عمدة لندن الجديد يهاجم كاميرون ومنافسه المحافظ سميث
آخر تحديث GMT20:03:47
 العرب اليوم -

حصل على 57 % من الأصوات مقابل 43 % لسميث

عمدة لندن الجديد يهاجم "كاميرون" ومنافسه المحافظ "سميث"

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - عمدة لندن الجديد يهاجم "كاميرون" ومنافسه المحافظ "سميث"

عمدة لندن صادق خان في برنامج "أندرو مار"
لندن - كاتيا حداد

اتهم عمدة لندن الجديد صادق خان، رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون، باستخدام نفس "أساليب قواعد لعبة" المرشح الجمهوري في الانتخابات الأميركية دونالد ترامب، في سباق انتخابات البلدية في لندن، لمنعه من الفوز بمنصب عمدة العاصمة.

عمدة لندن الجديد يهاجم كاميرون ومنافسه المحافظ سميث

وهاجم خان مرشح حزب "المحافظين" الخاسر في انتخابات بلدية لندن زاك غولد سميث، مرات عديدة زاعما صلاته مع متطرفين مسلمين، مسلطا الضوء على سجله السابق من مشاركة الساحة مع دعاة متشددين، ودفاعه عن متشددين عندما كان محاميا سابقا في مجال حقوق الإنسان،  وفقا لما ذكرته صحيفة "ديلي ميل" البريطانية.

عمدة لندن الجديد يهاجم كاميرون ومنافسه المحافظ سميث

في اليوم الثاني له في منصبه الجديد كأول رئيس بلدية المسلم في لندن، وجه ضربة إلى تكتيكات حزب "المحافظين"، التي وصفها بـ"الشريرة" و"الانقسامية"، التي تحظى بدعم كامل من رئيس مجلس الوزراء البريطاني.

عمدة لندن الجديد يهاجم كاميرون ومنافسه المحافظ سميث

واتهم عمدة لندن الجديد حملة المحافظين التي تُحرض الطوائف العرقية في العاصمة ضد بعضها البعض في حملتهم بـ"سيتي هال" بدلا من التركيز على السياسيات. كما شن خان هجوما عنيفا على زعيم حزب "العمال"  جيريمي كوربين، قائلا له إن عليه أن يدون كيفية فوز حزبه بدعم لندن.

عمدة لندن الجديد يهاجم كاميرون ومنافسه المحافظ سميث

واتهم العمدةالجديد، ابن سائق حافلة مهاجر، قيادات حزب "العمال" بتطبيق تكتيكات "فرق تسد" التي من شأنها أن تفشل في حصد أصوات الناخبين المحافظين الضروري للفوز في الانتخابات العامة، وأضاف: "على حزب (العمال) أن يكون مظلة تناشد الجميع، وليس فقط نشطاءه". وهزم خان بسهولة غولد سميث في الحملة ليحل محل بوريس جونسون عمدة لندن السابق، بعد الفوز بعدد قياسي من الأصوات.

عمدة لندن الجديد يهاجم كاميرون ومنافسه المحافظ سميث

وحسب الصحيفة، فإنه بعد الفرز الثاني للأصوات حصل ان على 57 % من الأصوات مقابل 43 %  للسيد غولد سميث، ليفوز بذلك خان، المرشح عن حزب "العمال" بـ3,1 مليون صوت، ويصبح أول عمدة مسلم ينتخب مباشرة في أي عاصمة أوروبية كبرى. و بالنظر إلى الحملة المريرة التي تعرض لها العمدة الجديد، أعرب خان عن غضبه، لإجباره على الدفاع عن نفسه ضد التهم الموجهة من صلاه بمتطرفين مسلمين.

عمدة لندن الجديد يهاجم كاميرون ومنافسه المحافظ سميث

وقال إن حملة "المحافظين" تصرف الانتباه عن مناقشة سياسة الإسكان في لندن، وشبكة النقل والخدمات الصحية الوطنية، وقارن تكتيكات الحزب بتلك التي استخدمها دونالد ترامب، عندما هاجم المهاجرين المكسيكيين وتعهد بمنع المسلمين من دخول الولايات المتحدة حتى تكتشف السلطات في البلاد "مايحدث". كما أدعى ترامب، الذي حصل على ترشيح الحزب الجمهوري في السباق الرئاسي، أيضا أن أجزاء من لندن أصبحت "متطرفة" وأن أفراد الشرطة خائفون على حياتهم".

عمدة لندن الجديد يهاجم كاميرون ومنافسه المحافظ سميث

وكتب خان في مقال بصحيفة "الأوبزرفر" البريطانية، إن"ديفيد كاميرون وزاك جولدسميث اختار تقسيم المجتمعات في لندن في محاولة لكسب أصوات الناخبين في بعض المناطق وقمع الناخبين في أجزاء أخرى من المدينة". وأضاف:"استخدموا الترهيب والتلميح لتقليب  الجماعات العرقية والدينية المختلفة ضد بعضها البعض، وهذا  أمر يتشابه مع قواعد اللعبة التي يمارسها دونالد ترامب". وتابع: "لندن تستحق الأفضل وآمل أن يكون ذلك شيء لين يحاول  حزب المحافظين تكراره".

عمدة لندن الجديد يهاجم كاميرون ومنافسه المحافظ سميث

وفي الليلة الماضي، قيل أن حملة  عائلة جولد سميث مرة أخرى "العنصرية" ضد خان ساهمت في هزيمته في الانتخابات البلدية لندن. وقد تلقى وابلا من الانتقادات لتسليط الضوء على صلات منافسه مع المتطرفين، حتى أن أخته جميما، قالت إن هذا التكتيك "لا يعكس الشخص الذي أعرفه". ولكن والدته أنابيل، عبرت عن صدمتها من هذه الانتقادات "غير عادلة"، وقالت إن "زاك أقل شخص عنصري أعرفه".

وأضافت:"حزينة جدا عليه، فرجل الأسرة مثل زاك، مجنون بحب أولاده ويفضل البقاء معهم طوال الوقت، فأعتقد أن يصعب عمدة ستكون صعبة عليه، لكنه سيكون جيد جدا، أعتقد أن كل هذه الأشياء التي قيلت عنه غير عادلة جدا".

وطغى فوز خان، في الحال على الاقتتال الداخلي الجديد داخل حزب "العمال"، في ظل اتهام حلفاء السيد كوربين بأنهم يعاملون عمدة لندن المنتخب حديثا و كأنه "منبوذا" عن طريق تجنب الظهور علنا ​​معه. وكان زعيم حزب "العمال" غائبا عن مراسم أداء اليمين الرسمي خان في كاتدرائية "ساوثوورك" في جنوب شرق لندن، أمس، فيما حضر  إد ميليباند سلف كوربين لرؤية خان يصبح خليفة بوريس جونسون.

كما غاب كوربين عن حفل الإعلان الرسمي عن فوز خان، يوم الجمعة، إذ  وصل وغادر قبل عدة ساعات من ظهور عمدة لندن. و خلال حملته الانتخابية، تبرأ خان من النمط اليساري لكوربين، مثل رفضه تأدية النشيد الوطني. واستنكر المتحدث باسم رئيس بلدية لندن ما فعله كوربين، قائلا: "كانت هناك دعوة مفتوحة إلى جميع نواب (العمال) في لندن للحضور إلى الكاتدرائية". وقال خان نفسه إنه لا يمكن أن يفسر سبب غياب زعيم حزب "العمال" عن حضور الحفل، قائلا: "لست متأكدا مما كان يفعله جيريمي اليوم".

 وفي تقييم لاذع لقيادة كوربين منذ توليه السلطة في سبتمبر الماضي، كتب خان :"تعلمت الكثير خلال الحملة، عن نفسي وعن لندن وحول أهمية الوصول إلى قطاعات المجتمع كلها، لكن هناك درسين مهمين، الأول: يفوز الحزب عندما نركز على الأمام وعلى القضايا التي تهم الناس. والثاني: لن يثق بنا أحد ونصل إلى الحكم حتى نصل إلى الجميع وإلى الناخبين كلهم، بعيدا عن أصولهم الاجتماعية وأين يعيشون ويعملون". وقال:"الشجار حول بنية الحزب قد تكون مهمة للبعض في الحزب، لكنها، وبشكل واضح، لا تهم الغالبية من الناخبين، علينا تجنب التركيز على أنفسنا، وتجاهل ما يريده الناس".

ونفي نائب زعيم حزب "العمال" توم واتسون، إنه من المحتمل أن يواجه كوربين تواجه تحديا، ويدافع عن "الصبر" بعد "حقيبة مختلطة" من نتائج الانتخابات. وكتب في "صنداي ميرور":"تحدي زعامة الحزب من المرجح أن تتحول إلي عاصفة ثلجية في الصحراء"، لكنه اعترف: "الحقيقة أن (العمال) لا يزال لديه تسلق الجبال إذا أراد العودة إلى الحكومة في عام 2020".

وأضاف:"إذا كان هناك وصفة محددة لأعضاء حزب (العمال)، وعلينا التحلي بالصبر  إذا ما سعينا إلي اللعودة إلى داوننغ ستريت، فلقد تم انتخابجيريمي كوربين زعيم لحزبنا منذ 8 أشهر مع ولاية الساحقة لاتخاذ الحزب في اتجاه جديد".

وتابع:"لكن ذلك لن يحدث بين عشية وضحاها، فلدينا حصة من الأصوات أعلى مما كان عليه قبل عام، حتى عندما تعرضنا لهزيمة مؤلمة في الانتخابات". وأكد:"بالطبع هذا لا يكفي، وعلينا أن نفعل المزيد، فنحن بحاجة إلى القيام بعمل أفضل".

وأثار فوز خان في الانتخابات الحديث عن تركه منصبه كنائب في البرلمان، وستضع اللجنة التنفيذية الوطنية لحزب "العمال" بوضع قائمة قصيرة من المرشحين الأسبوع المقبل لخوض الانتخابات الفرعية على المقعد الذي خلفه عمدة جديد من لندن.

وسوف تجتمع اللجنة الوطنية للانتخابات يوم الأربعاء بعد استقالة صادق خان، الذي هزم زاك جولد سميث، لخلافة بوريس جونسون في الانتخابات البلدية الأسبوع الماضي. ويسعى مارتن سميث، وهو ضابط وطني للترشح لمنصب خان الشاغر. وقال رئيس البلدية المنتخب حديثا إنه سيستقيل عن منصبه كنائب عن شرق لندن في البرلمان للتركيز على مهامه في "سيتي هال"

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

عمدة لندن الجديد يهاجم كاميرون ومنافسه المحافظ سميث عمدة لندن الجديد يهاجم كاميرون ومنافسه المحافظ سميث



 العرب اليوم - تعرف على أفضل الوجهات السياحية لقضاء "شهر العسل"

GMT 22:07 2016 الإثنين ,05 أيلول / سبتمبر

كيف تعرف أن زوجتك تمارس العادة السرية ؟

GMT 07:08 2020 الأحد ,21 حزيران / يونيو

بث مباشر لظاهرة الكسوف الجزئي للشمس

GMT 22:11 2014 الثلاثاء ,23 أيلول / سبتمبر

درجات اللون الرمادي الأفضل والأجمل لمعظم الغرف

GMT 03:16 2019 الثلاثاء ,01 كانون الثاني / يناير

قائمة بـ10 أحجار كريمة تجلب الحظ السعيد

GMT 08:43 2018 السبت ,05 أيار / مايو

ثلاثون بلاء كان يستعيذ منها النبي

GMT 08:08 2017 الإثنين ,09 تشرين الأول / أكتوبر

خبراء يكشفون عن الفرق بين مشاعر الحب والشهوة

GMT 22:00 2018 الجمعة ,05 كانون الثاني / يناير

أغرب 6 قصص عن اغتصاب نساء لرجال بالقوة
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab