لحظة مروعة لصغير فرس النهر قدمته أمه للقطيع وأكله تمساح
آخر تحديث GMT04:02:53
 العرب اليوم -

تحوّل إلى أشلاء بعد ضربه من الجميع بقوة حتى الموت

لحظة مروعة لصغير فرس النهر قدمته أمه للقطيع وأكله تمساح

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - لحظة مروعة لصغير فرس النهر قدمته أمه للقطيع وأكله تمساح

لحظة مروعة لصغير فرس النهر
لندن ـ كاتيا حداد

التقط المصور جايمس ويلسون مشاهد مروعة ظهر فيها صغير حيوان فرس النهر الذي لم يتعدى عمره يومين وهو يصارع الموت بعد أن قدمته أمه للقطيع وتحول بعدها إلى أشلاء داخل المياه في محمية "هوانغي" في زيمبابوي قبل أن يجهز تمساح على ما تبقى من أشلاء هذا الصغير ويلتهمه سريعًا.

لحظة مروعة لصغير فرس النهر قدمته أمه للقطيع وأكله تمساح

ورصد ويلسون الهجوم الذي استهدف الأسد "سيسيل" في الواقعة التي شهدت جدلًا واسعًا، وأفاد بأن المشاهد التي وثقت الهجوم على صغير فرس النهر صادمة، واصفًا الهجوم بأنه "مشهد من الفوضى الكاملة" في الوقت الذي لا تزال أسباب افتراس ذلك الصغير غير معروفة نسبيًا نظرًا لصعوبة دراسة المخلوقات العدوانية، مضيفًا بأن هذا هو واقع الحياة في الأدغال الأفريقية، ومعربًا عن سعادته بعدما تمكن من التقاط مثل ذلك المشهد الذي لا يصدق.

لحظة مروعة لصغير فرس النهر قدمته أمه للقطيع وأكله تمساح

وتميل أفراس النهر إلى مهاجمة البشر الذين يقتربون من مياههم خشية تعرض صغارهم إلى الخطر، لكن ويلسون أوضح أن الأم لم تبذل أية محاولة واضحة من أجل الحفاظ على صغيرها من اقتراب باقي القطيع منه بشدة، في الوقت الذي تم تجنيبها على الجانب الآخر بعيدًا في مشهد آخر يعبر عن الهيمنة التي يفرضها قطيع الذكور الذي يتكون عادة من 10 إلى 15 فرس نهر كبيرًا.

لحظة مروعة لصغير فرس النهر قدمته أمه للقطيع وأكله تمساح

ويشتهر فرس النهر بسلوكه العدواني، إضافة إلى قتلهم للبشر في حال شعروا بالخطر تجاههم، فيما يقضون معظم وقتهم في الماء لتجنب تشقق جلدهم بسبب الحرارة، ويمكن أن يصل وزن فرس النهر إلى 3200 كيلو جرام، ولا يعتبر من الأنواع المهددة بالانقراض.

لحظة مروعة لصغير فرس النهر قدمته أمه للقطيع وأكله تمساح

لحظة مروعة لصغير فرس النهر قدمته أمه للقطيع وأكله تمساح

لحظة مروعة لصغير فرس النهر قدمته أمه للقطيع وأكله تمساح

لحظة مروعة لصغير فرس النهر قدمته أمه للقطيع وأكله تمساح

لحظة مروعة لصغير فرس النهر قدمته أمه للقطيع وأكله تمساح

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

لحظة مروعة لصغير فرس النهر قدمته أمه للقطيع وأكله تمساح لحظة مروعة لصغير فرس النهر قدمته أمه للقطيع وأكله تمساح



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

لحظة مروعة لصغير فرس النهر قدمته أمه للقطيع وأكله تمساح لحظة مروعة لصغير فرس النهر قدمته أمه للقطيع وأكله تمساح



بدت أكثر نحافة مع إطلالة برونزية وشعر بلاتيني

بيلي فيرس تُظهر أناقتها خلال التقاط صورة جانبية لها

نيويورك ـ مادلين سعادة

GMT 13:54 2014 الثلاثاء ,29 تموز / يوليو

عبارات حماسية فعالة تحفزك لأداء تمارين اللياقة

GMT 16:44 2018 الثلاثاء ,23 كانون الثاني / يناير

تسريب صور مخلة للآداب للممثلة السورية لونا الحسن

GMT 11:03 2017 الخميس ,07 كانون الأول / ديسمبر

أسعار ومواصفات سيارة بولو 2018 الجديدة

GMT 06:32 2014 الثلاثاء ,03 حزيران / يونيو

برنامج تدريبي بشأن سلامة المرضى في مستشفى عبري

GMT 03:16 2019 الثلاثاء ,01 كانون الثاني / يناير

قائمة بـ10 أحجار كريمة تجلب الحظ السعيد

GMT 00:14 2015 الإثنين ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

سارة نخلة تكشف عن تفاصيل فيلم "منطقة محظورة"

GMT 01:12 2015 الثلاثاء ,24 آذار/ مارس

إنشاء معهد متخصص في السياحة الصحراوية في جانت

GMT 21:18 2014 الإثنين ,17 شباط / فبراير

فوائد الخرشوف لمرضى السكر

GMT 06:01 2013 الخميس ,24 تشرين الأول / أكتوبر

متدربة كمال أجسام تؤكد أن المنشطات حوّلتها إلى رجل
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab