باميلا الكيك سعيدة في ياريت وتنفي خلافها مع شركة الإنتاج
آخر تحديث GMT10:50:53
 العرب اليوم -
الرئيس اللبناني ميشال عون يصرح أدعو الهيئة العليا للإغاثة لإجراء مسح شامل للأضرار وتقديم المساعدات اللازمة الرئيس اللبناني ميشال عون يصرح أدعو الهيئة العليا للإغاثة لإجراء مسح شامل للأضرار وتقديم المساعدات اللازمة الرئيس اللبناني ميشال عون يصرح أدعو الهيئة العليا للإغاثة لإجراء مسح شامل للأضرار وتقديم المساعدات اللازمة الرئيس اللبناني ميشال عون يصرح سننزل أشد العقوبات بالمسوؤلين عن تفجير مرفأ بيروت مقتل 2 وإصابة 7 بعد غرق باخرة سياحية بالكامل في مرفأ بيروت محافظ بيروت يقول إن الضرر الناتج عن انفجار مرفأ بيروت طال نحو نصف العاصمة غرق باخرة سياحية نتيجة انفجار بيروت ومقتل عدد من طاقمها محافظ بيروت يصرح 300 ألف لبناني أصبحوا بلا مأوى جراء انفجار مرفأ بيروت وزير الاقتصاد اللبناني يقول إن هناك حاجة لمخزون آمن من القمح يكفي ثلاثة أشهر على الأقل في أي وقت وزير الاقتصاد اللبناني يصرح أن هناك احتياطيات من الحبوب تكفي لأقل من شهر
أخر الأخبار

أوضحت لـ"العرب اليوم" أنَّ التفوق الدرامي اللبناني مشجع

باميلا الكيك سعيدة في "ياريت" وتنفي خلافها مع شركة الإنتاج

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - باميلا الكيك سعيدة في "ياريت" وتنفي خلافها مع شركة الإنتاج

الممثلة اللبنانية باميلا الكيك
بيروت - ميشال حداد

أكَّدت الممثلة اللبنانية باميلا الكيك على أن التفوق الدرامي اللبناني بات مشجعًا و لديه آفاق جديدة يمكن البناء عليها بعد أن تجاوز العديد من المطبات وأصبح في ضفة لها مستقبلها ووجودها وانتشارها ايضاً, وأوضحت أن الممثل اللبناني لم يعد محاصرًا بالاطار المحلي الضيق و أن هناك مساحات شاسعة يمكن ان يسلك طريقها بكل حرية و جدارة و ربما ان السنوات الماضية وضعت خللاً ما في طريق الفن, موضحة أنَّ الخبرة لا بد لها أن تذلل العقبات.

و عن دورها في مسلسل "يا ريت " قالت, "أولا, القصة رائعة و غير عادية و لها ابعادها و كذلك طاقم العمل من مخرج و ممثلين و انا عملت في بيئة شعرت خلالها بالراحة و هي ناحية لابد ان تتوفر كي اتمكن من العطاء و التأقلم مع الاجواء التي تحيط بي" .

ونفت باميلا ان تكون قد غضبت من عدم ادراج صورتها في اعلان " الملصق " الخاص بمسلسل "يا ريت" وأوضحت, "الموضوع اصبح خلفي, وأنا لا أشرب من بئر و أرمي في داخله الحجارة, واحب ماغي بوغصن والشركة المنتجة ولا توجد ازمة في الافق , بالعكس انا اتلقى الاصداء الايجابية حول العمل الذي انا جزء منه", تابعت : لا شك ان مسلسل " يا ريت " و ليس لأنني ضمن اطار بطولته قد تمكن ان يترك بصمة مهمة في الاوساط الدرامية وهي ناحية مهمة و تتسابق مع التجارب الدرامية الاخرى التي ليس باستطاعة احد إلغائها و هي في بداية عرضها او الحكم عليها بشكل صارم , فهناك كما هي العادة السيء و الجيد" .

ورفضت أمام ذلك اعطاء رأيها بمسلسلات معينة و قالت, "اترك الناس يقولون كلمتهم في هذا الإطار , فالحكم النهائي لهم , اما يحبون التجربة او لا , انا ضمن دوامة السباق التلفزيوني في شهر رمضان لن اعطي رأي بالآخرين .

وتعد " باميلا " طاقة فنية منوعة و غير عادية فهي ممثلة و كاتبة و صاحبة صوت جميل اضافة الى مواهب اخرى تخرج بين الحين و الاخر الى العلن وهي تتناول تلك المسألة بالقول : "هي مواهب اعتز بها ولا أتصنعها لأنها نابعة من داخلي و من الجميل ان يملك المرء في حياته اكثر من طاقة تحت الاضواء و الاجمل هو ان يضع توازناً بينهم كي لا تختلط عليه الامور و يفتقد للقدرة على الابداع في كل موهبة لديه" .

ويعتبر التمثيل أساسي في حياة باميلا وهي ناحية تؤكد عليها و توضح أنه الاساس و من بعده تأتي بقية المواهب التي تتعامل معها بعفويتها و جديتها ومرونتها و قسوتها في آن واحد .

ووصفت باميلا الكيك تجربتها في مسلسل "مدرسة الحب" و تحديداً ثلاثية "حالة خاصة " بالممتعة و التي تحمل في مضمونها الكثير من الخصوصية و الاضافات الى مسيرتها الفنية وقالت, "شاركت في محطتين من المسلسل الاولى مع الممثل المصري حسن الرداد و الثانية مع الممثل السوري عابد فهد ولاشك ان الخطوة كانت رائعة" .

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

باميلا الكيك سعيدة في ياريت وتنفي خلافها مع شركة الإنتاج باميلا الكيك سعيدة في ياريت وتنفي خلافها مع شركة الإنتاج



تملك مجموعة مُنوَّعة مِن البدلات بقصِّة السروال الواسع

نصائح لتنسيق الملابس مُستوحاة مِن إطلالات ميغان ماركل

لندن - العرب اليوم

GMT 14:48 2020 الخميس ,30 تموز / يوليو

تسريب صور أفخم السيارات الصينية المنتظرة

GMT 10:08 2018 الجمعة ,29 حزيران / يونيو

عجائب الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم

GMT 10:16 2019 الإثنين ,01 إبريل / نيسان

حاذر ارتكاب الأخطاء والوقوع ضحيّة بعض المغرضين
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab