محلب يناقش قضايا الطَّاقة المُتجدِّدة وتحلية المياه وإنشاء صندوق سيادي لإدارة أصول الدَّولة
آخر تحديث GMT03:18:33
 العرب اليوم -

في اجتماعه مع أعضاء "منتدى خريجي جامعة هارفارد" وبحضور المسلماني

محلب يناقش قضايا الطَّاقة المُتجدِّدة وتحلية المياه وإنشاء صندوق سيادي لإدارة أصول الدَّولة

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - محلب يناقش قضايا الطَّاقة المُتجدِّدة وتحلية المياه وإنشاء صندوق سيادي لإدارة أصول الدَّولة

مناقشة قضايا الطَّاقة المُتجدِّدة في مصر
القاهرة – محمد الدوي

القاهرة – محمد الدوي أكَّد رئيس مجلس الوزراء، المهندس إبراهيم محلب، على "أهمية أن يستفيد الوطن بعقول وأفكار كل أبنائه، لاسيما في تلك المرحلة الدقيقة التي تحتاج فيها مصر إلى حلول غير تقليدية لمشاكلها المعقدة". وأوضح محلب، أن "حلول تلك المشكلات لن يأتي عن طريق تبنى نماذج أو قوالب جامدة من دول أخرى، حتى لو ثبت نجاح تلك النماذج من قبل، وإنما سيأتي عن طريق دراسة متأنية لتفاصيل الواقع المصري، ثم تبنى حلول تلائم هذا الواقع".
جاء ذلك خلال اجتماع رئيس مجلس الوزراء، المهندس إبراهيم محلب، الأحد، مع أعضاء "منتدى خريجي جامعة هارفارد"، وهو المنتدى الذي تم تأسيسه أخيرًا بمبادرة من المستشار الإعلامي لرئيس الجمهورية، أحمد المسلماني، الذي حضر اللقاء، كما حضره كذلك وزير التخطيط والتعاون الدولي، الدكتور أشرف العربي.
وأشار رئيس الوزراء، إلى "تطلعه لأن يستمع إلى آراء ومقترحات الحضور بشأن عدد من الموضوعات، منها؛ الصندوق السيادي، الذي تعتزم الحكومة إنشائه لإدارة الأصول الإنتاجية للدولة، وإعادة هيكلتها وإدارتها وفق قواعد جديدة مطورة، تسهم في تنشيط أدائها، وتعمل على حسن إدارة ما تمتلكه من أصول، واستغلالها الاستغلال الأمثل بما ينعكس في النهاية على تحسين أحوال العمال، ورفع مستوى التشغيل، بالإضافة إلى موضوعات الطاقة المتجددة، وسبل الاستفادة من المميزات النسبية التي تمتلكها مصر في هذا الشأن، ولاسيما الطاقة الشمسية، من أجل تقليل الضغط على مصادر الطاقة التقليدية، والحصول على مصدر طاقة آمن ونظيف بيئيًّا، إلى جانب تكنولوجيا إعادة استخدام المياه، وتحلية مياه البحر".
واستمع رئيس الوزراء، إلى مقترحات وآراء الحضور بشأن تلك الموضوعات الحيوية، بالإضافة إلى مداخلاتهم بشأن موضوعات الشأن العام، وما يتعلق بالأوضاع الاقتصادية، وسبل تحسين حياة المواطنين، ورفع مستوى المعيشة".
وتم الاتفاق على عقد لقاء هذا الأسبوع لأعضاء المنتدى مع وزير التخطيط والتعاون الدولي؛ لمناقشة المقترحات كافة وبحث سبل تنفيذها والاستفادة منها، فضلًا عن مناقشة ملامح الخطط التنموية بعيدة المدى "مصر 2030 و2050"، وما تتضمنه تلك الخطط من رؤى وأفكار في المجالات الخدمية والتنموية كافة.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

محلب يناقش قضايا الطَّاقة المُتجدِّدة وتحلية المياه وإنشاء صندوق سيادي لإدارة أصول الدَّولة محلب يناقش قضايا الطَّاقة المُتجدِّدة وتحلية المياه وإنشاء صندوق سيادي لإدارة أصول الدَّولة



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

محلب يناقش قضايا الطَّاقة المُتجدِّدة وتحلية المياه وإنشاء صندوق سيادي لإدارة أصول الدَّولة محلب يناقش قضايا الطَّاقة المُتجدِّدة وتحلية المياه وإنشاء صندوق سيادي لإدارة أصول الدَّولة



ارتدت بنطالًا مِن الجلد وتيشيرت عليه صورة مُلوّنة لثعبان

ميلي ماكينتوش أنيقة خلال لقائها زوجها تايلور

هلسنكي ـ رولا عيسى

GMT 20:24 2019 الأربعاء ,06 آذار/ مارس

التوتر وأمراض العصر في قناة القنال الخميس

GMT 06:54 2013 الأربعاء ,15 أيار / مايو

فوائد نبات الخرفيش

GMT 22:07 2016 الإثنين ,05 أيلول / سبتمبر

كيف تعرف أن زوجتك تمارس العادة السرية ؟

GMT 17:47 2016 الأربعاء ,23 آذار/ مارس

فوائد فول المونج الصيني

GMT 04:18 2016 الإثنين ,04 كانون الثاني / يناير

سيرينا ويليامز تظهر سعادتها برشاقتها بعد التهكم على جسدها

GMT 16:47 2014 الإثنين ,13 كانون الثاني / يناير

ذئب أسود يظهر في تركيا للمرة الأولى

GMT 02:32 2018 الأحد ,18 شباط / فبراير

ياسمين سمير فخورة بدور "رنا" في "البيت الكبير"
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab