إعصار قوي يجتاح الفلبين ويشرّد أكثر من 120 ألف شخص
آخر تحديث GMT20:40:27
 العرب اليوم -

بعد غرق ما لا يقل عن ست سفن أو جنوحها في المياه

إعصار قوي يجتاح الفلبين ويشرّد أكثر من 120 ألف شخص

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - إعصار قوي يجتاح الفلبين ويشرّد أكثر من 120 ألف شخص

إعصار
مانيلا_العرب اليوم

تسبب إعصار قوي ضرب الفلبين، الاثنين، في نزوح أكثر من 120 ألف شخص. وأدى إلى فقدان العديد من الصيادين، بعد غرق ما لا يقل عن ست سفن أو جنوحها في المياه التي اجتاحتها العواصف.وأبلغت السلطات المحلية عن مقتل شخصين على الأقل من جراء إعصار مولاف، من بينهم قروي تعرض للغرق، لكن الوكالة الرئيسية التابعة للحكومة للاستجابة للكوارث قالت إنها ستنتظر إدراج الوفيات في عداد الضحايا بعد التحقق من صحتها.

وتم الإبلاغ في البداية عن فقدان ما لا يقل عن 13 شخصا، معظمهم من الصيادين، لكن تم إنقاذ خمسة في وقت لاحق بشكل منفصل قبالة ساحل محافظة كاتاندوانس شرقي البلاد، بحسب مكتب الدفاع المدني. وفق ماذكرت فرانس برس.قال خبراء الأرصاد إن الإعصار سريع الحركة انطلق من البلاد، إلى بحر الصين الجنوبي بعد ظهر اليوم مصحوبا برياح بلغت سرعتها 130 كيلومترا في الساعة وزوابع بلغت سرعتها 160 كيلومترا في الساعة.وضرب الإعصار أنحاء المحافظات الجزرية جنوب العاصمة مانيلا، التي ضربتها رياح قوية لكنها نجت من التعرض لأضرار جسيمة.وفر أكثر من 120 ألف قروي إلى بر الأمان في ذروة هبوب الإعصار، حيث لجأ أكثر من 75 ألفا إلى مئات من مراكز الإجلاء. واحتمى الباقون في منازل الأقرباء.

وكافح المسؤولون لفصل المواطنين عن بعضهم البعض في ملاجئ الطوارئ بسبب جائحة فيروس كورونا.وقال الحاكم هوميرليتو دولور إنه على الرغم من الأضرار الواسعة النطاق في مقاطعته أورينتال ميندورو المنكوبة بشدة، لم يتم الإبلاغ عن أي وفيات بسبب الإعصار هناك وأضاف أنه في منطقة واحدة فقط، فقدت 200 أسرة قوارب الصيد الخاصة بها، مشيرا إلى أن العديد من القرويين بدأوا في مغادرة ملاجئ الطوارئ لإصلاح منازلهم المدمرة.وقال لإذاعة دي زد إم إم: "لقد فقد العديد منهم أسطح وجدران وأسقف منازلهم".وقال مسؤولون إن عشرات القرويين أصيبوا بجروح بسبب تساقط الأشجار وأنقاض العاصفة الأخرى، حيث ضرب الإعصار مقاطعات بأكملها.

كما قال خفر السواحل إن أربع سفن جنحت بينما غرق قاربان آخران، بما في ذلك يخت، في مياه شديدة التقلب قبالة مقاطعة باتانغاس جنوب مانيلا. وقد أنقذ أفراد خفر السواحل سبعة من أفراد طاقم اليخت لكنهم ما زالوا يبحثون عن فرد آخر.وتقطعت السبل بأكثر من 1800 من سائقي شاحنات البضائع والعمال والركاب في الموانئ بعد أن منع خفر السواحل السفن وقوارب العبارات من المغامرة بالإبحار في البحار الهائجة.

قد يهمك أيضا:

تراجع أسعار النفط بمقدر 31 سنت لخام برنت الأمريكي بسبب الإعصار دلتا
دلتا إعصار خطير يهدد سواحل جنوب الولايات المتحدة

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

إعصار قوي يجتاح الفلبين ويشرّد أكثر من 120 ألف شخص إعصار قوي يجتاح الفلبين ويشرّد أكثر من 120 ألف شخص



أطلت بواحدة من علامة "رالف لورين" تميّزت بألوانها الصاخبة

طُرق تنسيق "البدلة " بـ"التاي داي" بأسلوب جينيفر لوبيز

القاهرة ـ العرب اليوم

GMT 02:47 2020 الجمعة ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

أفضل الأماكن السياحية التي ينصح بزيارتها في أيسلندا 2020
 العرب اليوم - أفضل الأماكن السياحية التي ينصح بزيارتها في أيسلندا 2020

GMT 15:22 2020 السبت ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

فيسبوك تصدم مراقبي المحتوى بقرار "غريب"

GMT 03:20 2020 الثلاثاء ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

أبرز 7 مواصفات في مرسيدس "مايباخ" الفاخرة في 2021

GMT 06:16 2020 الثلاثاء ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

أبرز 7 مواصفات في مرسيدس "مايباخ" الفاخرة تعرّف عليها

GMT 01:22 2020 السبت ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

"أودي" تخطف الأنظار بسيارة جديدة تستهدف فئة الشباب

GMT 05:43 2020 الثلاثاء ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرّف على أسعار ومواصفات سيارة "لكزس" الفارهة في السعودية ومصر

GMT 03:28 2020 السبت ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

تفاؤل عراقي بعد مرور أقل من أسبوع افتتاح منفذ عرعر

GMT 00:24 2020 الأحد ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

"فقاعة السفر" فكّرة من شركات الطيران لمواجهة الخسائر

GMT 00:45 2020 السبت ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

مطار "هيثرو" الأضخم في أوروبا مُهدد بالتوقف عن العمل

GMT 00:55 2020 الثلاثاء ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

إطلالة ميغان ماركل راقية وكلاسيكية في يوم "أحد الذكرى"

GMT 00:50 2020 الجمعة ,06 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرفي على أحدث موديلات المعطف الجلد موضة 2020 وأفكار اعتماده

GMT 00:49 2020 الخميس ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

طُرق تنسيق البنطال الجينز للمرأة بعد سن الخمسين

GMT 10:08 2018 الجمعة ,29 حزيران / يونيو

عجائب الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم

GMT 01:01 2020 الإثنين ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرفي على أبرز إطلالات سيدة الولايات المتحدة الجديدة

GMT 00:43 2020 السبت ,07 تشرين الثاني / نوفمبر

أفكار تنسيق البدلات الرسمية من وحي إطلالات هيفاء وهبي

GMT 03:44 2020 الإثنين ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرفي على طُرق تنسيق "الشورت" الجلد لموضة شتاء 2021

GMT 05:27 2020 الثلاثاء ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرّف على أسباب استهلاك السيارة للوقود بكثرة وكيفية تجنبها

GMT 00:28 2020 الأحد ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

"أودي" تكشف عن مواصفات النسخة الجديدة من سيارة "إس 6"

GMT 03:15 2020 السبت ,07 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرفي على طُرق ارتداء الإكسسوارات البُنيّة لموضة شتاء 2021

GMT 05:34 2018 الجمعة ,08 حزيران / يونيو

"ميني كوبر" تقتحم أسواق السيارات بتحديثات أنيقة
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab