عصي الهوان فيلم قصير يحاكي واقع اللاجئ السوري
آخر تحديث GMT21:37:03
 العرب اليوم -

"عصي الهوان" فيلم قصير يحاكي واقع اللاجئ السوري

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - "عصي الهوان" فيلم قصير يحاكي واقع اللاجئ السوري

دمشق ـ جورج الشامي

"كنا نتمنى لو أن الصورة كانت أكثر إشراقا، لكنَّ قليلا من القبح يطغى على الكثير من الجمال"، بهذه الكلمات أنهى المخرج وسام قهوجي، فيلمه (عصي الهوان)، الذي يصور واقع حال اللاجئين السوريين في دول الجوار، لاسيما لبنان. الفيلم الذي يمتد لتسع دقائق، يروي على قصره، قصة واقعية متكاملة لمعاناة عائلة سورية، لم يبق من أفرادها إلا أب وابنته، اضطرا للهروب من مخيم اللاجئين السوريين في لبنان، بسبب سوء المعاملة، ليتجها إلى المناطق التي تتركز فيها العمالة السورية، طارقين باب الحاجة ، لثري لبناني، الذي أمر عامله السوري بعد جدال، أن يسمح لهم بالمبيت في معمله المهجور ، ريثما يستأجرا بيتا، حيث يجتمع الذل والهوان مع التفضل الزائف. ولأن الأقدار تجمع في كثير من الأحيان، شاءت الصدفة أن يكون من استقبلهما في معمله بتلك الطريقة المجحفة، هو الشخص ذاته الذي لجأ إلى منزل العائلة المنكوبة في دمشق إبان العدوان الإسرائيلي على لبنان سنة 2006، لتكون صدمة استرجاع الذكريات، التي قرأها منكوب اليوم السوري، في وجه منكوب الأمس اللبناني، وكيف اختلفت طريقة التعامل، بين من فتح باب بيته لضيف دمشق قبل أعوام ومن أغلق باب بيته بوجه ضيف لبنان هذه الأيام. ولأنه ليس صعبا أن نعود بذاكرتنا الى الوراء، لكن الصعوبة تكمن بما يعتري هذه الذكريات من وصمات تشوه صورتها كما يقول قهوجي. فإن جرح السوري مضياف الأمس محتاج اليوم، لا يكمن بالرفض والتعالي الذي تعرض له من قبل إخوانه العرب فحسب، بل لأن هذا الحاضر الذي رسمه الإخوة العرب، سيكون حديث المستقبل السوري المقبل لا محال، وعندها، لن ينفع النظر بنصف الكأس الملأى، بقدر ما سيكون النظر مركزا على النصف الفارغة. فنيا، اعتمد المخرج على الموسيقى التصويرية التي أدت المعنى المناسب لأجواء الفيلم ، إضافة لبعض العبارات المكتوبة، التي استوحاها من الحوار الطبيعي الذي يدور في مثل هذه الأحوال. ولعب أدوار الفيلم كل من (ياسر وانلي ، مخلص برازي ، رزان زريق ، فراس الرواس والطفلة مريم شورى).

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

عصي الهوان فيلم قصير يحاكي واقع اللاجئ السوري عصي الهوان فيلم قصير يحاكي واقع اللاجئ السوري



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

عصي الهوان فيلم قصير يحاكي واقع اللاجئ السوري عصي الهوان فيلم قصير يحاكي واقع اللاجئ السوري



أثناء حضورها عرضًا مسرحيًّا خيريًّا

ميغان تسطعُ بإطلالة برّاقة برفقة الأمير هاري

لندن - العرب اليوم

GMT 00:25 2019 الجمعة ,18 كانون الثاني / يناير

ياسمين خطاب تُقدِّم مجموعة مُتنوّعة مِن الأزياء الراقية
 العرب اليوم - ياسمين خطاب تُقدِّم مجموعة مُتنوّعة مِن الأزياء الراقية

GMT 08:15 2019 الجمعة ,18 كانون الثاني / يناير

تعرف على مواصفات "سكارليت ليدي" من "فيرجن فوياغز"
 العرب اليوم - تعرف على مواصفات "سكارليت ليدي" من "فيرجن فوياغز"

GMT 03:19 2019 الجمعة ,18 كانون الثاني / يناير

عرض أغلى منزل بالعالم للبيع مُقابل مليار يورو في فرنسا
 العرب اليوم - عرض أغلى منزل بالعالم للبيع مُقابل مليار يورو في فرنسا

GMT 06:05 2019 الجمعة ,18 كانون الثاني / يناير

هيج يؤكد وجود نية لدى المجتمع الدولي لتنفيذ بنود الاتفاق
 العرب اليوم - هيج يؤكد وجود نية لدى المجتمع الدولي لتنفيذ بنود الاتفاق

GMT 03:58 2019 الجمعة ,18 كانون الثاني / يناير

سبب سماح كييف للصحافية كسينيا سوبتشاك بدخول أوكرانيا
 العرب اليوم - سبب سماح كييف للصحافية كسينيا سوبتشاك بدخول أوكرانيا

GMT 00:52 2019 الخميس ,17 كانون الثاني / يناير

فيكتوريا بيكهام تستخدم مستحضرات تجميل مصنوعة من دمها
 العرب اليوم - فيكتوريا بيكهام تستخدم مستحضرات تجميل مصنوعة من دمها

GMT 07:53 2019 الخميس ,17 كانون الثاني / يناير

كاتب أميركي يحكي عن زيارته المميَّزة لأهرام الجيزة
 العرب اليوم - كاتب أميركي يحكي عن زيارته المميَّزة لأهرام الجيزة

GMT 04:11 2019 الجمعة ,18 كانون الثاني / يناير

بريطانيّة تعثر على مجموعة تُمارس الجنس وسط "طقوس مُرعبة"

GMT 16:05 2018 الإثنين ,30 تموز / يوليو

الأمراض المنقولة بالجنس الشرجي

GMT 12:41 2014 السبت ,20 أيلول / سبتمبر

وفاة رئيس أركان الجيش العراقي في عهد صدام

GMT 15:16 2018 الخميس ,11 تشرين الأول / أكتوبر

زمام يوضح الإجراءات المتخذة للحفاظ على استقرار "الريال"

GMT 13:19 2018 الأحد ,07 تشرين الأول / أكتوبر

نادي شتوتغارت الألماني يقيل مدربه كوركوت لسوء النتائج

GMT 17:00 2017 الثلاثاء ,07 شباط / فبراير

جيسي لينغارد يكشف عيوب بول بوغبا في التدريبات

GMT 00:32 2018 الأحد ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

عقود النفط الصينية تغلق منخفضة وتسجل خسائر شهرية
 
 العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -
arabstoday arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab