أسراب الجراد تُحلِّق في سماء إثيوبيا والطائرات تُحاول السيطرة على الموقف
آخر تحديث GMT10:10:20
 العرب اليوم -

استهدفت الكارثةُ المُدمِّرة الثروةَ الزراعيةَ في أكبر الولايات عفار

أسراب الجراد تُحلِّق في سماء إثيوبيا والطائرات تُحاول السيطرة على الموقف

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - أسراب الجراد تُحلِّق في سماء إثيوبيا والطائرات تُحاول السيطرة على الموقف

أسراب الجراد
أديس أبابا – العرب اليوم

حلَّقت كارثة مُدمرة في سماء العاصمة الإثيوبية أديس أبابا، واستهدفت الثروة الزراعية في أكبر الولايات «عفار»، رغم ما تشهده من كوارث الفيضانات والأمراض القاتلة، حسب ما ذكرته وكالة الأنباء الإثيوبية.
وكانت ولاية «عفار» المنكوبة بسبب الفيضانات، على موعد جديد من كارثة مدمرة، بعد أن هاجمت أسراب الجراد ٢٩ منطقة في الولاية، ومنذ ٤ أيام تعرضت ولاية وريدا لهجمة شرسة من أسراب الجراد وتم تدمير أكثر من ٣ آلاف فدان «هكتار» من الأراضي الزراعية.
وكشفت وكالة أنباء «ena» الإثيوبية الرسمية، تفاصيل الدمار الذي يحلق بسماء إثيوبيا، من خلال بيان رسمي لمكتب الدولة للزراعة والموارد الطبيعية، وجاء فيه«أن أسراب الجراد اليمني هاجمت أكثر من ٢٩ منطقة بولاية عفار المنكوبة وتوغلت بدرجة كبيرة، وعلى الفور اقتلعت طائرات الهليكوبتر، في مهمة رسمية لمنع أسراب الجراد من تدمير المحاصيل الزراعية».
واستغاث مكتب الزراعة والموارد الطبيعية الإثيوبية، بضرورة المشاركة النشطة من المجتمع المدني في عملية الوقاية، وأنه جاري السيطرة على أسراب الجراد المدمرة وعلى وجه الخصوص بـ٢٢ منطقة بولاية عفار.
وزعم البيان أن الولاية بالتعاون مع الحكومة الفيدرالية، تقوم بعمليات رش كيماوي بمساعدة طائرات هليكوبتر ومركبات لمنع انتشار الجراد، وتم حماية ٣٠ ألف فدان من الأراضي، وأن ما يساعد على نمو الجراد بإثيوبيا هو المناخ الحالي، وأن جهود الحكومة وحدها لن تكون قادرة على منع الأضرار التي تلحق بالمحاصيل والمراعي.
وادعى محمد نور، رئيس منطقة أبيلا وريدا، أن القيادة على جميع المستويات يجب أن تعمل معًا لمنع سرب الجراد من خلال تحديد موقع قطيع الجراد واستخدام الأساليب التقليدية للحماية، خاصة أن أكثر من ٣ آلاف فدان من أصل ١٥ ألف من الأراضي في ولاية وريدا قد تضررت من القطيع خلال الأيام الأربعة الماضية.


قد يهمك ايضا :

التغيرات المناخية في شرق أفريقيا تساعد على تكاثر وغزو الجراد

العلماء يؤكّدون أن "رائحة لا تقاوم" مسؤولة عن تشكل أسراب الجراد

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أسراب الجراد تُحلِّق في سماء إثيوبيا والطائرات تُحاول السيطرة على الموقف أسراب الجراد تُحلِّق في سماء إثيوبيا والطائرات تُحاول السيطرة على الموقف



موديلات فساتين سهرة ناعمة مستوحاة من إطلالات ديانا كرزون

بيروت - العرب اليوم

GMT 01:42 2021 الجمعة ,22 كانون الثاني / يناير

منتزهات وحدائق سياحية في البحرين تستحق الزيارة
 العرب اليوم - منتزهات وحدائق سياحية في البحرين تستحق الزيارة

GMT 02:38 2021 الجمعة ,22 كانون الثاني / يناير

مصادر تكشف عن قرب تعاقد منى عراقي مع قناة "الشمس"
 العرب اليوم - مصادر تكشف عن قرب تعاقد منى عراقي مع قناة "الشمس"

GMT 04:08 2021 الأحد ,17 كانون الثاني / يناير

دبي تطلق "تاكسي لندن" في شوارعها تجريبيا الشهر المقبل

GMT 07:35 2021 الأحد ,17 كانون الثاني / يناير

مواصفات السيارة الصينية SUV شانجان CS 35 موديل 2021

GMT 03:11 2021 الأحد ,17 كانون الثاني / يناير

القطاع المصرفي السعودي يدخل2021 بكفاءة "السلامة"

GMT 19:49 2021 السبت ,16 كانون الثاني / يناير

تعيين أول مدرب مسلم في تاريخ دوري كرة القدم الأميركية

GMT 02:31 2021 الإثنين ,11 كانون الثاني / يناير

اكتشف الأحساء من خلال وجهات متنوعة رائعة

GMT 08:18 2021 الأربعاء ,13 كانون الثاني / يناير

النفط يواصل الصعود ويتخطى مستوى 56 دولارًا للبرميل

GMT 16:32 2021 الأربعاء ,13 كانون الثاني / يناير

جوجل تدعم "أطفال المهاجرين" بمنحة خاصة بعد تنصيب بايدن

GMT 12:34 2021 الخميس ,07 كانون الثاني / يناير

ميزة مهمة تستهدف مستخدمي نسخة الويب ونسخة سطح المكتب

GMT 12:26 2021 الخميس ,07 كانون الثاني / يناير

سجلت منصة واتساب رقمًا قياسيًا في ليلة رأس السنة الجديدة

GMT 12:32 2021 الخميس ,07 كانون الثاني / يناير

شركة مايكروسوفت تخطط لتجديد شكل نظام التشغيل "ويندوز"

GMT 12:25 2021 الخميس ,07 كانون الثاني / يناير

تفاصيل جديدة لهاتف شركة "وان بلس" الصينية الجديد OnePlus 9 Pro

GMT 11:16 2015 الجمعة ,20 آذار/ مارس

تعرفي على طرق علاج العظيم عند الأطفال

GMT 03:01 2021 السبت ,02 كانون الثاني / يناير

فولكس فاغن تطرح آي دي4 الكهربائية في الأسواق قريبًا

GMT 14:28 2019 الإثنين ,01 إبريل / نيسان

تشعر بالعزلة وتحتاج الى من يرفع من معنوياتك

GMT 21:48 2020 الجمعة ,01 أيار / مايو

يوم مميز للنقاشات والاتصالات والأعمال
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab