القطب الشمالي في خطر بسبب غواصة ألمانية غارقة منذ 1945
آخر تحديث GMT20:12:28
 العرب اليوم -

تحتوي على 65 طنًا من الزئبق واليورانيوم

"القطب الشمالي" في خطر بسبب "غواصة" ألمانية غارقة منذ 1945

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - "القطب الشمالي" في خطر بسبب "غواصة" ألمانية غارقة منذ 1945

"القطب الشمالي" في خطر بسبب "غواصة" ألمانية غارقة منذ 1945
برلين - العرب اليوم

وصلت غواصة "U864" الألمانية الغارقة منذ عام 1945، بالقرب من شاطئ النرويج، وباتت تمثّل خطورة على منطقة القطب الشمالي، بسبب احتوائها على كميات كبيرة من الزئبق وأكسيد اليورانيوم، بحسب ما أعلنه خبراء في مركز "بومور" للمراقبة البيئية خلال مؤتمر صحفي عقد في موسكو. وبحسب المعلومات المتوفرة لدى الخبراء البيئيين، فإن الغواصة تحتوي على 65 طنًا من الزئبق وكميات من أكسيد اليورانيوم، بحسب موقع روسيا اليوم.

ووفقا للخبراء، فليس من المستبعد أن تتسرب تلك المواد الخطيرة قريبا إلى البحر، حيث أن الغواصة تحطمت عند اصطدامها بقعر البحر، وهو الأمر الذي قد يؤدي إلى خسائر لا تعوض في بيئة البحار الشمالية، وبخاصة فيما يتعلق بصيد الأسماك، حيث يمكن أن تؤثر تلك الكارثة على إمكانية صيد الأسماك بالنسبة لروسيا في تلك البحار.

وبدأت وسائل الإعلام النرويجية التحذير مما أسمته بـ"قنبلة زئبق" ألمانية، ربيع عام 2003، بعد اكتشاف غواصة ألمانية غريقة إبان الحرب العالمية الثانية، على عمق 150 مترا بالقرب من ميناء برغن النرويجي.

يذكر أن حرب المحيط الأطلسي بين البحرية الألمانية وقوات الحلفاء منعت السفن الألمانية من نقل الحمولة على متنها، لخطر إغراقها من قبل السفن الحربية والغواصات التابعة للحلفاء، ولهذا السبب اتخذت قيادة البحرية الألمانية قرارا بنقل الحمولات بواسطة أسطول الغواصات.

وكان على متن غواصة "U864" الألمانية المتجهة إلى اليابان من ميناء برغن النرويجي، يوم 8 فبراير عام 1945، عدد من المهندسين المصممين الجويين من الألمان واليابانيين، ومخططات تصميمية لصاروخ " Ме-163 Komet "، وطائرة "Ме-262" النفاثة، وكذلك بعض الطائرات والغواصات الأخرى ومخططات رادارات "سيمنس"إلى جانب الـ 65 طنا من الزئبق الموجودين في 1857 حاوية بالزئبق، بينما لم يتأكد المؤرخون الغربيون من وجود طنين من أكسيد اليورانيوم على متن الغواصة الغريقة.

واستطاعت غواصة بريطانية اكتشاف تلك الغواصة الألمانية وإغراقها عند خروجها من أحد الخلجان بالقرب من ميناء برغن النرويجي. ويرى الخبراء أن رفع الغواصة الغريقة إلى سطح البحر يعتبر أمرا مستحيلا في الوقت الحالي، لذلك فهناك مشاريع لدفنها في قعر البحر عن طريق إنشاء غلاف خرساني يغطيها ويمنعها من تسريب الزئبق.

قد يهمك أيضاً :

الأحوال الجوية في القطب الشمالي تتأثر بالهواء والطقس

العلماء يحذرون من الوقت القليل المتبقي لتجنب الحرارة

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

القطب الشمالي في خطر بسبب غواصة ألمانية غارقة منذ 1945 القطب الشمالي في خطر بسبب غواصة ألمانية غارقة منذ 1945



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

القطب الشمالي في خطر بسبب غواصة ألمانية غارقة منذ 1945 القطب الشمالي في خطر بسبب غواصة ألمانية غارقة منذ 1945



تميز بفتحتين إحداهما عند الصدر

مُصمم لبناني يُبهر العالم بفستان زوجة ميسي

بوينس آيرس - العرب اليوم

GMT 15:59 2019 الأحد ,23 حزيران / يونيو

فساتين زفاف مُزيَّنة بالورود موضة عام 2020
 العرب اليوم - فساتين زفاف مُزيَّنة بالورود موضة عام 2020

GMT 15:31 2019 السبت ,08 حزيران / يونيو

ميزات هامة ومفيدة تظهر في تطبيق "سكايب"

GMT 21:05 2019 الخميس ,03 كانون الثاني / يناير

كايلي جينر تثير إعجاب متابعيها بإطلالة جذابة

GMT 01:06 2017 الجمعة ,01 كانون الأول / ديسمبر

وثيقة جديدة تكشف عن سر علاج مرض السرطان الخطير

GMT 04:12 2018 الإثنين ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

نصائح ديكور لاختيار ورق الجدران للمساحات الصغيرة

GMT 14:38 2018 الأحد ,07 تشرين الأول / أكتوبر

توقف المخابز في تركيا عن العمل بسبب ارتفاع اسعار الدقيق

GMT 07:38 2018 الثلاثاء ,02 تشرين الأول / أكتوبر

زوجة محمد صلاح تتعرض للسخرية بسبب عاداتها في المنزل

GMT 00:39 2017 الإثنين ,09 تشرين الأول / أكتوبر

رانيا يوسف تطلق تصميماتها الجديدة "قصاقيص"

GMT 05:12 2015 الإثنين ,26 كانون الثاني / يناير

ولي عهد اليابان يصل الرياض لتقديم واجب العزاء

GMT 02:49 2018 الخميس ,25 تشرين الأول / أكتوبر

أساليب مُبتكرة لدمج المرايا في ديكور منزلك بطريقة مثالية

GMT 19:28 2018 الأحد ,14 تشرين الأول / أكتوبر

ديكورات" جبسية" رائعة بتصاميم الورود تزيّن منزلك

GMT 06:49 2018 الإثنين ,12 شباط / فبراير

سعر الريال السعودي مقابل ليرة سورية الاثنين

GMT 05:04 2018 الأربعاء ,24 كانون الثاني / يناير

علماء يُبيّنون سبب غزارة الدم أثناء العادة الشهرية

GMT 13:03 2015 الأربعاء ,16 كانون الأول / ديسمبر

مستشفى الملك فهد في جدة يحتفل باليوم العالمي للسكري

GMT 02:49 2015 الثلاثاء ,27 تشرين الأول / أكتوبر

أسماء المصابين إثر تفجير مسجد المشهد في نجران
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab