هل يشفي حليب الإبل من مرض السكري
آخر تحديث GMT06:59:03
 العرب اليوم -

هل "يشفي" حليب الإبل من مرض السكري؟

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - هل "يشفي" حليب الإبل من مرض السكري؟

حليب الإبل
القاهرة - العرب اليوم

 انتشر استخدام حليب الإبل على نطاق واسع كونه من الأطعمة الغنية بالعناصر الغذائية الضرورية والجزيئات التي تعزز الصحة.

وعلى الرغم من أنه لا يمكن اعتبار هذا الحليب من "الأطعمة الخارقة"، بغض النظر عن حقيقة أن هناك الكثير من الأدلة حول فوائده الصحية، لكن دراسة جديدة أثبتت أن منتجات حليب الإبل يمكن أن تكون لها فوائد كبيرة للمرضى الذين يعانون من مرض السكري من النوع الثاني.

ويتكون الحليب من الدهون والبروتينات، بما في ذلك الغلوبولين المناعي (الأجسام المضادة التي تنتجها خلايا البلازما) والحويصلات (سائل ينتج عن الخلايا المحاطة بغشاء دهني)، وكذلك الفيتامينات والمعادن.

وبالنظر إلى هذا التعقيد في المكونات، اختار الباحثون التحقيق فقط في الدهون الموجودة في حليب الإبل، وتأثيرها على جانب من مرض السكري المعروف باسم "الالتهاب".

ويمكن القول إن مرض السكري من أكبر المشكلات الصحية العالمية الحالية، ومن المعروف أن الالتهاب في دهون البطن حول الخصر هو "ميزة" خطيرة لمرض السكري من النوع الثاني.

وعادة ما يكون "الالتهاب" طريقة للتعامل مع العدوى مثل الفيروسات، لكن الذين يعانون من السمنة المفرطة وداء السكري لديهم التهاب مزمن مستمر، يمكن أن يؤدي إلى العديد من المضاعفات لدى مرض السكري، بما في ذلك أمراض القلب والسكتات الدماغية.

وتوجد خلية تسمى "البلاعم" في دهون البطن، وهي المحرك الرئيسي في تطور هذا الالتهاب، لذلك درس الباحثون ما إذا كانت الدهون في حليب الإبل قادرة على منع البلاعم الموجودة في الدهون من أن تصبح ملتهبة.

وأظهرت التجارب، أن الأحماض الدهنية في حليب الإبل تقلل من الالتهابات التي تنتجها هذه البلاعم، وكان من النتائج المثيرة للاهتمام بشكل خاص، أن مركبات البروتينات المعروفة باسم "الالتهاب" قد انخفضت بواسطة هذه الدهون.

في المقابل، لا يمكننا أن نقول على وجه اليقين ما إذا كان حليب الإبل "يشفي" من مرض السكري، أو إذا كان من شأنه أن يقلل الالتهاب إذا كان الشخص المصاب بمرض السكري من النوع 2 يتناوله بانتظام.

وتشير البيانات الجديدة إلى أن هذا الحليب قد يلعب دورا في الحد من الالتهاب الذي يعد جزءا رئيسيا من مرض السكري من النوع الثاني. وهذا ما يستدعي القيام بالمزيد من التجارب البشرية لإثبات مدى صحة هذه النتائج.

قد يهمك أيضا:

الإمارات تصدر حليب الإبل إلى منطقة اليورو

مرض السكري وأمراض البروستاتا تؤثر على القدرة الجنسية

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

هل يشفي حليب الإبل من مرض السكري هل يشفي حليب الإبل من مرض السكري



زارت متحف الفنون بعد افتتاحه في ظروف بعيدة عن التجمعات

ملكة هولندا تطل بملابس مبهجة على دراجة هوائية في "لاهاي"

أمستردام - العرب اليوم

GMT 01:47 2020 السبت ,06 حزيران / يونيو

تعرف على أفضل الأماكن السياحية في ألمانيا
 العرب اليوم - تعرف على أفضل الأماكن السياحية في ألمانيا

GMT 01:42 2020 الأربعاء ,03 حزيران / يونيو

مصر تسجل 1152 اصابة جديدة بفيروس كورونا و47 حالة وفاة

GMT 01:42 2020 الأربعاء ,03 حزيران / يونيو

مصر تسجل 1152 اصابة جديدة بفيروس كورونا و47 حالة وفاة

GMT 09:39 2018 الأربعاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

أفضل 5 أشكال شبابيك حديد خارجية للمنازل

GMT 09:39 2018 الأربعاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

أفضل 5 أشكال شبابيك حديد خارجية للمنازل

GMT 14:39 2015 الأربعاء ,24 حزيران / يونيو

خلطة الجلسرين والليمون لتبييض المناطق السمراء

GMT 01:49 2019 الخميس ,24 تشرين الأول / أكتوبر

نصائح وأفكار تُساعدك على اختيار "جبس" غرف النوم "المودرن"
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab