دراسة تكشف مدى فائدة العلاج بالموسيقى لأطفال التوحد
آخر تحديث GMT09:39:28
 العرب اليوم -

دراسة تكشف مدى فائدة العلاج بالموسيقى لأطفال التوحد

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - دراسة تكشف مدى فائدة العلاج بالموسيقى لأطفال التوحد

التوحد
لندن - العرب اليوم

أشارت نتائج تجربة سريرية دولية كبيرة إلى أن الأطفال المصابين باضطراب طيف التوحد لا يستفيدون من إضافة العلاج بالموسيقى إلى طرق العلاج المعتادة، وخلص الباحثون إلى أن الأطفال المصابين بهذا الاضطراب في تسع دول سجلوا نتائج مماثلة في اختبار للمهارات الاجتماعية سواء استخدمت الموسيقى في علاجهم أم لا.

وقال كريستيان غولد كبير الباحثين في الدراسة وهو من مركز أبحاث العلاج بالموسيقى في أكاديمية غريغ في النرويغ "لا يحسن العلاج بالموسيقى، كغيره من العلاجات المقترحة، أعراض التوحد"، وكتب وزملاؤه في دورية رابطة الطب الأميركية (غاما) يقولون إن الصلة المفترضة بين الموسيقى واضطراب طيف التوحد ترجع إلى سنوات كثيرة. وينطوي العلاج بالموسيقى على قيام شخص ما بمساعدة الطفل على الغناء واللعب والحركة، وأضافوا أن هناك نحو سبعة آلاف معالج بالموسيقى في الولايات المتحدة ونحو ستة آلاف في أوروبا.

والتوحد اضطراب في النمو قد يؤدي إلى مشكلات اجتماعية وسلوكية وصعوبات في التواصل، وتقدر المراكز الأميركية لمكافحة الأمراض والوقاية منها بأن هناك مصابًا واحدًا باضطراب طيف التوحد بين كل 68 طفلا في الولايات المتحدة، وأجريت الدراسة بين عامي 2011 و2015 وشملت 364 طفلًا تتراوح أعمارهم بين 4 و7 سنوات من عشرة مراكز علاجية في أستراليا والنمسا والبرازيل وإيطاليا وكوريا والنرويج وبريطانيا والولايات المتحدة.

وبعد خمسة أشهر من العلاج لم يسجل الأطفال الذين استخدمت الموسيقى في علاجهم نتائج مختلفة فيما يتعلق بالمهارات الاجتماعية بالمقارنة مع آخرين اكتفوا بالعلاج العادي، وقال غولد: "يجب ألا يكون الدافع وراء استخدام العلاج بالموسيقى هو الأمل في تخفيف الأعراض الأساسية للتوحد لأنه ربما لا تكون هذه هي النتيجة"، وأضاف أن هناك حاجة للمزيد من الأبحاث.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

دراسة تكشف مدى فائدة العلاج بالموسيقى لأطفال التوحد دراسة تكشف مدى فائدة العلاج بالموسيقى لأطفال التوحد



سيرين عبد النور تعيد ارتداء فستان ظهرت به وفاء الكيلاني

بيروت ـ العرب اليوم

GMT 08:30 2021 الأربعاء ,05 أيار / مايو

فساتين أنيقة بتصاميم مختلفة لربيع وصيف 2021
 العرب اليوم - فساتين أنيقة بتصاميم مختلفة لربيع وصيف 2021

GMT 12:04 2021 الخميس ,29 إبريل / نيسان

هواوي تغوص بعمق في المركبات الكهربائية

GMT 19:27 2021 السبت ,17 إبريل / نيسان

10 سيارات تحقق معادلة السعر والفخامة في 2021

GMT 09:40 2021 الخميس ,22 إبريل / نيسان

عملاق صيني للطرق الوعرة سيظهر العام الجاري

GMT 20:19 2019 الأحد ,22 أيلول / سبتمبر

قناع قرع العسل لشد بشرة الوجه مزهل وبسهوله

GMT 03:27 2020 الخميس ,15 تشرين الأول / أكتوبر

حظك اليوم برج الحوت 15 أكتوبر/ تشرين الأول 2020

GMT 10:53 2018 الإثنين ,02 تموز / يوليو

جمارك السيارة "رينو داستر" الواردة من السعودية

GMT 05:17 2021 الجمعة ,23 إبريل / نيسان

مرسيدس تطرح GLE في السوق المصري موديل 2021

GMT 00:57 2018 السبت ,15 كانون الأول / ديسمبر

مُصممة الأزياء مريم مُسعد تطرح "كوليكشن" جديد لشتاء 2019

GMT 03:32 2016 الإثنين ,18 إبريل / نيسان

طرح سيارة GT8 من أجل منافسة سيارات عالية الجودة

GMT 00:26 2020 الأربعاء ,30 كانون الأول / ديسمبر

الاتيكيت المتبعة في عالم الأجبان
 
syria-24
Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab