سابقة خطيرة ألقت الضوء على مصير العلاقات بين البلدين، وأسباب هذه الانعطافة.

ولعل البعض ينسب القرار الجريء، إلى انتهاء فترة ولاية رئيس باراغواي السابق في 15 أغسطس الماضي وتولي ماريو عبدو بينيتيز، الذي ينتمي أيضا، كهوراسيو كارتيس، إلى حزب "كولورادو" المحافظ، زمام السلطة في البلاد.

وبينيتز (46 عاما)، هو الرئيس التاسع من أصل عربي في أمريكا اللاتينية، فهو من أصول لبنانية، إذ أن هناك خمس رؤساء آخرين من أصل لبناني، وفلسطينيين، وسوري، وهم كالتالي:
1. ميشال تامر الرئيس الحالي للبرازيل وهو من أصل لبناني.

2. كارلوس فلوريس فقوسه رئيس هندوراس 1998- 2002، وهو فلسطيني الأصل.

3. أنطونيو سقا الفلسطيني الأصل في السلفادور في الفترة ما بين 2004 – 2009.

4. جوليو سيزار طربيه، اللبناني الأصل، في كولومبيا 1978-1982.

5. وشغل كرسي الحكم في الإكوادور وحدها ثلاثة رؤساء من أصول لبنانية هم:

• خوليو ثيودور سالم كرئيس مؤقت في عام 1944.

• عبدالله بوكرم 1996-1997.

• جميل معوض في الفترة 1998-2000.

6. وشغل كارلوس منعم، السوري الأصل، رئاسة الأرجنتين لعشر سنوات كاملة في الفترة ما بين 1989 و1999.

وبالإضافة إلى نائب رئيس فنزويلا طارق العيسمي ومرشح المعارضة الرئيسي في انتخابات هندوراس الأخيرة سلفادور نصر الله.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

رؤساء من أصل عربي حكموا في أميركا اللاتينية رؤساء من أصل عربي حكموا في أميركا اللاتينية



يمنح من ترتديه الشعور بالانتعاش مع مكملات موضة رقيقة

طُلّي بالأبيض في جميع الأوقات مع موديلات تُناسب الصيف

نيويورك - العرب اليوم

GMT 16:42 2019 السبت ,17 آب / أغسطس

شهيرة تطمأن جمهور محمود ياسين على صحته

GMT 05:19 2016 السبت ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

مارغريت تاتشر أرادت إلغاء التأمين الصحي ومجانية التعليم

GMT 06:32 2018 الإثنين ,03 كانون الأول / ديسمبر

"جزر السيشل" في المحيط الهندي جنة لعشاق الطبيعة

GMT 17:31 2018 الخميس ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

5 ورقات بخطّ يد أيمن السويدي تكشف حقيقة مقتل "ذكرى"

GMT 06:01 2018 الثلاثاء ,30 كانون الثاني / يناير

كاتلين أوهاشي تؤدي قصيدة لتناصر ضحايا لاري نصار

GMT 07:48 2015 الجمعة ,11 أيلول / سبتمبر

تسع فنادق عالمية تتنافس على جائزة أفضل تصميم

GMT 03:15 2015 الثلاثاء ,16 حزيران / يونيو

محمد رجب وكريم عبد العزيز يجتمعان في "وش تاني"

GMT 15:33 2014 الإثنين ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

"حب في الحرب" أحدث أعمال المخرج عبد اللطيف
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab