خبير بيئي يوضح حقيقة الجرثومة الموجودة في البحر التونسي
آخر تحديث GMT03:44:39
 العرب اليوم -

أثارت الرعب لتسببها في تآكل لحم الإنسان

خبير بيئي يوضح حقيقة الجرثومة الموجودة في البحر التونسي

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - خبير بيئي يوضح حقيقة الجرثومة الموجودة في البحر التونسي

البحر التونسي
تونس - حياة الغانمي

أكد رئيس الجمعية الوطنية والتعاون الدولي، محمد موسى، أنه ومنذ 4 سنوات تم اكتشاف طبقة تتسبب في قطع الأكسجين على كافة الكائنات الحية داخل المياه مما تتسبب في وفاتها، مشيرا إلى وجود تقرير أصدرته وزارة البيئة، والذي كشف عن وجود جرثومة تتسبب في تآكل لحم الإنسان.

وقال موسى إنه ومنذ سنة 1994 يعاني بحر الرجيش من تغير اللون، حيث تم إجراء تحليل بين أن البحر يحتوي على بكتيريا مضرة بجسم الإنسان. هذا وأشار إلى وجود لوبيات بولاية المهدية دعت الديوان الوطني للتطهير إلى الاكتفاء بمد قنوات التطهير على 800 كيلومتر فقط، داعيا سلطة الإشراف إلى التدخل لإيجاد حل لمنطقة الرجيش التي تعاني التهميش.

وتفيد المعطيات أنه تم خلال الفترة الأخيرة تسجيل إصابات خاصة في صفوف الأطفال بسبب جرثومة معدية في مياه البحر، كما بيّنت نتائج الكشوفات الطبية المتشابهة لأغلب المصابين الذين ثبت لديهم تدنّ على مستوى مناعة الجسم، وقد اتخذت كلّ الاحتياطات والتدابير الوقائية اللازمة وعممت على كافة المستشفيات والمستوصفات تحسّبا لكلّ طارئ في انتظار نتائج التحاليل النهائية. من جهتهم أكّد بعض الناشطين في جمعية النظافة والعناية بالبيئة بالمهدية أنّهم راسلوا وزارة الصحة بخصوص هذا الموضوع الذي أثار موجة من الخوف لدى المواطنين وطلبوا منها أخذ عيّنات من مياه البحر للقيام بتحليلها في مخبر خاص بالعاصمة ناهيك أنّ هذه الحادثة فتحت باب التأويلات المتعلّقة بالأسباب الحقيقية التي تقف وراء هذه الأعراض المفاجئة والتي قالوا إنّها قد تكون نتيجة تلوّث مياه البحر بسبب قنوات الصرف الصحي التي تصبّ فيه منذ سنوات. وكان قد تم التنبيه إلى الأخطار التي قد تنجرّ عن مثل هذه التجاوزات المسكوت عنها بناء على دراسة علمية قام بها أحد الخبراء من أبناء المدينة وأكّدها البحارة في أكثر من مناسبة تزامنا مع تقلّص مساحة المرعى البحري الذي ساهم بدوره في ندرة الأسماك بالمياه المنخفضة على طول الشريط الساحلي للمهدية نتيجة التلوث البيئي.

وحول هذا الموضوع أوضح مدير الإدارة العامة لحفظ الصحة، محمد الرابحي، أنه تم تكوين شبكة وطنية لمراقبة مياه البحر، كما تم وضع برنامج لمراقبة الجانب الجرثومي والبكتيري في مياه البحر وقال الرابحي ان وزارة الصحة هي المصدر الوحيد للمعلومة الذي يجب الاستناد إليه وليس لديها ما يفيد وجود تلوث في شاطئ الرجيش. ورغم وجود محطات تطهير إلا أنها لا تؤثر على نوعية مياه البحر ولا تؤثر على صحة المواطن ، مع التذكير أنه تم تصنيف شاطئ الرجيش من ضمن أحسن الشواطئ وأنظفها، ودعا مدير الإدارة العامة لحفظ الصحة محمد الرابحي منظمات المجتمع المدني الناشطة بالجهة لتقديم ملفاتهم وإفاداتها لوزارة الصحة لمعالجة الإشكال بصفة جماعية .

 

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

خبير بيئي يوضح حقيقة الجرثومة الموجودة في البحر التونسي خبير بيئي يوضح حقيقة الجرثومة الموجودة في البحر التونسي



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

خبير بيئي يوضح حقيقة الجرثومة الموجودة في البحر التونسي خبير بيئي يوضح حقيقة الجرثومة الموجودة في البحر التونسي



بدت أكثر نحافة مع إطلالة برونزية وشعر بلاتيني

بيلي فيرس تُظهر أناقتها خلال التقاط صورة جانبية لها

نيويورك ـ مادلين سعادة

GMT 13:54 2014 الثلاثاء ,29 تموز / يوليو

عبارات حماسية فعالة تحفزك لأداء تمارين اللياقة

GMT 16:44 2018 الثلاثاء ,23 كانون الثاني / يناير

تسريب صور مخلة للآداب للممثلة السورية لونا الحسن

GMT 11:03 2017 الخميس ,07 كانون الأول / ديسمبر

أسعار ومواصفات سيارة بولو 2018 الجديدة

GMT 06:32 2014 الثلاثاء ,03 حزيران / يونيو

برنامج تدريبي بشأن سلامة المرضى في مستشفى عبري

GMT 03:16 2019 الثلاثاء ,01 كانون الثاني / يناير

قائمة بـ10 أحجار كريمة تجلب الحظ السعيد

GMT 00:14 2015 الإثنين ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

سارة نخلة تكشف عن تفاصيل فيلم "منطقة محظورة"

GMT 01:12 2015 الثلاثاء ,24 آذار/ مارس

إنشاء معهد متخصص في السياحة الصحراوية في جانت

GMT 21:18 2014 الإثنين ,17 شباط / فبراير

فوائد الخرشوف لمرضى السكر

GMT 06:01 2013 الخميس ,24 تشرين الأول / أكتوبر

متدربة كمال أجسام تؤكد أن المنشطات حوّلتها إلى رجل
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab