آلام الظهر ومرض السكر قد يزيدان مخاطر الانتحار
آخر تحديث GMT21:16:35
 العرب اليوم -

آلام الظهر ومرض السكر قد يزيدان مخاطر الانتحار

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - آلام الظهر ومرض السكر قد يزيدان مخاطر الانتحار

آلام الظهر
نيويورك - العرب اليوم

كشفت دراسة طبية النقاب عن أن المرضى الذين يعانون من مرض يستمر لأكثر من ثلاثة أشهر مثل آلام الظهر والسكر وأمراض القلب، هم في خطر متزايد من الانتحار.

وتوصل الباحثون إلى أن اضطرابات النوم وفيروس نقص المناعة البشرية" إيدز"، يمثل زيادة أكثر بمعدل الضعفين، في حين أن إصابات المخ تسبب في إقدام الأفراد بأكثر من تسعة أضعاف على الانتحار، وأشاروا إلى أن كثير من الأشخاص الذين يقدمون على الإنتحار ، ليس لديهم تشخيص مسبق للصحة النفسية، مما يعنى أن المرضى الذين يعانون من خطر متزايد لإيذاء النفس بشكل أو بآخر يفتقدون للرعاية الصحية الرئيسية.

وقال المحقق الرئيسى بريان كيه أحمدانى، الباحث فى نظام "هنري فورد" الصحي بمدينة "ديترويت"، إنه على الرغم من أن خطر الانتحار يبدو متفشيا في معظم الظروف الصحية البدنية، فإن جهود الوقاية ذات أهمية خاصة للمرضى الذين يعانون من إصابات فى المخ ، والتى تزيد إحتمالات الإنتحار تقريبا تسعة أضعاف، وحتى بعد ضبط الإحتمالات .

ولجأ الباحثون إلى تحليل بيانات أكثر من 2674 شخصا، توفوا بسبب الإنتحار بين عامى 2000 - 2013 ، جنبا إلى جنب 267400 شخص فى إطار مجموعة منضبطة .

وأظهرت النتائج المتوصل إليها، وجود ارتباط بين الحالات المرضية وزيادة مخاطر الإقدام على الإنتحار، ومن تلك الأمراض نوبات الربو، وآلام الظهر، وإصابات المخ، وفشل وظائف القلب الإحتقانى وإضطرابات الإنسداد الرئوى المزمن و مرض السكر، والصرع، والإيدز، وأمراض القلب وضغط الدم المرتفع، والصداع النصفى، والشلل الرعاش، فضلا عن الآلام النفسية، وإضطرابات وظائف الكلى والنوم والسكتة الدماغية.

وتشير الأبحاث – التى نشرت فى العدد الحالى من المجلة الأمريكية " للطب الوقائى" - أن 80% من الأفراد الذين يلقون حتفهم منتحرين يقومون بزيارة للرعاية الصحية فى العام السابق لإنتحارهم ، وأن 50% يذهب للطبيب خلال أربعة أسابيع من الموت منتحرين.

وأوضح الباحثون أن العديد من الظروف المرضية مثل آلام الظهر، وإضطرابات النوم، وإصابات المخ الصادمة ترتبط جميعها بمخاطر الإنتحار، وعادة ما يتم تشخيصها مما يجعل المرضى الذين يعانون من هذه الظروف أهدافا أولية للوقاية من الإنتحار.

 

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

آلام الظهر ومرض السكر قد يزيدان مخاطر الانتحار آلام الظهر ومرض السكر قد يزيدان مخاطر الانتحار



حضرت عرضًا خاصًّا على مسرح "نويل كوارد"

كيت ميدلتون تخطف الأنظار بإطلالة ساحرة في غاية الأناقة

لندن - العرب اليوم

GMT 16:51 2020 الخميس ,27 شباط / فبراير

الخطوط الجوية النيوزيلندية تدرس"العش السماوي"
 العرب اليوم - الخطوط الجوية النيوزيلندية تدرس"العش السماوي"

GMT 14:47 2020 الأربعاء ,26 شباط / فبراير

طبيب حسني مبارك يفجر مفاجأة

GMT 22:24 2020 الثلاثاء ,25 شباط / فبراير

تعرف على وصية مبارك لأولاده ووعد قطعه على نفسه

GMT 17:05 2020 السبت ,15 شباط / فبراير

خلال ساعات كويكب ضخم يصطدم بالأرض

GMT 09:36 2017 السبت ,28 تشرين الأول / أكتوبر

4 طرق مميّزة تحفّز الشريكين على ممارسة الجنس بشغف

GMT 12:14 2015 الأحد ,18 كانون الثاني / يناير

الأمير سعود بن طلال بن سعود يحتفل بزواجه

GMT 00:03 2017 الأحد ,17 أيلول / سبتمبر

اختيار الهدية المناسبة من إتيكيت زيارة المريض

GMT 08:50 2020 الخميس ,23 كانون الثاني / يناير

"سبيس إكس" تطلق 60 قمرا إلى الفضاء قريبا

GMT 07:58 2020 الأربعاء ,12 شباط / فبراير

ناسا تنشر صورة نادرة "للنيل المضيء" في مصر

GMT 08:43 2018 السبت ,05 أيار / مايو

ثلاثون بلاء كان يستعيذ منها النبي

GMT 12:27 2013 السبت ,13 إبريل / نيسان

مرض" بهجت" داء مجهول السبب ولكنه غير مميت

GMT 17:47 2018 الإثنين ,24 كانون الأول / ديسمبر

طرح الهدايا التذكارية لبطولة نهائيات كأس آسيا 2019 الثلاثاء

GMT 05:37 2017 الثلاثاء ,05 كانون الأول / ديسمبر

تعّرف على دليل ملابس الرجال لحفلة رأس السنة
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab