لقاح أوكسي الجديد خط الدفاع الأول ضد جرعات المواد الأفيونية
آخر تحديث GMT01:54:22
 العرب اليوم -
شاهد إرتقاء الشاب حسين الطيطي من مخيم الفوار جنوب الخليل عقب تعرضه لإطلاق نار من قوات الإحتلال الإسرائيلي التي إقتحمت المخيم. وزارة الصحة في غزة: إرتفاع عدد الشهداء خلال العدوان الإسرائيلي على القطاع إلى 35 شهيد من بينهم 12 أطفال و3سيدات و 233 إصابة بجراح مختلفة. إرتفاع عدد القتلى الإسرائيليين إلى 4 بعد الإعلان عن مقتل إسرائيلي بمدينة اللد شرق تل أبيب القناة 13 العبرية: استهداف قاعدة نيفاتيم الجوية في بئر السبع بوابل من الصواريخ الفلسطينية كتائب القسام: نوجه الآن مجدداً ضربةً صاروخيةً كبيرة إلى منطقة تل أبيب ومطار "بن غوريون" ب110 صواريخ رداً على استئناف استهداف الأبراج السكنية قصف إسرائيلي يستهدف برج سكني يستضيف مكاتب وشركات إعلامية وسط مدينة غزة مواجهات عنيفة في اللد وبأحياء عربية ومختلطة في إسرائيل. والجيش الإسرائيلي يأمر بإرسال 16 وحدة من قوات حرس الحدود إلى المدينة مواجهات مشتعلة بين الفلسطينيين وقوات الاحتلال في دير الأسد في الداخل المحتل وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن يدعو إلى خفض التصعيد والتهدئة في مدينة القدس ثلاث شهداء وعدد من الإصابات نتيجة لقصف طائرات الإحتلال الإسرائيلي لمنزل وسط مدينة غزة.
أخر الأخبار

لقاح أوكسي الجديد خط الدفاع الأول ضد جرعات المواد الأفيونية

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - لقاح أوكسي الجديد خط الدفاع الأول ضد جرعات المواد الأفيونية

لقاح أوكسي الجديد
واشنطن ـ العرب اليوم

نجح علماء في معهد سكريبس للأبحاث (TSRI) بالولايات المتحدة في تطوير لقاح يمكن أن يقلل مخاطر حدوث جرعات زائدة من المواد الأفيونية القاتلة.
ويعمل اللقاح المطور - الذي أطلق عليه أسم أوكسى- على وقف حالة الذهول والتوهان الناجمة عن تعاطي الأفيون خاصة نوعي أوكسى وهيدروكودون في النماذج الحيوانية.

وأوضح كيم جاندا أستاذ الكيمياء في معهد سكريبس للأبحاث، أن التجارب الأولية التي أجريت على اللقاح كشفت نتائج مذهلة في قدرته على كبح نشاط المخدرات الأفيونية بين النماذج الحيوانية، وهو ما يساهم بصورة فعالة في حماية المدمنين من الوفاة جراء الجرعات الزائدة غير متوقعة من الأفيون.
ويعمد لقاح أوكسى على الاستفادة من قدرة الجهاز المناعي على التعرف وتحييد والتخلص من العدو المهاجم للجسم، وفي هذه الحالة الأفيون.
وتشير الأبحاث - التي نشرت فى عدد نوفمبر من مجلة علم الأحياء الكيميائية - إلى أن المواد الأفيونية تعمد للوصول إلى مستقبلات في المخ، مما يتسبب في الحد من مشاعر الألم والنشوة لتسبب بلادة في الحس بين مدمني الأفيون.

وفي إطار الأبحاث التي أجريت في هذا الصدد، لجأ العلماء إلى المزج بين البنية الأفيونية مع الجزيء المعني بتحريك الاستجابة المناعية.. فعند الحقن باللقاح، يعمد على تعليم الجهاز المناعي الاتحاد مع جزيئات المخدر لإزالتها من النظام المناعي للجسم.. فقد قام العلماء بتطوير الأجسام المضادة لمنع وصول تأثير المخدر إلى خلايا المخ، مما يحرم المدمن من نشاط مراكز "المكافأة" لاستهلاك المزيد من المخدرات.
فقد أظهرت التجارب الأولية التىيأجريت على اللقاح قدرته على نشاط مستقبلات الألم بين فئران التجارب، لوحظ أن الفئران التي أعطيت اللقاح لم تظهر عليهم أيا من الأعراض التقليدية من الجرعات الزائدة من المخدر مثل تجاهل الألم والنشوة ومشاعر التبلد.. كما أظهرت التجارب أن القوارض كانوا أقل تأثرا واستجابة للجرعات الزائدة القاتلة.

وعلى الرغم من أن بعض الفئران قد استسلموا للآثار السامة للمخدرات الأفيونية، إلا أن الباحثين لاحظوا أن الأمر قد استغرق وقتا أطول من المعتاد.
ويرى العلماء أنه في حال انطباق النتائج المتوصل إليها على البشر، فإنه من الممكن أن يساعد اللقاح الجديد المطور في تطوير إستراتيجية علاجية فعالة ضد إدمان المخدرات الأفيونية، خاصة الجرعات الزائدة.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

لقاح أوكسي الجديد خط الدفاع الأول ضد جرعات المواد الأفيونية لقاح أوكسي الجديد خط الدفاع الأول ضد جرعات المواد الأفيونية



GMT 12:13 2021 الإثنين ,10 أيار / مايو

ترتيب غرف النوم لعام 2021 لمنزل عصري ومتجدد
 العرب اليوم - ترتيب غرف النوم لعام 2021 لمنزل عصري ومتجدد

GMT 07:12 2021 الأربعاء ,21 إبريل / نيسان

8 أشياء يجب الانتباه إليها عند شراء سيارة مستعملة

GMT 07:50 2021 الثلاثاء ,04 أيار / مايو

"تويتر" يوسع خاصية "مساحات" للمحادثات الصوتية

GMT 03:20 2020 الأربعاء ,01 تموز / يوليو

ما كنت تتوقعه من الشريك لن يتحقق مئة في المئة
 
syria-24
Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab