1200 مغربي يقاتلون بشار الأسد تحت راية القاعدة
آخر تحديث GMT16:33:58
 العرب اليوم -

1200 مغربي يقاتلون بشار الأسد تحت راية "القاعدة"

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - 1200 مغربي يقاتلون بشار الأسد تحت راية "القاعدة"

الرباط ـ المغرب اليوم

كشفت جريدة "الأخبار" المغربية، في عدد الثلاثاء، نقلا عن الطالب المغربي أشرف جويد، الذي انضم إلى كتيبة "أحرار الشام" التابعة لتنظيم القاعدة، المقاتلة ضد نظام بشار الأسد، أن "عدد المقاتلين المغاربة في مختلف كتائب الجيش الحر يتجاوز 1200 مغربي، أغلبهم ينحدرون من مدن تطوان والمضيق والفنيدق وفاس وسلا والدار البيضاء"، مؤكدا أن كتيبة "حركة شام الإسلام"، التي يقودها المغربي إبراهيم بنشقرون تضم قرابة 500 مغربي، ويضم تنظيم الدولة الإسلامية في الشام العراق قرابة 400 مغربي، والباقون موزعون على مختلف الكتائب المسلحة، وكلهم يقاتلون تحت راية تنظيم القاعدة.  وبخصوص أسباب وجود أعداد كبيرة من المغاربة المنحدرين من شمال المملكة، قالت الجريدة، نقلا عن أشرف جويد، إن "سبب ذلك يعود إلى انتشار الفكر السلفي الجهادي في الهلال الممتد من تطوان إلى سبتة المحتلة، بالإضافة إلى وجود ممولين يتكلفون بمصاريف تنقل الإخوة إلى الشام"، مشيرا إلى "وجود خلايا استقطاب وتجنيد المقاتلين تنشط بقوة في المحور الرابط بين الفنيدق وتطوان، ترتبط بتنظيم شام الإسلام والدولة الإسلامية وجبهة النصرة". وعن رحلته إلى "الجهاد" في سورية، قال أشرف جويد، "سافرت كسائح مغربي متوجه إلى تركيا، حيث حجزت تذكرة سفر إلى مطار اسطنبول الدولي من تطوان، ثم انتقلت إلى الدار البيضاء ومنها إلى مدينة اسطنبول التركية عبر مطار محمد الخامس على متن الطائرة، ومن تركيا تكلف الإخوان بنقلي إلى بلاد الشام، حيث التحقت بكتيبة أحرار الشام، وحاليا أخضع لتدريبات عسكرية مكثفة قبل الالتحاق بالمقاتلين في الميدان".  

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

1200 مغربي يقاتلون بشار الأسد تحت راية القاعدة 1200 مغربي يقاتلون بشار الأسد تحت راية القاعدة



GMT 11:56 2018 الأربعاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

أردوغان يعلن إطلاق عملية عسكرية شرقي نهر الفرات خلال أيام

GMT 00:59 2018 الأربعاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

مقتل 4 أشخاص على الأقل جراء إطلاق نار في "ستراسبورغ" الفرنسية

GMT 00:54 2018 الأربعاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

12 قتيلًا في هجوم انتحاري على قافلة للاستخبارات الأفغانية

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

1200 مغربي يقاتلون بشار الأسد تحت راية القاعدة 1200 مغربي يقاتلون بشار الأسد تحت راية القاعدة



ارتدت فستانًا باللون الأسود وصففت شعرها في شكل كعكة

ماركل تظهر بإطلالة مُفاجئة في حفل British Fashion""

لندن ـ ماريا طبراني

GMT 02:18 2018 الأربعاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

"لوتي موس تكشّف عن جسدها أثناء تواجدها في "باربادوس
 العرب اليوم - "لوتي موس تكشّف عن جسدها أثناء تواجدها في "باربادوس

GMT 04:38 2018 الأربعاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

"ليه مينوير" الفرنسي يقدّم متعة التزلّج بأسعار مناسبة
 العرب اليوم - "ليه مينوير" الفرنسي يقدّم متعة التزلّج بأسعار مناسبة

GMT 04:56 2018 الأربعاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

تعرف على فندق "إميرالد بالاس كمبينسكي دبي"
 العرب اليوم - تعرف على فندق "إميرالد بالاس كمبينسكي دبي"

GMT 08:19 2018 الأربعاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

قرار مجلس الشيوخ حول مقتل "خاشقجي" ربما يصدر العام المقبل
 العرب اليوم - قرار مجلس الشيوخ حول مقتل "خاشقجي" ربما يصدر العام المقبل

GMT 10:40 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

سيلين ديون تتحدَّث عن سبب إلهامها لإطلاق خط ملابس للأطفال
 العرب اليوم - سيلين ديون تتحدَّث عن سبب إلهامها لإطلاق خط ملابس للأطفال

GMT 04:11 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

إليك أهم ما يميز مدينة غرناطة الإسبانية
 العرب اليوم - إليك أهم ما يميز مدينة غرناطة الإسبانية

GMT 12:39 2018 السبت ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

علماء "ناسا" يترقبون هبوط مسبار جديد على سطح المريخ

GMT 13:36 2018 الأربعاء ,10 تشرين الأول / أكتوبر

سيرج نابري يلتحق بمعسكر "المانشافت" لتعويض غياب جوريتسكا

GMT 20:54 2018 الأربعاء ,19 أيلول / سبتمبر

كيف تكتشفين إصابة الطفل بقلة التركيز؟

GMT 03:09 2017 الأربعاء ,30 آب / أغسطس

ربي يقوي عزايمك يا يمه ...

GMT 20:57 2018 الأربعاء ,19 أيلول / سبتمبر

هل العلاج النفسي مهم لصحة طفلك؟

GMT 20:55 2018 الأربعاء ,19 أيلول / سبتمبر

كيف تساعدين طفلك على تكوين الأصدقاء؟

GMT 18:28 2018 الثلاثاء ,18 أيلول / سبتمبر

ما هي أحسن الطرق لتعديل السلوكيات عند الأطفال؟

GMT 04:54 2016 الأربعاء ,24 شباط / فبراير

قوانين الحب المميزة التي تعزز وتقوي مشاعر الحب
 
 العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -
arabstoday arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab