أنجيلا ميركل تسخر مما تريده بريطانيا في مؤتمر دافوس
آخر تحديث GMT14:06:51
 العرب اليوم -

أكدت أن الأحاديث مع تيريزا ماي كانت بلا جدوى

أنجيلا ميركل تسخر مما تريده بريطانيا في مؤتمر دافوس

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - أنجيلا ميركل تسخر مما تريده بريطانيا في مؤتمر دافوس

المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل
برلين - جورج كرم

سخرت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل من رئيس الوزراء البريطانية تيريزا ماي، خلف الأبواب المغلقة في مؤتمر دافوس الأسبوع الماضي، وذلك لرفضها التصريح بما الذي تريده بريطانيا من مفاوضات خروجها من الاتحاد الأوروبي، وفي حفلة استقبال مع الصحافيين في المنتدى الاقتصادي العالمي، ذكرت السيدة ميركل مازحه أن الأحاديث مع السيدة "ماي" كانت بلا جدوى.

وقد طلبت منها أن تستعرض لها شكل العلاقات ما بعد خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي ولكنها لم ترد عليها بإجابة مباشرة وبدلاً من ذلك، قالت "ماذا تريدي؟". ويبدو أن هذا الحديث لم يكن جدياً بما يكفي فالجميع اكتفوا بالضحك بعدها ولكن هذا الموقف يُأكد التحدي الذي تواجهه رئيسة الوزراء البريطانية، والتي لم تصل حتى الأن إلى مرحلة حاسمة من مفاوضات "البريكست".

أنجيلا ميركل تسخر مما تريده بريطانيا في مؤتمر دافوس

وتتعرض بريطانيا لضغوط شديدة لتوضيح أي نوع من الحلول النهائية تريد تأمينها بعد خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي. وتجد السيدة "ماي" نفسها محاصرة بين عناصر تطالب بقرارات حاسمة . ويقول المتخوفون من خروج الدول من الاتحاد الأوروبي أن خروج بريطانيا من الاتحاد سيكون بالاسم فقط . وقد أوضح السياسي البريطانى "جاكوب ريس- موج" أن دعم رئيسة الوزراء كان مشروطاً بالالتزام بخطة صارمه ضد بروكسل . وقال أحد الوزراء المؤيدين لخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي أن النواب الأوروبيين اصبحوا "متحفزين" بسبب المخاوف من "خداعهم" باتفاق نهائي مع الاتحاد الأوروبي.

ولكن على الجانب الآخر، لا يزال النواب المتمردين يهددون بالتمرد ضد أي محاولة لإجبارهم على الخروج من الاتحاد الأوروبي. وقالت وزيرة الطاقة "كلير بيري" إن أنصار الخروج كانوا في الغالب "من الرجال المتقاعدين المسنين". ويشكو النواب الآخرون من أن السيدة "ماي" قد تحتاج إلى أن تكون أكثر جرأة على الجبهة الداخلية ، وأن صنع السياسات يحتاج إلى أن نكون مثل الأسود وليس السلحفاء.

أنجيلا ميركل تسخر مما تريده بريطانيا في مؤتمر دافوس

وسيطالب الاتحاد الأوروبي اليوم بريطانيا باقامة قوانين بروكسل وقواعد حرية الحركة خلال فترة انتقالية. وستحدد الكتلة سلسلة من الخطوط الحمراء حيث تتبنى رسمياً مبادئها التفاوضية للمرحلة المقبلة من المحادثات، وتشمل المطالب أن تمتثل بريطانيا لقوانين الاتحاد الأوروبي لمدة عامين بعد عام 2019 دون أن يكون لها أي رأي . كما سيتعين على بريطانيا مواصلة دفعها الى خزائن بروكسل بينما تستمر قواعد حرية الحركة.

ولكن البيروقراطيين يدعون أن بريطانيا سينتهي بها الحال إلى التسول لفترة أطول من عامين. وقد اقترح الدبلوماسيون انه قد يكون هناك حاجة إلى ما يصل إلى خمس سنوات لتجنب ما اسموه "حافة الهاوية" - وهو نفس الفترة الزمنية التي سبق ان طرحها الوزراء الايرلنديون لحماية الاقتصاد البريطاني .

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أنجيلا ميركل تسخر مما تريده بريطانيا في مؤتمر دافوس أنجيلا ميركل تسخر مما تريده بريطانيا في مؤتمر دافوس



بقيادة كيم التي اختارت فستان فينتاج بحمّالات السباغيتي

ظهور لافت لعائلة "كارداشيان" في حفل "بيبول تشويس"

لوس أنجلوس ـ رولا عيسى

GMT 03:27 2019 الأربعاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

حذاء "جيمي شو" الجديد ينجح في اقتحام خزانات أشهر النجمات
 العرب اليوم - حذاء "جيمي شو" الجديد ينجح في اقتحام خزانات أشهر النجمات

GMT 03:56 2019 الأربعاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

مجموعة من أفضل وأرخص وجهات السفر في يناير 2020
 العرب اليوم - مجموعة من أفضل وأرخص وجهات السفر في يناير 2020

GMT 01:37 2019 الأربعاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

غرف نوم للشباب بسريرين تصاميم رائعة تناسب ديكورات عام 2020
 العرب اليوم - غرف نوم للشباب بسريرين تصاميم رائعة تناسب ديكورات عام 2020

GMT 02:30 2019 الثلاثاء ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

8 وجهات سياحية رخيصة في الشتاء منها دبي وجزر الكناري
 العرب اليوم - 8 وجهات سياحية رخيصة في الشتاء منها دبي وجزر الكناري

GMT 20:04 2019 السبت ,12 تشرين الأول / أكتوبر

علماء يأملون خلال عقد اكتشاف كوكب شبيه بالأرض

GMT 06:35 2019 الإثنين ,01 تموز / يوليو

تنتظرك نجاحات مميزة خلال هذا الشهر

GMT 07:09 2019 الإثنين ,01 تموز / يوليو

تنتظرك أمور إيجابية خلال هذا الشهر

GMT 01:14 2015 الإثنين ,22 حزيران / يونيو

العثيم مول الدمام يشهد تدشين مشروع "الطرد الخيري"

GMT 13:09 2019 السبت ,05 كانون الثاني / يناير

روغوزين يُعلن أن روسيا بصدد إطلاق أثقل صاروخ فضائي

GMT 11:28 2013 الإثنين ,29 تموز / يوليو

المستشار حاتم بجاتو يعود إلى منصبه في القضاء

GMT 13:28 2017 الخميس ,03 آب / أغسطس

قانون للتواصل الاجتماعي

GMT 21:24 2018 السبت ,23 حزيران / يونيو

التهاب الحلق أبرز الأمراض التي يعالجها الزبيب

GMT 20:49 2018 الثلاثاء ,02 كانون الثاني / يناير

إسعاد يونس تستضيف البابا تواضروس في "صاحبة السعادة".. الأحد

GMT 17:15 2019 الأربعاء ,04 أيلول / سبتمبر

تعرف ما إذا كانت زوجتك تمارس العادة السرية

GMT 04:58 2019 الجمعة ,18 تشرين الأول / أكتوبر

"بيكيني" إميلي راتاجكوسكي يتسبب في حيرة المعجبين

GMT 23:13 2018 الخميس ,26 إبريل / نيسان

إطلاق سلاحف بحرية مهددة بالانقراض في الإمارات
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab